أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 32
 
عدد الزيارات : 34662353
 
عدد الزيارات اليوم : 1981
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

هل سيصبح سيف الإسلام القذافي رئيسا لليبيا؟ ولماذا تدعمه القيادة الروسية؟ وما هي نقاط قوته وضعفه؟ وهل يتمتع بتأييد 90 بالمئة من الشعب الليبي

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية: احتمالية انفجار الأوضاع في الشمال مرتفعة

اغلبية تؤيد التهدئة... مع اسرائيل استطلاع: ازدياد شعبية حماس مقابل تراجع فتح وهنية يتفوق على الرئيس عباس في الانتخابات

النيابة العامة الاسرائيلية توصي باتهام نتنياهو بتلقي رشى في ثلاثة ملفات فساد هي الملفات 1000 و2000 و4000.

هنية : لدينا كنز أمني لا يقدّر بثمن سيكون له تداعيات هامة في فلسطين والخارج

موقع عبري : نتنياهو مرر رسالة شديدة اللهجة إلى حماس واخرى الى الرئيس وهذه مفادها ..

عزام الاحمد لا نثق بحماس وسنقوض سلطنها بغزة .. تصريحات الأحمد انقلاب على المصالحة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   أهكذا تقنعون الناس بأنكم قيادة حقيقية؟؟/ بقلم: سليم سلامة      16 ولاية تتقدم بدعوى قضائية ضد قرار ترامب اعلان الطوارئ لبناء جدار على الحدود مع المكسيك      قبل 24 ساعة من موعد تقديم القوائم ...الأحزاب العربية تواجه عقبات في تشكيل قائمة مشتركة لانتخابات الكنيست      نتنياهو: تغيّر جوهري في سياسة دول عربية وإسلامية تتمحور سياستها حول مسألة التصدي لإيران وللتيارات الإسلامية المتطرفة      وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول      مقتل شرطيان مصريان ومسلح واصابة ثلاثة ضباط إثر تفجير انتحاري نفسه أثناء مطاردته قرب الجامع الأزهر وسط القاهرة في ثالث حادث بارز تشهده البلاد خلال 4 أيام      سعيد نفاع // الكُرّاز قصّة...      سفير ليبي سابق يكشف تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة الزعيم الليبي: الغرب قتل القذافي لانه افشل السيطرة الفرنسية في غرب أفريقيا       قصف مدفعي و اصابة 19 مواطن وجندي اسرائيلي بفعاليات الارباك الليلي شرق جباليا      الـخـَوف مـن الـكـتـابـة الـدكـتـور عـبـد القـادر حسين ياسين      الأسد: سوريا تخوض 4 أنواع من الحروب ومخطط التقسيم قديم لا يشمل بلدنا فقط بل كل دول المنطقة والتصريحات الأوروبية حول اللاجئين “وقحة”      مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها      في أول حديث لقناة عربية.. مادورو للميادين: فنزويلا ستصبح فيتناماً جديدة إذا تجرأت أميركا على مهاجمتها      استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019      صحفية "إسرائيلية" تصف جنود الاحتلال بـ"الوحوش البشرية" و تُثير عاصفة في إسرائيل      مادورو يتهم الولايات المتحدة وكولومبيا بالتخطيط للاعتداء على بلاده      التحالف مع العدو ضد الخصم… هل العرب اغبياء بالفطرة؟ كمال خلف      صاحب مقولة إيران تُسيطر على أربع عواصم عربيّة يرد على الأستاذ عطوان: لست مسؤولاً إيرانيّاً وليس لي أيّ وضع رسميّ.. وكلامي جرى تحريفه وتوكل كرمان أوّل من ردّدته      الامن يحذر من انهيار السلطة ...الحكومة الاسرائيلية تصادق اليوم على خصم رواتب الاسرى والشهداء من مقاصة السلطة      الأحمد: بقرار من الرئيس عباس لن نجلس بعد اليوم مع حركة الجهاد الإسلامي!!!!!!!!!!!      السيد نصر الله: من حرر المنطقة ودفع بخطر داعش هو محور المقاومة وليس المنافق الأميركي.. مؤتمر وارسو كان “هزيلا وهشا”      هنية: حماس لم تسيء إلى سوريا أو نظامها.. بذلنا جهودا لعدم تدهور الوضع في سوريا من باب الأخوة وقدمنا نصائح للنظام لكنه لم يستمع لها!!!!      ترامب يعلن حالة الطوارئ الوطنية لبناء الجدار مع المكسيك      تحذير أممي: خطر قادم بعد 3 أشهر يهدد السعودية ومصر      بعدما فشل حوار موسكو ..؟ د.هاني العقاد      رحلت إلى أقاصيك البعيدة ( إلى صبحي شحروري ) // محمد علوش      هل إكتمل " تتويج" نتنياهو زعيماً للناتو العربي في وارسو ...؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      مادورو يقترح خطة لنشر الجيش في فنزويلا للتصدي لأي عدوان محتمل      أردوغان يعلن إمكانية قيام روسيا وتركيا وإيران بعمليات مشتركة في سوريا      سر اجتماع الملك سلمان مع تركي الفيصل قبل لقائه مع قناة إسرائيلية     
مقالات وافكار 
 

