أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 29
 
عدد الزيارات : 34948577
 
عدد الزيارات اليوم : 4765
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   تقرير إسرائيلي : مصر تعد جيشا كبيرا وجاهزة لأي حرب      المقداد للميادين: القيادة السورية تدرس كل الاحتمالات لاستعادة الجولان المحتل      مهاتير محمد يشن هجوما حادا على إسرائيل ويصفها بـ "دولة لصوص"      أمي … حبيبة القلب و الروح ! بقلم : عاطف زيد الكيلاني      أ-د/ إبراهيم ابراش // حدود الدم في فلسطين      والدة الاسير المكافح الرفيق والصديق صدقي المقت بذمة الله ...      غرامٌ وانتقامٌ… نائب رئيس الموساد: كيف نثِق بنتنياهو وهو الذي خان زوجاته الثلاث؟ ورئيس الوزراء: غانتس أخفى في هاتفه الذي اخترقته إيران فيديوهات مع عشيقته      دمشق تعتبر تصريحات ترامب حول الجولان انتهاكا “سافرا” للقرارات الدولية وتؤكد انحياز واشنطن الأعمى للاحتلال ودعمها اللامحدود لسلوكه العدواني..      صراع المحاور...المشرق العربي بقلم:فراس ياغي      رفض عربي وأوروبي لتصريح ترامب عن الاعتراف بسيادة      مصادر بتل أبيب والقاهرة لصحيفةٍ عبريّةٍ: خطّةٌ إسرائيليّةٌ-مصريّةٌ لنزع سلاح المُقاومة الثقيل بقطاع غزّة وإبقاء حماس بالسلطة بمُوافقة دولٍ عربيّةٍ وخليجيّةٍ والأمم المُتحدّة وواشنطن      ترامب: حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان.. ونتنياهو يرحب ويقول له “انت صنعت تاريخا”..      بين حانا ومانا.. فقدنا خيارنا زياد شليوط      القياديّ بالجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين مزهر: الشعبيّة في صفِّ الجماهير وعلى حماس مُراجعة سياساتها والاعتذار للشعب الفلسطينيّ      صحيفة عبرية: ترتيبات عربية – دولية بشأن قطاع غزة تشمل تجريد التنظيمات من الأسلحة      شهيد رابع واصابات برصاص الاحتلال في بيت لحم الليلة      تطورات قادمة خطيرة .. تضع المنطقة على فوهة بركان البارود كمال خلف      حماس تهدد: الخيارات مفتوحة للمقاومين للرد على جرائم إسرائيل بعد استشهاد ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية      مركز أبحاث الأمن القوميّ: موسكو نصبت فخًّا لتل أبيب بسوريّة والمؤسسة الأمنيّة الروسيّة تتبنّى لغةً مختلفةً وأكثر عدائيّةً تجّاه إسرائيل وتُعارِض تحسين العلاقات معها      كتاب بعنوان "شركة كوشنر" يكشف مزيدا من تفاصيل وغرائب "صفقة القرن"      سليم سلامة // قطع غانتس قول كل المخوِّفين والمضلِّلين!      ديموكتاتوريّة إسرائيل: ارتفاع حاد العام الماضي في تدّخل الرقابة العسكريّة بالكيان وحظر 6 مقالات أسبوعيًا والأمن “بقرة مُقدّسة والعرب “خارِج التغطيّة”      بسم الله الرحمن الرحيم بيان صادر عن "جمعية أساتذة الجامعات- فلسطين"      روسيا تتجه إلى أفريقيا ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      شهيدان فلسطينيان برصاص الاحتلال واستشهاد عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت      استشهاد منفذ عملية “سلفيت آريئيل” في عملية تبادل لاطلاق النار بعد محاصرة مبنى في قرية عبوين في شمال مدينة رام الله..      مسؤولية القيادات في عصر التطرّف صبحي غندور*      طائرات الاحتلال تستهدف موقع للمقاومة شرق غزة       ناجي الزعبي // سر اجتماع رؤساء الاركان الثلاث      جنرالُ إسرائيليُّ للشرطة: نتنياهو ربح حوالي خمسة ملايين دولار من صفقة شراء الغواصّات من ألمانيا ووافق على بيع مصر غواصّاتٍ خلافًا لموقف الأجهزة الأمنيّة     
مقالات وافكار 
 

ثــَقـافـة الصّـورة وإسـتـلاب الـعـُـقـول الـدكـتـور عـبـد القـادر حسـين ياسـين

2018-06-12
 

ثــَقـافـة الصّـورة وإسـتـلاب الـعـُـقـول

 

الـدكـتـور عـبـد القـادر حسـين ياسـين

 

 

 

عرضت القـنـاة الثانية في "هـيـئـة الإذاعـة البريـطانيـة"  BBC

برنامجـاً وثائـقـياً في الأسبوع الماضي عن الحرب في أفـغـانسـتان .

