أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
حكومة طوارئ كتب : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 17
 
عدد الزيارات : 40399305
 
عدد الزيارات اليوم : 1019
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   الطيراوي يوجه تحذيراً شديد اللهجة للمالكي : "حان وقت ذهابك إلى المنزل لمقابلة نفسك "      هشام الهبيشان ." التاريخ لن ينسى ... ماذا عن تفاصيل المذبحة الأرمنية !؟"       ماذا يحدث في أمريكا ..؟! بقلم : شاكر فريد حسن      حكايةُ زيدٍ الصيادِ والبحر د. أسامة مصاروه *      جريس بولس // -المحافظون الجدد وإسرائيل العظمى-      "بعد اختبائه تحت الأرض"... صور تظهر ترامب يترجل أمام البيت الأبيض      أرقام جديدة : اليكم عدد الاصابات بالكورونا في البلدات العربية      إضراب في فيسبوك بسبب "تهاون زوكيربرغ مع ترامب"      خمسة عناصر في الإنتفاضة الشعبية الأميركية صبحي غندور*      والا العبري: الجيش الإسرائيلي يستعد لاندلاع انتفاضة ثالثة بعد الضم      لليوم السادس على التوالي.. الاحتجاجات والصدامات تتصاعد في الولايات المتحدة رغم حظر التجول وترامب يختبئ في قبو مُحصن      موقع عبري: نتنياهو لم يُطلع غانتس على خرائط "الضم" و عدد محدود جدًا يعلم بها      تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره وهو يعرف ذلك جيّدًا وشعبيته بلبنان والوطن العربيّ وصلت للحضيض وفقط إسرائيل تهتّم به كثيرًا      صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى      ارتفاع عدد المصابين بالكورونا في البلدات العربية خلال اسبوع العيد | اليكم اخر الارقام      960 وفاة بكورونا خلال 24 ساعة بأمريكا والإتحاد الأوروبي يدعو واشنطن للتراجع عن قرار قطع العلاقات مع الصحة العالمية      أكثر من 6 ملايين إصابة بكورونا في العالم ثلثاهم في أوروبا والولايات المتحدة في وقتٍ يتواصل رفع تدابير الإغلاق      الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"      شروط الاستسلام العشرة ..؟ // د. هاني العقاد      فصائل فلسطينية تطالب بتحقيق دولي بقتل إسرائيل لشاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في القدس      استمرار التعليم في جميع المدارس باستثناء المدارس التي سجلت بها اصابات بالكورونا      شرارة احتجاجات قتيل الشرطة الأمريكية تنتقل للعاصمة واشنطن.. حرق مبنى للشرطة ومهاجمة مركز”سي ان ان” والأمن يستنفر      التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل      الإعلام الحربي التابع لحفتر: مقتل قائد فرقة سوري مدعوم من تركيا جنوب طرابلس وحسابات رسمية للمعارضة السورية تنعي القتيل      صحيفة عبرية تكشف: رئيس الموساد اجتمع سرا الأسبوع الماضي بقيادات مصرية في القاهرة لبحث “صفقة القرن” وضم الضفة      الأونروا ليست خصماً للاجئين.. علي هويدي*      الأجندات الخارجة عن الإجماع الوطني بقلم : سري القدوة      هل قرار التحلل الفلسطيني من التزامات اوسلو يعدُ قفزة غير محسوبة .؟! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      ذكرى تحرير الجنوب اللبناني بقلم : شاكر فريد حسن      التحديات المصيرية يجب أن تعيد للبيت الفلسطيني مكانته وأن يتسع للجميع بقلم : محمد علوش *     
مقالات وافكار 
 

