أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 27
 
عدد الزيارات : 34929323
 
عدد الزيارات اليوم : 4417
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   القياديّ بالجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين مزهر: الشعبيّة في صفِّ الجماهير وعلى حماس مُراجعة سياساتها والاعتذار للشعب الفلسطينيّ      صحيفة عبرية: ترتيبات عربية – دولية بشأن قطاع غزة تشمل تجريد التنظيمات من الأسلحة      شهيد رابع واصابات برصاص الاحتلال في بيت لحم الليلة      تطورات قادمة خطيرة .. تضع المنطقة على فوهة بركان البارود كمال خلف      حماس تهدد: الخيارات مفتوحة للمقاومين للرد على جرائم إسرائيل بعد استشهاد ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية      مركز أبحاث الأمن القوميّ: موسكو نصبت فخًّا لتل أبيب بسوريّة والمؤسسة الأمنيّة الروسيّة تتبنّى لغةً مختلفةً وأكثر عدائيّةً تجّاه إسرائيل وتُعارِض تحسين العلاقات معها      كتاب بعنوان "شركة كوشنر" يكشف مزيدا من تفاصيل وغرائب "صفقة القرن"      سليم سلامة // قطع غانتس قول كل المخوِّفين والمضلِّلين!      ديموكتاتوريّة إسرائيل: ارتفاع حاد العام الماضي في تدّخل الرقابة العسكريّة بالكيان وحظر 6 مقالات أسبوعيًا والأمن “بقرة مُقدّسة والعرب “خارِج التغطيّة”      بسم الله الرحمن الرحيم بيان صادر عن "جمعية أساتذة الجامعات- فلسطين"      روسيا تتجه إلى أفريقيا ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      شهيدان فلسطينيان برصاص الاحتلال واستشهاد عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت      استشهاد منفذ عملية “سلفيت آريئيل” في عملية تبادل لاطلاق النار بعد محاصرة مبنى في قرية عبوين في شمال مدينة رام الله..      مسؤولية القيادات في عصر التطرّف صبحي غندور*      طائرات الاحتلال تستهدف موقع للمقاومة شرق غزة       ناجي الزعبي // سر اجتماع رؤساء الاركان الثلاث      جنرالُ إسرائيليُّ للشرطة: نتنياهو ربح حوالي خمسة ملايين دولار من صفقة شراء الغواصّات من ألمانيا ووافق على بيع مصر غواصّاتٍ خلافًا لموقف الأجهزة الأمنيّة      ترجيحات بارتفاع نسبة مُقاطعي الانتخابات لغضبهم من تفكيك القائمة المُشتركة وتوجهّهم لـ”ميرتس″ الـ”يساريّة” الصهيونيّة والشعبيّة تدعوهم لمُقاطعة الانتخابات      إيزنكوت: كنا قريبين بمسافة شعرة من الحرب      وزير الدفاع السوري يعلن أن الجيش “سيحرر” مناطق سيطرة الأكراد بـ”المصالحات أو بالقوة” وأي وجود عسكري من دون دعوة الدولة السورية هو احتلال..      القبض في هولندا على المشتبه به الرئيسي في هجوم أوتريخت الارهابي المفترض قتل فيه ثلاثة أشخاص.. واغلاق كافة المساجد في المدينة      ذاكـرة تـَحـت الـطـَـلـَب /// الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين      حسن العاصي // قلاع الاستبداد ومطارق الفساد      مرورُ 26 عامًا على وفاة ِ الموسيقارِ المصري الكبير " أحمد فؤاد حسن " بقلم : حاتم جوعيه       ماذا يحدث في قطاع غزة ؟! بقلم : شاكر فريد حسن      ليس معروفا لاجهزة الاحتلال جيش الاحتلال يزعم الكشف عن هوية منفد عملية "أرئيل" ويجري مسحا لمنزله      مقتل 3 إسرائيليين وجرح واحد في عملية قرب سلفيت في الضفة الغربية      قياديٌّ في حماس: العلاقات مع سوريّة وفتح مكتبٍ لها بقطاع غزّة مطروح للنقاش كبقية الملّفات المفتوحة بالمنطقة ويُهاجِم المُطبّعين مع إسرائيل      مصادر رفيعة بتل أبيب: اختراق إيران لهاتِف غانتس حسم المعركة الانتخابيّة لصالح نتنياهو وحزب “أزرق-أبيض” يُطالِب بالتحقيق الفوريّ مُلمّحًا لمسؤولية رئيس الوزراء      محللون اسرائيليون: صواريخ تل ابيب لم تطلق بالخطأ والجيش قرر تأجيل عمليته الكبرى للصيف     
مقالات وافكار 
 