 

بدا المشـهـد الذي كنت أتابـعـه ؛

عـجـوز أفـغـانية ترتدي البرقـع تتوسل إلى جـنـدية أمريكية،

أن تـعـطيها بـعـض ما يـسـدّ الرمق ،

وفي الخـلـفـيـة شـاب أفـغـاني يـعـرض ،

"أجـود أنـواع الحشيش" على ضـابط أمـريكي...

 

بـدا المشـهـد من أبلغ المشاهـد الدالة على الدرجة ،

التي بلغـتها الوقاحة الأمريكية من جهة،

وعلى النزعـة المستشرية لإذلال البشر من جهة أخرى.

 

وكان هـذا المشهـد ليس سوى عـيّنة صغـيرة جداً ،

من الإذلال المتوقع أن تمارسه الولايات المتحـدة الأمريكية،

على  زعـمـاء العـالم الثالث،

سواء من بين الذين افـترضوا أنهم حلفاؤها،

(من أمثـال كـرزاي في أفـغـانستان والعـبـادي في العـراق)

ومن بين الذين لم يفـترضوا ذلك.

 

إن الأوهـام التي يـروج لـهـا بعـض من يـُسـمون أنـفـسـهم بـ "الليبراليين" العرب،

والتي تزعـم بأن العـولمة الاقـتصادية ،

"تشكّل طريقاً نحو الـتـنـمـية" ،

لا تعـدو كونها، فى رأيي المـتـواضـع، آمالاً طوباوية؛ 

وأن التعـويل على هذه العـولمة للنهوض اقتصادياً واجتماعـياً وحضارياً،

بالمجتمعات العـربيـة ، لا يعـدو كونه قـبولا بالموت والإلغاء.

 

لـقـد آن الأوان ليدرك العرب أن شريعة الغاب هي السائدة حالياً...

وان النسـخـة الأمريكية من العـولمة لا يعـنيها ،

توافـر الحرية والديموقراطية والعـدالة الاجتماعية في العالم الثالث ،

او عـدم توافر هذه المبادئ.

وإلا لماذا تساند الولايات الـمـتـحـدة الأمريكية  بعض الأنظمة الاستبدادية،

وتغـضّ الطرف عـن الانتـهـاكـات التي ترتكبـهـا هـذه الأنظمـة ،

كما هـو الحـال في أفـغـانسـتان وباكـسـتان ومصر،

والأردن والسـعـودية ،والـمـغـرب على سبيل المثـال؟!

 

منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية كانت زعامة الولايات المـتحـدة ،

للمعسكر الإمبريالي تأسيساً لشريعة الغاب،

وذلك على عكس ما يوحي به ميثاق منظمة الأمم المتحدة ،

التي يتلخص هدفها الأول والأساس في إقـرار مبدأ،

السلام القـائم على العـدل عوضاً عن مبدأ القـوة الغـاشـمةBrute force  ،

وهـو المبدأ الذي أفشل سابقاً دور "عـصبة الأمم" في الربع الأول من القرن العشرين.

 

فماذا تغـيـر بين الأمس واليوم؟

كان الهـدف من الانتداب الغـربي على العالم العـربي بعد الحرب العالمية الأولى،

يتمثـل في "مساعـدة الدول والشعوب على حكم نفسها بنفسها وتأهـيلها للاستقـلال".

وقـسّمت هذه الشعـوب إلى ثلاث فئات "A" و"B" و"C" وفقاً لدرجة تطورها...

وها هي الولايات الـمـتحـدة الأمريكية تـُنـصب نفـسها اليوم وصـياً على العالم الثالث،

باسم الإنسانية،  في الوقـت الذي يستمر فيه استغلال موارد هذه الشعـوب وطاقاتها.

 

تحت شعار الدفـاع عن حقوق الإنسان يتم الانتشار القـسري للعـولمة،

عبر الإطاحة بمبدأ سيادة الدول.

