أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان //حُكم الإعدام السياسيّ صدَر.. والزّنزانة التي ستستقبل نِتنياهو قيد التّحضير وهل ستتعمّق الفوضى السياسيّة الإسرائيليّة وتتّسع؟
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 25
 
عدد الزيارات : 38049921
 
عدد الزيارات اليوم : 2094
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   ماذا سيحدث في الـ36 ساعة المتبقية.. غانتس يلوح بعدوان ضد قطاع غزة ويتعهد بإعادة الهدوء والردع      أقّر بفشلهما.. مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ: على اسرائيل والسعوديّة إقامة حلفٍ إستراتيجيٍّ لمُحاربة حزب الله والحوثيين وتل أبيب لم تنتصِر على الحزب منذ 36 عامًا      الدكتور حنا ناصر، رئيس اللجنة المركزية للانتخابات المحترم...من: بروفيسور عبد الستار قاسم      إبراهيم أبراش // الدور المركزي لمصر في إفشال أو إنجاح دولة غزة      د. مصطفى اللداوي // 2020عام جميل بلا ترامب ونتنياهو      الأسد: سأشعر بالاشمئزاز إذا تعيّن علي إجراء نقاشات مع إردوغان.. "الإرهاب مدعوم من أوروبا، وبالطبع من الولايات المتحدة، وتركيا وآخرين.      تحطم طائرة شحن تشيلية على متنها 38 شخصا      الكشف عن تفاصيل اجتماع حماس والجهاد مع عباس كامل      طائرات “سو-35” الروسية تعترض مقاتلات إسرائيلية فوق سوريا كانت تخطط لشن سلسلة من الغارات الجوية على قاعدة T4      تصريحات المطران عودة واتهامه لـ”حزب الله” تثير جدلا سياسيا.. الحزب يرد: “هذا الكلام ليس بريئاً ومن يقوله ليس بريئا”..      ردا على تصريحات بينت.. إيران تتوعد برد "قوي وحازم" على أي هجوم إسرائيلي محتمل      تفاصيل تنشر لأول مرة.. اغتيال أبو جهاد أكبر عمليات الاغتيال الإسرائيلية وأكثرها تكلفة      يومان حاسمان.. لبيد "يتنازل" ونتنياهو يستنجد بليبرمان واقتراب وشيك من انتخابات ثالثة!      لا للتدخل الأمريكي السافر في الشأن الصيني الداخلي هونج كونج ليست بحاجة لما يسمى قانون " حقوق الإنسان والديمقراطية " بقلم : محمد علوش      الرد على أمريكا في فلسطين – منير شفيق      شاكر فريد حسن // انتفاضة الحجر      هشام الهبيشان . // لماذا التلويح بالتحالفات العسكرية الآن … وماذا عن رد محور المقاومة !؟"       الشَّاعِرَة ُ والمُعَانَاة - ( في الذكرى السنويَّة على وفاة الشاعرةِ الفلسطينيَّة الكبيرة " فدوى طوقان" ) / بقلم حاتم جوعيه      أزمة تشكيل حكومة في اسرائيل لن تحل بانتخابات ثالثة ..! د. هاني العقاد      الجيش العراقي: إصابة 6 جنود إثر سقوط 4 صواريخ كاتيوشا قرب مطار بغداد الدولي      المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق      إسرائيل تُهدِّد بجعل سورية فيتنام ثانية لإيران.. والانتقال من الرّدع إلى الهُجوم لإخراج قوّاتها.. هل تنجح؟ ولماذا نتوقع العكس؟      الحشد الشعبي يروي تفاصيل حادثة مقتل وإصابة العشرات يوم الجمعة وسط بغداد      بعد فشل تشكيل الحكومة.. خلاف بين الليكود و"كاحول لافان" حول موعد الانتخابات الثالثة      ماذا نحن فاعلون؟ بقلم: فراس ياغي      لماذا قد تُشكّل حادثة إطلاق النّار في قاعدة فلوريدا إحراجاً إضافيّاً للسعوديّة نظراً لحساسيّة زمانها ومكانها ومُنفّذها “السعودي”؟..      إسرائيل تهدد إيران بجبهة سعودية إماراتية أمريكية وتحذر من “ضربة جديدة” على دول الخليج وتستبعد الحوار مع الاسد وتهاجم اوروبا لعدم دعمها نهج امريكا ضد طهران      إصابتان في غارات إسرائيلية متفرقة على غزة...واطلاق رشقات صاروخية على المستوطنات      "عندما يولد الإبداع من رحم الألم وتنصب الفخاخ لتفاديه" قراءة في ديوان "ما يشبه الرثاء" للشاعر: فراس حج محمد بقلم: سماح خليفة       الكاتب الفرنسي جـان جـيـنـيـه: اللـص الذي تـحـول إلـى قـديـس الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حسـين ياسـين     
مقالات وافكار 
 

