أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
كلمات في ذكرى نكسة حزيران // بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 18
 
عدد الزيارات : 40438013
 
عدد الزيارات اليوم : 10106
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
    العشقُ منارُ الروح - شعر : حاتم جوعيه      العنصريّة الإسرائيليّة تُوحِّد "بيت العنكبوت" زهير أندراوس      روسيا ترد بقوة على التصريحات الأمريكية بشأن "وجوب خروجها" من الشرق الأوسط      عن الفتيات اللواتي لا يعرفنّ جدّهنّ فراس حج محمد/ فلسطين      مقتل 9 أشخاص في الغارة الإسرائيلية على معامل الدفاع بريف حماة السورية       كلمات في ذكرى نكسة حزيران // بقلم : شاكر فريد حسن      عيّنة من معجم لهجة آزِخ العربية ب. حسيب شحادة      جواد بولس // أهل فلسطين بحاجة إلى الأمل      واشنطن والضفة الغربية وهروب ترامب تحت الارض بسام ابو شريف      الأسير فتحي محمد محمود النجار يصارع المرض في سجون الاحتلال بقلم :- سامي إبراهيم فودة      قناة عبرية : إسرائيل تعلق الأمر العسكري ضد البنوك الفلسطينية      سهيل ذياب // لماذا تصنف واشنطن علاقة إسرائيل مع الصين في خانة " ألأمن ألقومي ألأمريكي"*** ؟      فوضى الكورونا بالمدارس ...‘فوضى وكل واحد يفعل ما يريد‘ - منظمتا المعلمين تطالبان نتنياهو بإعادة التعليم عن بعد      هل مصير عبّاس سيكون مثل عرفات؟ إسرائيل تُلمِّح لمنعه من مغادرة رام الله بدون التنسيق معها وتطرح أسماء شخصياتٍ لوراثته      مسؤول رفيع في البيت الأبيض: لا تجميد للاستيطان بالضفة الغربية بموجب "صفقة القرن"      بلير : العلاقات الإسرائيلية الخليجية أهم متغير بالشرق الأوسط      إبراهيم ابراش// جذور وأسباب رفض إسرائيل قيام دولة فلسطينية      الإعلام الصهيوني وتأثيراته الخطيرة في الوسط العربي ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      هموم المقدسيين تكبر كل يوم بقلم :- راسم عبيدات      تنامي العنصرية في أمريكا !! بقلم : محمد علوش *       أقـَلّ من كـَلـب...! الـدكـتـور عـبـد القـادر حسين ياسين      الجيش السوري يبدأ عملية عسكرية في جبل الزاوية في ريف إدلب لطرد الجماعات المسلحة جنوبي الطريق الدولي ام 4..      الأمن الإسرائيلي يناقش اليوم "السيناريو المتطرف": قطع العلاقات مع الأردن والفلسطينيين      المرشد الإيراني: وضع الولايات المتحدة “متزلزل” وتعاملها مع المواطن فلويد تطبقه في سوريا وغيرها من البلدان      اشتية: إسرائيل بدأت بتنفيذ خطط الضم وأزالت اللوحات التي تشير إلى أنها أراض فلسطينية في الأغوار       صيرورة القصة القصيرة الفلسطينية بقلم : شاكر فريد حسن      كيف سيبدو العالم بعد اختفاء وباء كورونا // عبده حقي      الطيراوي يوجه تحذيراً شديد اللهجة للمالكي : "حان وقت ذهابك إلى المنزل لمقابلة نفسك "      هشام الهبيشان ." التاريخ لن ينسى ... ماذا عن تفاصيل المذبحة الأرمنية !؟"       ماذا يحدث في أمريكا ..؟! بقلم : شاكر فريد حسن     
مقالات وافكار 
 