منذ أكثر من عـقدين، لـم تـتـردد الولايات المـتـحـدة ،

في إسـتخـدام قـوتها العسكرية المباشرة تحت غـطاء الأمم المتحـدة،

بحجة التدخل لوقـف الانتهاكات التي يمارسها هذا البلد أو ذاك ،

أو بحجة فض نزاع عـرقي وما شابه.

 

ولا يـحـتـاج المرء إلى عـبـقـريـة فـذة أو ذكـاء خـارق ،

لـيـدرك أن هدف العـولمة، التي تعـددت صفاتها ،

من عولمة متوحشة إلى عولمة ملـتـبـسـة... الخ،

هو تشكيل قـيـم إنسانية تتماشى مع منطق العـولمة الاقـتصادية... 

وبـذلك يـصـبـح العـنف السياسي والعسكري مشروعاً ،

ضد الدول التي لا ترى في العـولمة الاقتصادية نهجاً يمكنها قـبوله...

 

أعـود إلى المشهد الذي توقـفـت عـنده كمـشهد يخـتـزل كل المـأساة ،

مأساة شـعـوب العـالم الثـالث الذين طالما صَوَرتهم أجـهـزة الإعلام،

في "العـالم الـحُـرّ" كقـوم رعـاع مـتـوحـشين ،

لا بد من الحَجر عليهم ووضعهم تحت الوصاية ،

في الوقـت الـذي تـتـنـاسـى فـيه الشـعـب الأفـغـاني ،

الذي حمل تاريخاً طويلا من النضال ومن الانـتـفـاضات ،

ضد السيطرة الاستعمارية البريطانية والأمريكية ،

وضد مختلف أنواع الاستغـلال.

 

المشهـد الأفـغـاني هو نوع من أنواع الإرهاب ،

الذي تمارسه الولايات المتحدة الأمريكية ،

لالقاء الرعـب في نفوس الأفـغـان جميعاً من جهة،

ولإلحاق الضرر البليغ بمعـنويات شعوب العـالم الثـالث وكرامتها.

 

والمشهـد الأفـغـاني هو ، ثانياً ، مؤشر على سياسة العـولمة،

التي تتلاعـب بمصير الشعـوب عـبر استبدال رئيس دولة برئيس آخر،

ونظام بنظام آخر ، بغية إجبار هذه الدولة أو تلك ،

على الامتثال لقواعـد العولمة المطلوبة ،

والمشروطة بدورها بقانون الجـني السريع للأرباح،

أو المشروطة بالأحرى بقانون النهـب الذي يقتضى توجيه اقـتـصاديات الدول النامية.

وهو توجيه أدى إلى انتشار البطالة والـفـقـر فى العـالم الثالث ...

يشير التقرير السنوي لـ "صـنـدوق النـقـد الـدولي" ،

إلى أن 70 في المئة من الشعب الأفـغـاني يـعـيشون "تحت مستوى الفـقـر"،

عـوضاً عن الرفاهية والنمو المزعومين.

 

المشهد الأفـغـاني هو أحد مظاهـر "ثقافة الصورة" ،

التي يـتم من خـلالـهـا استلاب العـقـول وتمويه الشعـوب وقـلب المعايير...

فى إطار شريعة الغاب التي يستمر من خلالها،

تحويل الأمم المتحدة من مؤسسة لحفظ السلام العالمي،

إلى أداة تسمح بالعـدوان عـبر إضـفـاء "الشـرعـيـة الدوليـة" وإستنساب ألأطر القانونية...

 

إن المـشـهـد الأفـغـاني يـؤكـد ، بما لا يـدع مـجـالا للشـك ،

زيف الادعاءات الأمريكية بنزوعها إلى "حماية الشعوب الضعيفة" ،

وتـتهافـت مع هـذا المشهد كل الذرائع التي إسـتـخـدمتـهـا الولايات المتـحـدة،

 في حـربها ضـد أفـغـانسـتان.

 

فهل تكتفي شعـوب العالم الثالث عموماً ، والأمـة العـربيـة بشكل خاص،

بانتظار تبلور استراتيجية القوة الأمريكية المقـبلة،

أم تسرع إلى بلورة شكل النضال الممكن لمواجهة هذا الجبروت،

والعمل على إعادة فرض السلام القـائم عـلى العـدل؟

 
تعليقات