فساد البيئة الانتخابية الفلسطينية د. عبد الستار قاسم

2019-11-28
 

فساد البيئة الانتخابية الفلسطينية

د. عبد الستار قاسم

أقوم بالتعاون مع الدكتور حسن خريشة بتشكيل قائمة للمستقلين الذين لا ينتمون لفصائل وأحزاب فلسطينية وليسوا مأجورين لأي دولة في العالم ولم يترأسوا أبدا منظمة غير حكومية. هناك من يتجاوبون، وأعداد المنضمين للقائمة تتزايد يوما بعد يوم. وبالطبع لا يتم قبول الشخص في القائمة إلا بعد التمحيص والتدقيق بأوضاعه الاجتماعية والأخلاقية ورغبته بالتضحية من أجل الناس والوطن.

عدد كبير من الناس يقولون إنهم سيقدمون لنا كافة أنواع الدعم، لكنهم ليسوا مهتمين بمواقع سياسية، وبعضهم يمتنع عن الانضمام خوفا وتحسبا من التدخلات الخارجية والداخلية في سير الدعاية الانتخابية والانتخابات. عدد لا بأس به من الناس يبدون مخاوفهم من الداخل الفلسطيني. هم يقولون “إنهم سيحرقون بيوتنا،” أو “سيطلقون علينا النيران”، أو “سيلاحقوننا بلقمة عيشنا،” الخ من التخوفات التي اعتاد عليها الفلسطيني. وهذه تخوفات يعبر عنها الناس في الضفة الغربية وقطاع غزة. والخوف كما يقولون من منتسبي الفصائل الفلسطينية الذين تحركهم فصائلهم ضد من لا يعجبهم تصرفاتهم. وأشد الناس خوفا وتوجسا هم الموظفون الذين يخافون على وظائفهم وانتقام السلطات المتنفذة منهم.

وهناك فئة أخرى لا ترى في العالم قوى غير الكيان الصهيوني وأمريكا، وأن هاتين الدولتين تتمكنان من تسيير دفة الانتخابات وفق مصالحهما، ولن تسمحا لوطنيين يتصدون لأوسلو وتبعاته أن يفوزوا، وستدخل الدولتان بمساعدة فلسطينيين إلى صناديق الانتخابات بطريقة أو بأخرى لحسم النتائج وفق إرادتهما. نحن نقول لهم إن العالم بأسره وقف ضد حماس عام 2006 وفازت حماس. صحيح أنهم لم يسمحوا لها بالعمل، لكن هذا لا يبرر الانسحاب من ساحة المعركة من أجل الله والشعب والوطن.

مما رأيته من ردود فعل، أصر على ما كتبته سابقا بأن البيئة الداخلية الفلسطينية في الضفة وقطاع غزة ليست صالحة لانتخابات ديمقراطية. البيئة الفلسطينية تتميز بالقمع والقهر والعنصرية في التعامل مع الناس، وتم تدريب الناس على الانسحاب والتكتم على ما يلاقونه من ظلم واستعباد واستبعاد، ووجدوا أنه من الأفضل لهم أن يخرسوا. وقد سمعت أحد المثقفين الفلسطينيين الأميين على قناة الجزيرة يقول إن طرح فكرة عدم صلاحية البيئة سخيف ولا يعبر عن الحقيقة. هو وكما أعلم من المستفيدين من حالة الانسداد الأخلاقي في الأرض المحتلة/67. وكثيرون هم الذين على شاكلته.

بالأمس تم فك اعتصام نفذه بعض مقطوعي الرواتب دون أي اكتراث بديمقراطية الاعتصام وسلميته. فكيف في أجواء غير صحية من الناحيتين السياسية ومتطلبات الحرية أن تجري انتخابات ديمقراطية.  ولهذا مطلوب من لجنة الانتخابات المركزية ومن الدكتور حنا ناصر بالتحديد وضع معايير وشروط على السلطتين في الضفة الغربية وغزة من أجل تغيير الأحوال المتسمة بالاستبداد الآن، بأحوال يرتاح فيها المواطن وتوفر له الأجواء المناسبة للاختيار الحر.

 
تعليقات