أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 30
 
عدد الزيارات : 36595867
 
عدد الزيارات اليوم : 1695
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   عبد الملك الحوثي يؤكد ان عملية سلاح الجو المسير اليوم التي نفذت على منشآت حيوية سعودية هي أكبر عملية تستهدف تحالف العدوان      كتابة القصيدة الشعريّة -الأنشودة- في أدب الأطفال المحليّ أحمد كامل ناصر      سـْـفِـن ـ إريـك لـيـدْمـان: الـرائد الـذي جـَمَـعَ فـأوعـى // الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين      نتنياهو يحدد شخصا وريثا له لقيادة إسرائيل .. فمن هو ؟      العمليات الفردية تحرج الفصائل وتؤلم اسرائيل د. هاني العقاد      إبراهيم أبراش القانون لا يقل أهمية عن الدين      سماحة السيد حسن نصر الله في ذكرى نصر تموز توعد الإسرائيليين بحضور بث مباشر لتدمير ألويتهم العسكرية إذا دخلت لبنان      محلل: غرفة عمليات مشتركة بين إسرائيل ودول عربية في الحرب القادمة      غارات إسرائيلية على ثلاثة أهداف في قطاع غزة من دون وقوع اصابات بعد إطلاق صاروخ على جنوب إسرائيل      أنبيــــاء و دجالــــين بقلم:فراس ياغي      ما الذي يدفع اطفالنا للشهادة...؟؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      إصابة مستوطنين بعملية دهس قرب "غوش عتصيون" واستشهاد المنفذ      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لصاروخ قادماً من شمال لبنان باتجاه مدينة مصياف وتدمره      وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة       اصابة جندي اسرائيلي في عملية طعن بالقدس واستشهاد المنفذ واصابة اخر بجراح خطيرة      قوات الجيش السوري تسيطر على قرى في شمال غرب سوريا فيما تواصل تقدمها باتجاه مدينة خان شيخون الاستراتيجية كبرى بلدات محافظة إدلب      حرب تموز 2006 … انقلاب موازين القوى محمد منصور      الاحتلال: حماس تخطط لخطوة استباقية قبل الانتخابات الإسرائيلية      المرشد يتصدى: ايران وصفقة القرن بسام ابو شريف      تل أبيب: تردّد ترامب وخوفه من الحرب ضدّ إيران دفع قادة الخليج إلى تغيير مواقفهم وانسحاب الإمارات أوّل الغيث والسعوديّة فشِلت باليمن وإيران انتصرت      السلطات في جبل طارق أفرجت عن الناقلة الإيرانية رغم طلب الولايات المتحدة مصادرتها      عندما أبكت المخابرات السورية ثكنة المرتزقة "اسرائيل".// المحامي محمد احمد الروسان*       الأحزاب الصهيونية سياسة واحدة ..!! بقلم : شاكر فريد حسن      التاريخ لا يعيد نفسه.. لكن العرب يفعلون! صبحي غندور*      حسن العاصي/ ضاق الشرق بالحياة      خريطة إسرائيل الكبرى// عبد الستار قاسم      اللاجئون الفلسطينيون فى لبنان .. رحلة الألم والشقاء سمير الشريف      في تأمل تجربة الكتابة مع الرواية الفلسطينية على هديٍ من "بنت من شاتيلا" فراس حج محمد/ فلسطين      كلمة عن الكاهن الأكبر يعقوب بن عزّي (١٨٩٩-١٩٨٧) حسيب شحادة      الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين: لقاء عبّاس مع وفدٍ إسرائيليٍّ برام الله استمرارٌ بالنهج التدميريّ ذاته وتسويق للأوهام     
تقارير دراسات  
 

الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حـسـين ياسـين // مـُحـمـَّـد مـَهـدي الجـَواهـري : الغائب الحاضر

2019-07-21
 

مـُحـمـَّـد مـَهـدي الجـَواهـري : الغائب الحاضر 

 

قـبـل إثـنـيـن وعـشـرين عـامـاً ، في السـابـع من تـمـوز عام 1997،

فـقـد العالم العربي علماً من أعلام الشعـر،

إنه الشاعرالـعـراقي  الكبير مـحـمـَّـد مـهـدي الجـواهـري ،

بعد أن أنهكه الترحال من غـربـة إلى غـربـة ، ومن مـنـفى إلى مـنـفى...

 

مات أبـو فـرات وحيداً في الغربة إلا من أحزانه وذكرياته.

لقد عاش حياته مشرداً مطارداً بلا وطن وبلا أهـل،

مات وهو يتمنى أن يشرب من ماء دجلة الخير التي قال فيها وتغـنى بها.

 

"يا دجـلة الخـيـر ، يا نـبـعـاً أفـارقـه

على الكراهـة بين الحـيـن والحـيـن

إني وردت عـيون الماء صافـية

نبعـاً فـنـبعاـً فـما كانت لترويني..."

 

في السابع من تـمـوز 1997 ترجـَّـل الـجـواهـري عن جواده برغـم بغضه للموت،

فقد استسلم له بكل هـدوء رغم أنه كان يقول:

 

أنا أبغـض الموت اللئيم وطيفه

يفـضي طيـوف مخاتل نصَّـاب

 

في عام 1939 كان في طريقه إلى بيروت لحضور مؤتمر هناك،  

فـوصله نبأ وفاة عقـيلته أم فـرات نتيجة لمرض مفاجئ لم يمهلها سوى يومين،

فعاد إلى بغداد ورثاها بقصيدته المؤثرة "ناجيت قـبرك" والذي يقول فيها:

 

في ذمة الله ما ألقى وما أجد

أهـذه صخـرة أم هـذه كـبد

قد يقـتـل الحزن من أحبابه بعـدوا

عـنه ، فكيف بمن أصحـابه فـقـدوا

بكيتً حتى بكى من لـيـس يعـرفـني

ونـُحـتُ حتى حكاني طائر غـرد

إنَّا إلى الله قـول يستريح به

ويستوي فـيه من دانوا ومن جحـدوا

مـُدّي إلي يداً تُمـدد إليك يدٌ

لا بد في العـيـش أو في الموت نـتـَّـحـد

 

رحـل الجواهري بعـد أن جاوز التسعين عاماً ،

قـضاها في حلّ وترحال وتشرد عن بلـده العراق،

عن بغـداده ، عن رصافـته .. وعن فـراته ودجـلته،

رحـل وبه من الشوق والحنين إلى العراق الشيء الكثير،

كأني به يـلـفـظ أنفاسه الأخيرة وهو يردد:

 

صـَبوتُ إلى أرض العـراق وبردها

إذا ما تصابى ذو الهـوى لربى نجـد

سلام على أرض الرصافة أنها

مراح ذوي الشكوى وسلوى ذوي الوجد

لها الله ما أبهى ودجلة حولها

تلـف كما التف السوار على الزنـد

 

في الجزء الثاني من مذكراته يـؤكـد الـجـواهـري

أنه "لا يود أن يعيش القـرن الحادي والعشرين" ،

وأنه قـد شبع من أصوات هذا القـرن ومآسيه...

 

وقد تحـقـقـت أمنيته..

ودَّع هذه الحياة وهو لا يملك منها سوى الألم والحنين والشوق إلى بلده.

 

أبا فـرات... أيها القائل:

أرح ركابك من أرق ومن عـثـر

كفاك جيلان محمولاً على خطر...

 

لقد أرحتَ ركابك أخيراً وبعد عـمر طويل وشاق،  

بعد أن أتعـبك التيار والترحال ، وهـدَّك السفر.

 
تعليقات