العــَذاب الـفـِلـِسـطـيـنـي الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين

2019-02-09
 

 

 

يـُصور هذا الكتاب، الصـادرعن دار غـارنت للطباعة والنشر في لـنـدن،

تماما كما يقول عـنوانه الثانوي، واقع حياة الفـلسطينيين في الضفة الغربية تحت الاحتلال.

وهو كتاب وثائقي مـُصوَر من القطع الكبير ، ذو غلاف سميك مقوّى ،

يقع في 240 صفحة أكثر من نصفها مخصص للصور المأخوذة في الضفة الغربية.

 

وإذا كان من المفهوم أن الصورة تُغـني عن ألف كلمة،

فإنها هـنا تأتي لتدعم الكلمة التي تدون الواقع الأليم.

 

مؤلف الكتاب، مـارك هُـويـل Mark Howell هو محرر وثائقي متمرس ،

ذو اهتمام خاص بالشؤون السياسية في الشرق الأوسط .

وقد سبق له أن سكن لمدة سنة ونصف السنة في القاهرة،

حيث عمل كمحام وقانوني مختص مع إحدى الشركات البريطانية العاملة هناك .

وللمؤلف صور منشورة في كبريات الصحف البـريطانيـة ،

وهو يتكلم ويقـرأ اللغة العربية ، وقد تنقـل مصوراً في شتى أنحاء الشرق الأوسط.

 

في هـذا الكتاب يكشف مـارك هُـويـل عن مهارتين متلازمتين:

مهارته في تقـصي الحقائق وإدراجها بأسلوب منطقي ،

وهي مهارة صقـلـتها دراسته للتاريخ والقانون،

ومهارته في التصوير الفوتوغـرافي للمواقع والأحداث ،

وقد صقـلـتها خبرته الحرفية كمصور صحافي مختص بالأحداث السياسية.

 

عـنوان الكتاب سؤال صارخ بأحرف كبيرة يقول:

"ماذا فـعـلـنـا لـنـسـتـحـق هــذا..؟"

ولا يقول المؤلف "هذا الظلم" أو "هذا العـقـاب" ،

بل يترك للقارئ المتصفح أن يرى بـنـفــسه،

مدى الظلم والقهـر اللذين يعانيهما الفـلسطينيون في الضفة الغـربية المـحـتـلـة.

 

في مـقـدمـة الكـتـاب ، يرجو مـارك هُـويـل القارئ ،

أن يؤخر حكمه على الكتاب حتى النهاية ،

متعهداً أنه إنما يقـدم لنا، بحسب إطلاعه ومعـرفته،

إنعكاساً أميناً للوضع الحالي في الضفة الغربية .

فالقارئ الغـربي عموماً قد اعـتاد رؤية أنماط إعلامية معـينة ،

ورسم في مخيلته صوراً معـينة عن الشعـب الـفـلسطيني.