من أوراقي المطويّة يوم الأرض.. إرادة شعب زياد شليوط

2020-03-28
 

من أوراقي المطويّة

يوم الأرض.. إرادة شعب

زياد شليوط

اليوم الخامس والعشرون من آذار من العامِ ألفٍ وتسعمائةٍ وسبعينَ وستّةٍ بعد الميلاد، انها ساعات ما بعد الظهر.. قرار اللجنة القطرية للدفاع عن الأراضي العربية كان قد صدر، ويقضي باعلان الاضراب العام للجماهير العربية في يوم الثلاثين من آذار. أما اليوم فهو موعد اجتماع اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية، في قاعة بلدية شفاعمرو. الأجواء متوترة، فهناك أحاديث وأقاويل كثيرة عن عدد من الرؤساء ممن وقعوا تحت ضغوط سلطوية، ووقّعوا على قرار بمعارضة الاضراب. مسؤول أمني كبير يتواجد في مركز الشرطة في شفاعمرو، يتابع وقائع الاجتماع ويعطي التعليمات عبر خط هاتفي مباشر مع دار البلدية. هناك مؤامرة تطبخ داخل الجدران. محاولات ضغط على بعض الرؤساء لثنيهم عن رأيهم بتأييد الاضراب. الجماهير من أهل البلد بدأت تتوافد وتتجمع خارج القاعة في محاولة شعبية لدعم الرؤساء المؤيدين للاضراب، ولدعوة الرؤساء المترددين لعدم الخوف ومدّهم بالشجاعة والدعم المعنوي. الأجواء تلتهب، قوات كبيرة من الشرطة وحرس الحدود تتمترس وكأنها تستعد لجولة من المعارك. أفراد من الشرطة يتمركزون على سطوح بنايات البلدية، فرقة هنا، فرقة هناك، رجال الشرطة يحملون الهراوات بيد والدروع باليد الأخرى، وعلى رؤوسهم الخوذ الواقية.  

يبدأ اجتماع رؤساء السلطات المحلية العربية، أعداد الجماهير تزداد تباعا، الشرطة تزيد من قواتها وانتشارها في الزوايا، ممثلو الهيئات الشعبية يعملون على تنظيم دور الجماهير المتدفقة الى ساحة البلدية ومحيطها، وقسم من تلك الجماهير يتموقع مقابل القاعة، حيث يمكنه متابعة وقائع الاجتماع عبر الواجهة الزجاجية. على ما يبدو فان أجواء التوتر تتعالى، أشخاص يدخلون الى ويخرجون من القاعة. أحد الأشخاص يقترب من أحد الرؤساء ويهمس في أذنه. يقف أحد الرؤساء ويسفر عن وجهه الحقيقي وبالأحرى وجه أسياده الذين أعطوه الأوامر. يتصدى له رئيس بلدية الناصرة، المناضل توفيق زياد. يحتد النقاش في الداخل. الجمهور يتابع، يشاهد الحركات لكنه لا يسمع النقاش الحاد. لكن الأمور باتت واضحة للجماهير وتنطلق الهتافات عالية: "بالروح بالدم نفديك يا جليل". "لا تهويد ولا تشريد، عن أراضينا ما بنحيد". درجة التوتر ترتفع بسرعة، أفراد الشرطة يتطاير الشرر من عيونهم. الجماهير تواصل الهتاف وتدعم توفيق زياد، بوقفته في مواجهة الرؤساء الخنوعين والمتعاونين مع السلطة.

وبشكل فجائي يخرج الرؤساء من القاعة، دون أن يتخذوا قرارا واضحا. لكن القرار بات ملك الجماهير، والجماهير أعلنت الاضراب وتريد انجاحه. الغضب يتعالى. الجماهير الغاضبة تقترب من سيارات الرؤساء المتخاذلين، ويهتفون بوجههم هتافات الغضب الساطع، ولا ينقذهم من غضب الجماهير سوى الشرطة. يلوذ الرؤساء هربا ويتوارون عن الجماهير الغاضبة، دون أن يجرأوا على مواجهة صرخة الجماهير العادلة. وهنا شنت الشرطة ومعها قوات حرس الحدود التي استحضرت لهذه المهمة، هجومها الوحشي والمباغت، ثبتوا الأقنعة الواقية على وجوههم، وبالهراوات في أيديهم "عليهم"، تفرق المتظاهرون بسرعة، لكن الى مواقع أفضل، الشرطة تطارد الشباب في شوارع البلدة، مستعينة بالقنابل المسيلة للدموع. وجاء الرد الجماهيري بوابل من الحجارة على رؤوس عناصر الشرطة. المطاردة تستمر وساحة المعركة تنتقل الى الأحياء الداخلية، الى السوق والأزقة، وهنا تتوقف الشرطة خشية الدخول الى الفخ.

مهما بلغوا من قوة وبطش، لكنهم أمام التصدي المنيع تراجعوا يلملمون أطراف خيبتهم. لكن هل ينام السلطان مهزوما، لا بد له أن يسجل نصرا وهميا. وبقوة السلطة وأدواتها لجأوا الى حملة اعتقالات لترهيب الجماهير، فكان الرد المزيد من الصمود والتحدي ورص الصفوف.. وكان الثلاثين من آذار وجن جنون السلطة، اضراب الجماهير العربية ينجح، فصدرت الأوامر بالدخول الى البلدات والقرى العربية لكسر الاضراب.. لكن هيهات.

(شفاعمرو- الجليل)

 
تعليقات