أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان //حُكم الإعدام السياسيّ صدَر.. والزّنزانة التي ستستقبل نِتنياهو قيد التّحضير وهل ستتعمّق الفوضى السياسيّة الإسرائيليّة وتتّسع؟
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 16
 
عدد الزيارات : 38063122
 
عدد الزيارات اليوم : 2871
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   جنرالٌ إسرائيليٌّ: فقدنا قيمة الانتصار وسنُهزم بالحرب القادِمة وإيران ستُطلِق يوميًا 2000 صاروخ علينا      إيران تعلن لأول مرة تعرضها لـ”هجوم أمني كبير جدا على البنية التحتية للحكومة الإلكترونية      بعد مصادقة الكنيست على حل نفسه.. نتنياهو يدرس التنازل عن الحصانة لمنع الانتخابات الثالثة      لافروف: يجب تحرير إدلب بالكامل من الإرهابيين واستعادة سيطرة الحكومة عليها       في ذكرى رحيلها السادسة عشرة : قراءة في شعر فدوى طوقان بقلم : شاكر فريد حسن      لا أخاف شيئا كما أخاف من الرواية! فراس حج محمد/ فلسطين      محاسبة الإدارات الأميركية على سياساتها الخارجية! صبحي غندور*      ماذا سيحدث في الـ36 ساعة المتبقية.. غانتس يلوح بعدوان ضد قطاع غزة ويتعهد بإعادة الهدوء والردع      أقّر بفشلهما.. مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ: على اسرائيل والسعوديّة إقامة حلفٍ إستراتيجيٍّ لمُحاربة حزب الله والحوثيين وتل أبيب لم تنتصِر على الحزب منذ 36 عامًا      الدكتور حنا ناصر، رئيس اللجنة المركزية للانتخابات المحترم...من: بروفيسور عبد الستار قاسم      إبراهيم أبراش // الدور المركزي لمصر في إفشال أو إنجاح دولة غزة      د. مصطفى اللداوي // 2020عام جميل بلا ترامب ونتنياهو      الأسد: سأشعر بالاشمئزاز إذا تعيّن علي إجراء نقاشات مع إردوغان.. "الإرهاب مدعوم من أوروبا، وبالطبع من الولايات المتحدة، وتركيا وآخرين.      تحطم طائرة شحن تشيلية على متنها 38 شخصا      الكشف عن تفاصيل اجتماع حماس والجهاد مع عباس كامل      طائرات “سو-35” الروسية تعترض مقاتلات إسرائيلية فوق سوريا كانت تخطط لشن سلسلة من الغارات الجوية على قاعدة T4      تصريحات المطران عودة واتهامه لـ”حزب الله” تثير جدلا سياسيا.. الحزب يرد: “هذا الكلام ليس بريئاً ومن يقوله ليس بريئا”..      ردا على تصريحات بينت.. إيران تتوعد برد "قوي وحازم" على أي هجوم إسرائيلي محتمل      تفاصيل تنشر لأول مرة.. اغتيال أبو جهاد أكبر عمليات الاغتيال الإسرائيلية وأكثرها تكلفة      يومان حاسمان.. لبيد "يتنازل" ونتنياهو يستنجد بليبرمان واقتراب وشيك من انتخابات ثالثة!      لا للتدخل الأمريكي السافر في الشأن الصيني الداخلي هونج كونج ليست بحاجة لما يسمى قانون " حقوق الإنسان والديمقراطية " بقلم : محمد علوش      الرد على أمريكا في فلسطين – منير شفيق      شاكر فريد حسن // انتفاضة الحجر      هشام الهبيشان . // لماذا التلويح بالتحالفات العسكرية الآن … وماذا عن رد محور المقاومة !؟"       الشَّاعِرَة ُ والمُعَانَاة - ( في الذكرى السنويَّة على وفاة الشاعرةِ الفلسطينيَّة الكبيرة " فدوى طوقان" ) / بقلم حاتم جوعيه      أزمة تشكيل حكومة في اسرائيل لن تحل بانتخابات ثالثة ..! د. هاني العقاد      الجيش العراقي: إصابة 6 جنود إثر سقوط 4 صواريخ كاتيوشا قرب مطار بغداد الدولي      المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق      إسرائيل تُهدِّد بجعل سورية فيتنام ثانية لإيران.. والانتقال من الرّدع إلى الهُجوم لإخراج قوّاتها.. هل تنجح؟ ولماذا نتوقع العكس؟      الحشد الشعبي يروي تفاصيل حادثة مقتل وإصابة العشرات يوم الجمعة وسط بغداد     
تقارير دراسات  
 

الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حـسـين ياسـين // مـُحـمـَّـد مـَهـدي الجـَواهـري : الغائب الحاضر

2019-07-21
 

مـُحـمـَّـد مـَهـدي الجـَواهـري : الغائب الحاضر 

 

قـبـل إثـنـيـن وعـشـرين عـامـاً ، في السـابـع من تـمـوز عام 1997،

فـقـد العالم العربي علماً من أعلام الشعـر،

إنه الشاعرالـعـراقي  الكبير مـحـمـَّـد مـهـدي الجـواهـري ،

بعد أن أنهكه الترحال من غـربـة إلى غـربـة ، ومن مـنـفى إلى مـنـفى...

 

مات أبـو فـرات وحيداً في الغربة إلا من أحزانه وذكرياته.

لقد عاش حياته مشرداً مطارداً بلا وطن وبلا أهـل،

مات وهو يتمنى أن يشرب من ماء دجلة الخير التي قال فيها وتغـنى بها.

 

"يا دجـلة الخـيـر ، يا نـبـعـاً أفـارقـه

على الكراهـة بين الحـيـن والحـيـن

إني وردت عـيون الماء صافـية

نبعـاً فـنـبعاـً فـما كانت لترويني..."

 

في السابع من تـمـوز 1997 ترجـَّـل الـجـواهـري عن جواده برغـم بغضه للموت،

فقد استسلم له بكل هـدوء رغم أنه كان يقول:

 

أنا أبغـض الموت اللئيم وطيفه

يفـضي طيـوف مخاتل نصَّـاب

 

في عام 1939 كان في طريقه إلى بيروت لحضور مؤتمر هناك،  

فـوصله نبأ وفاة عقـيلته أم فـرات نتيجة لمرض مفاجئ لم يمهلها سوى يومين،

فعاد إلى بغداد ورثاها بقصيدته المؤثرة "ناجيت قـبرك" والذي يقول فيها:

 

في ذمة الله ما ألقى وما أجد

أهـذه صخـرة أم هـذه كـبد

قد يقـتـل الحزن من أحبابه بعـدوا

عـنه ، فكيف بمن أصحـابه فـقـدوا

بكيتً حتى بكى من لـيـس يعـرفـني

ونـُحـتُ حتى حكاني طائر غـرد

إنَّا إلى الله قـول يستريح به

ويستوي فـيه من دانوا ومن جحـدوا

مـُدّي إلي يداً تُمـدد إليك يدٌ

لا بد في العـيـش أو في الموت نـتـَّـحـد

 

رحـل الجواهري بعـد أن جاوز التسعين عاماً ،

قـضاها في حلّ وترحال وتشرد عن بلـده العراق،

عن بغـداده ، عن رصافـته .. وعن فـراته ودجـلته،

رحـل وبه من الشوق والحنين إلى العراق الشيء الكثير،

كأني به يـلـفـظ أنفاسه الأخيرة وهو يردد:

 

صـَبوتُ إلى أرض العـراق وبردها

إذا ما تصابى ذو الهـوى لربى نجـد

سلام على أرض الرصافة أنها

مراح ذوي الشكوى وسلوى ذوي الوجد

لها الله ما أبهى ودجلة حولها

تلـف كما التف السوار على الزنـد

 

في الجزء الثاني من مذكراته يـؤكـد الـجـواهـري

أنه "لا يود أن يعيش القـرن الحادي والعشرين" ،

وأنه قـد شبع من أصوات هذا القـرن ومآسيه...

 

وقد تحـقـقـت أمنيته..

ودَّع هذه الحياة وهو لا يملك منها سوى الألم والحنين والشوق إلى بلده.

 

أبا فـرات... أيها القائل:

أرح ركابك من أرق ومن عـثـر

كفاك جيلان محمولاً على خطر...

 

لقد أرحتَ ركابك أخيراً وبعد عـمر طويل وشاق،  

بعد أن أتعـبك التيار والترحال ، وهـدَّك السفر.

 
تعليقات