نتنياهو وسياسة الأرض المحروقة ضد خصومه/ مصطفى ابراهيم

2019-11-28
 



رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من مشتبه الى متهم مع وقف التنفيذ، على الرغم من إعلان المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية افيحاي مندلبليت عن تقديم لوائح اتهام ضده، بتلقي الرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال، إلا أن هذه التهم لم تقدم إلى المحكمة، ولديه وقت حيث انه من المرجح ألا تقدم هذه التهم إلى المحكمة قريباً.
القانون لا يجبر نتنياهو على الاستقالة من رئاسة الحكومة، ويسمح له الترشح مرة أخرى في الانتخابات القادمة، والاستمرار في منصبه رئيسًا للحكومة، لكنه لن يستطع تولي وزارة الصحة والزراعة والشتات والرفاه الاجتماعي، التي يتوالها حالياً.
إلا إذا قرر المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت النظر في ذلك وفقا لخبراء قانونيين، ومن المتوقع لن ينتظر التماسات مطالبة باستقالة نتنياهو، ونظر المحكمة العليا فيها، وإنما يتوقع أن يصدر مندلبليت وجهة نظر، الأسبوع المقبل، يقول فيها إن نتنياهو ليس مؤهلا لتشكيل حكومة.
القانون يسمح له الحصول على الحصانة البرلمانية من المحكمة إلى لجنة الكنيست، وأمام نتنياهو مهلة مدتها 30 يومًا ومن حقه طلبها من الكنيست بصفته عضو كنيست، والتي تحولها للجنة الكنيست البرلمانية للبت فيها، ومن ثم التصويت على قرارها في الهيئة العامة.
وهي مضمونة حيث ان كتلة اليمين القوية والتي ظلت صامدة رغم لائحة الشبهات، ورغم الخصومات المريرة، ورغم الإغراءات التي وضعت أمام أحزاب الكتلة وفي تحالف مع نتنياهو والمشكلة من أحزاب اليمين والحريديين التي تتشكل من 55 عضوا وتمتلك أغلبية ستمنحه إياها، بما فيهم افيغدور ليبرمان. لذا من غير المرجح أن تقدم لوائح الاتهام في القريبة للمحكمة لغاية النظر في قضية الحصانة، وما يجري الان فان محاكمة نتنياهو تجرى اعلامياً.
في إسرائيل توقعوا أن نتنياهو لن يطأطئ رأسه إزاء لوائح الاتهام ضده، والتجربة المتراكمة من تهجماته السابقة ضد سلطة القانون، وبدا خلال خطابه مثل “حيوان جريح”، وأنه لم يظهر عهد نتنياهو أبدا أنه أقرب من نهايته، من هذه اللحظات التي كان يحارب فيها على استمرار عهده.
وهو لم يستسلم وافتتح حملته الانتخابية 2020، بإعلان الحرب وسياسة الأرض المحروقة، مثل نيرون وقيصر سيقف ويشاهد الدولة المحترقة بنيران الكراهية والتحريض، قبل أن يخلي هو وعائلته المنزل في بلفور كما ذكر بعض المحللين الإسرائيليين.
ودشن حرب شعواء على معارضيه خاصة حزب ازرق ابيض والنيابة العامة والمحققين والمستشار القضائي لزعزعة الثقة بالجهاز القضائي وبالتهم ضده فالجهاز القضائي خاصة المحكمة العليا وقضاتها مستهدفون من نتنياهو وتكتل اليمين منذ سنوات، وستتركز دعايته الانتخابية التحريضية على القضاء والنيابة العامة والشرطة وفلسطيني 48 وقيادتهم السياسية وأعضاء الكنيست من القائمة المشتركة، وهذا سيصيح خط الكثيرين في اليمين.
محللون إسرائيليون يحاولون التكهن بكيفية سير الأمور خلال الفترة المقبلة، وتوجه إسرائيل نحو انتخابات للكنيست للمرة الثالثة خلال عام، بعض المحللين ذكروا أن حزب أزرق أبيض يعيشون نوع من الوهم، الذي بموجبه عندما يقرأ الجمهور الكلمات دولة إسرائيل ضد بنيامين نتنياهو، فإن شيئا ما سياسيا حقيقيا سيحدث، والكتلة اليمينية ستتصدع، وسينهض الليكود إلى فجر جديد ويؤدي إلى الإطاحة بنتنياهو.
هذا لن يحدث. وشعار “دولة إسرائيل ضد بنيامين نتنياهو” لم يعد صالحاً وستكون في صلب حملة الانتخابات للعام 2020، وقد انطلقت. وفي كاحول لافان سيزعزعون الجمهور بمساعدة هذه الكلمات، لكن الليكود سيجد الطريق لتحويلها إلى كلمات جوفاء بنظر الجمهور، بواسطة حملة سلبية ضد جهاز إنفاذ القانون.
يعتبر محللون أن خطاب نتنياهو مقلق من كافة النواحي واستباحة دم، ودعوة لإشعال الأرض، لشن حرب ضد أهم مؤسستين، الشرطة والنيابة العامة، وأن الفترة المقبلة ستكون صعبة، وأن عائلة نتنياهو لا تعتزم الاستسلام من دون قتال، وان نتنياهو اعتاد على التباهي في خطاباته بأنه حارب من أجل إسرائيل، وأصيب من أجلها وسعى إلى تحصين أمنها واقتصادها ومكانتها الدولية. وأعلن أنه يعتزم هدم الدولة ومؤسساتها، وبنظر نتنياهو، استمرار حكمه فوق كل شيء، ومن يشكك بذلك هو خائن ومتآمر.
وفي حين توقع بعض المحللين عن بدأ المعركة قريباً داخل الليكود على انتخاب خلف لنتنياهو، رأي أخرون من المؤيدين لنتنياهو، ان الليكود لن يطيح بنتنياهو، وأنه لن يستقيل في حال لم يقرر المستشار القضائي للحكومة وجوب حدوث ذلك.
وأنهم في الليكود وخلافا لليسار كانوا على ما يبدو سيطيحون بالزعيم منذ الأمس، فإنه في الليكود يفضلون رص الصفوف والحفاظ على الزعيم الملاحق من جانب قوى خارجية ومكروهة مثل جهاز القضاء ووسائل الإعلام، ولذلك فإن انتصار نتنياهو على (خصمه داخل الليكود) غدعون ساعر وأي أحد يتحداه، يكاد يكون مضمونا.
ومن وجهة نظر بعض المحللين فان الأمر الأخطر هو أن نتنياهو لا يمكنه التمتع بثقة الجمهور حيال أي عمل يقوم به، وبضمن ذلك في المواضيع الأمنية، المتعلقة بتشكيل خطر على الدولة ومواطنيها وجنودها (أي اتخاذ قرار بالحرب أو عمليات عسكرية).
حتى الان نتنياهو باق وهو يتحدى الجميع ويقوم بسياسة الأرض المحروقة، برغم كل ما يحيط به من تهم ويقول أن المتهم بريء حتى تثبت ادانته، وهو يقاتل على مستقبله ومصيره.

 
تعليقات