 

أما هذا الكتاب فيختلف من حيث إنه يقدم لنا عـدداً من الحالات الواقعـية،

التي تسرد أوضاع الـفـلـسـطـيـنيـيـن وتتضمن مقابلات ،

أو تصريحات شخصية خطية لهؤلاء الأفراد ،

مرفقة بصورهم الفوتوغرافية الشخصية، التي تقربهم من القارئ.

 

لـقـد عـايـن مـارك هُـويـل الإرهاق والتعـب المضني ،

الذي يعانيه أولئك الذين لا يعرفون أبدا ،

ما إذا كانوا سيعبرون الى مكان العمل هذا اليوم أو ذاك،

وشهد معاناة سائقي سيارات الإسعاف ،

الذين يـُجـبـرون على سلوك طريق غير مباشر ،

للوصول الى مكان الحادث، حيث إن هنالك طرقات مخصـَّصة "للإسرائيليين فقط"،

لا يجوز لهم سلوكها، ورأى قـنوط أصحاب الدكاكين ،

الذين أجبروا على إخلاء محلاتهم ، لأن المستوطنين الإسرائيليين ،

الذين حلوا فوق هذه المحلات ما انفكوا يرمون النفايات والأوساخ عليهم من فوق.

 

وهـذا الإنهاك والتعـب المضني بالذات، وهذا الكبت والحرمان الصامت،

وهـذه الخيبة، هو ما يتقـن مـارك هُـويـل احتواءه بالضبط ، ويبرع في تجسيده...

 

قبل الدخول في المقـدمة يقول المؤلف أن أحد الحوافز الأساسية ،

التي دفعـته إلى جمع مادة هذا الكتاب والعمل على إصداره ،

هو رغـبـتـه في ردم الهـوَّة الكبيرة ما بين التغـطية الإعلامية المعهودة ،

للنزاع العربي الإسرائيلي من جهة، والواقع المعـيشي على الأرض من جهة أخرى.

 

وقد تطور مشروع الكتاب من مجموعة صور فـوتوغرافية ،

كان المؤلف قد عمل على جمعها أثناء زيارته الأولى إلى الضفة الغربية عام 2006.

فـفي تلك الزيارة صـُعق المؤلف للفارق الكبير ،

بين ما كان قد اعـتاد سماعه من وسائل الإعلام البريطانية ،

حول الوضع في الضفة الغربية ، وبين الواقع الذي رآه على الأرض.

 

ومن هـنا رأى أنه أمام "حكاية يجب أن تروى".

يـتـألـف الكتاب مـن مقدمة وثلاثة أجزاء رئيسية ،

تتبعها جميعا صفحتان بأسماء المصادر التي استقى منها المعلومات ،

والمؤسسات الموثوقة التي يمكن لمن شاء المتابعة ،

أن يحصل منها على مزيد من المعلومات.

 

يـقـسم كل جزء من الأجزاء الرئيسية إلى عـدة فصول ثانوية،

تتميز جميعها بالوضوح والاختصار.

فالسمة البارزة في كل أقسام الكتاب هي الموضوعية ،

والاقـتصار على إدراج الحقائق التاريخية مع التاريخ الزمني لكل منها،

والصور الفوتوغرافية المرافقة، أو الخرائط،.

 

لعل أهمية صدور هذا الكتاب تكمن في أنه صادر بالإنجليزية،

لـكاتب بريطاني يتقـن مخاطبة العقـل الأوروبي والغـربي وغير منحاز.

 

فإذا شاء القارئ أن يكون على عـلم بما يجري حاليا ،

لتـهـويـد الضفة الغربية وبناء جدار فـصل يقضم مزيدا من أرضها،

أو أراد أن يبني معرفةً تاريخية حقـَّـة فيما يتعلق بتقسيم فلسطين ،

وما يـتعرض له الشعب الفلسطيني من التنكيل والإذلال،

فإن أمامه في هذا الكتاب مادة جيدة للحفظ والتذكير.

 

 

 
تعليقات