اشرف صالح // وعد بلفور

2018-11-04
 

  وعد بلفور "وأنا" 

هناك علاقة قوية تربطني بوعد بلفور كوني مواطن فلسطيني بدرجة إمتياز , ورغم أن وعد بلفور أخذ على عاتقه أن يجردني من هويتي الكنعانية تاريخيا والإسلامية عقائديا والفلسطينية قوميا , إلا أنني لا زلت أتذكر معه كل سنة كي لا أنسى شخصية عدوي اللدود , وبما أنني أعتبره من أشد الأعداء فيجب أن لا تقتصر علاقتي به بمجرد ذكرى تمر كل سنة , أعبر فيها عن غضبي بالويلات والبكاء , ومن ثم أنشر قصتي  للعالم  لأحصرها في زاوية التاريخ , فلا بد أن تخرج علاقتي بوعد بلفور من علاقة الذكريات في  كل سنة الى علاقة تصدي ومجابهة لهذا الوعد المشئوم , ولكن كيف وأنا وحيدا في أفكاري , منشق عن الجماعة كوني أعتقد أنني الأفضل .

في هذه الأيام يتزامن ذكرى وعد بلفور المشئوم , مع أخطر المراحل التي تمر بها القضية الفلسطينية , من حيث صراعنا مع الإحتلال وصراعنا مع أنفسنا أيضا , فصراعنا مع الإحتلال أمر بديهي وحتمي فلا يختلف عليه إثنان , فهو نتاج الوعد الذي هو محل موضوعنا هذا , أما صراعنا مع أنفسنا فهوا منشق من كلمة "أنا" ولهذه الكلمة تفسيرات كثيرة وتداعيات خطيرة , فلوا فسرناها على نحوا الأنانية لوجدنا أن كل شخص فينا أو حزب أو حاكم , يعتقد أنه  المناسب لمجابهة وعد بلفور وما نتج عنه من إحتلال , ولهذا نجد كل منا في واد آخر , ولو فسرنا "أنا" على نحوا الصراحة مع النفس ومحاسبتها وجلد الذات , فلم نجد أحد يفعل ذلك وللأسف الشديد , وحتى من قدموا تضحيات ولا زالوا يقدمون في سبيل الوطن , فهناك قناعات راسخة في عقولهم بأن طريقتهم في النضال هي الأفضل من الغير , ولهذا نجد ضرباتهم للعدوا تحول دون تحقيق اهداف أو تقدم ملموس أو نتائج محققة , لأنهم خارج الصف الواحد , وأصبحوا كمن يضرب الحديد بعصا خشبية .

المسافة بين وعد بلفور وتأسيس دولة إسرائيل "النكبة" ثلاثون عاما , ثلاثون عاما من التخطيط والتكتيك لكيفية وضع حجر الأساس لدولة نووية , بمواصفات الحركة الصهيونية العالمية , والتي كانت تجمع يهود العالم على هدف واحد وقرار واحد وكلمة واحدة رغم بعد المسافات الجغرافية بينهم , فكلنا نعلم أنهم جائوا من الشتات .

أما نحن كفلسطينيين فكل منا لا زال يعمل في معسكر مستقل , سواء أحزاب أو تيارات أو حكومات أو أشخاص , فهناك أحداث ومحطات مرت بنا قد نحتاج أياما لكتابتها , ولكن المشهد الأخير في مسلسل دراما الصراع لا زال قائما , ففي هذه الأيام تشهد البلاد صراعا حقيقيا بين الأحزاب الفلسطينية على إختيار الطريق المناسب لسلوك القضية والتي أصبحت في المزاد العلني , فالهدنة التي تسعى اليها حماس مع إسرائيل ليس على مزاج باقي الأحزاب , وسقف المطالب أيضا لا يتعدى طموحات أي حزب صغير , وأيضا طموحات قطر في المنطقة قد تتناغم مع البعض وتزعج البعض الآخر , وأيضا علاقة مصر بصفتها الراعي لقضيتنا قد ترفع البعض وتقصي الآخر , فهناك حالة خليط معقدة من الصراعات السياسية والحزبية بين جميع الأطراف , تتزامن مع خروج كل طرف منددا ومستنكرا بوعد بلفور ومتوعدا بالتصدي له , ولكن , هل التصدي سيكون من خلال الصف الوطني الواحد , أم من خلال كلمة "أنا" , فهذا هو جوهر الموضوع .

اشرف صالح

كاتب صحفي ومحلل سياسي


 
تعليقات