أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د. عدنان بكرية // ما يجري في الغوطة ودمشق هي اخطة ب من المؤامرة الكونية على سوريا...
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 13
 
عدد الزيارات : 32309545
 
عدد الزيارات اليوم : 491
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   د. مصطفى يوسف اللداوي // البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ      بيان التجمع العربي للمثقفين في العراق ضد العدوان على سوريا الشقيقة      تبادل لاطلاق النار داخل أحد القصور الملكية السعودية في الرياض      عبد الناصر عوني فروانة // 22/4 يوم “الأســير العربي”      بشير شريف البرغوثي// بين البندقية القديمة و حاملها علاقة عشق لا يعرفها إلا من عاشها      د.مصطفى البرغوثي: يشيد بقرار العاصمة الايرلندية دبلن بمقاطعة اسرائيل      حركة المبادرة: اغتيال د.فادي البطش جريمة يجب محاسبة اسرائيل على ارتكابها      "حماس" تنعى المهندس فادي محمد البطش .. و"الجهاد الإسلامي" تتهم الموساد باغتياله      تل أبيب تتوعّد إيران بضربةٍ مؤلمةٍ وتطمئن المُواطنين المرعوبين وليبرمان “ينصح” الجميع بعدم “اختبارنا ولا أذكر أبدًا حالة استعدادٍ وتأهّبٍ كهذه من الجيش والشعب”      بشير شريف البرغوثي// خياركم في الخصام خياركم في الوئام      مَعرَكة خِلافَة حفتر تَشتعِل داخِل ليبيا وخارِجها.. وفُرَص سيف القذافي تتعزَّز في حالِ اختفائِه عن السَّاحة..      الاتفاق على خروج باقي مسلّحي القلمون الشرقي إلى جرابلس وإدلب      كورية الشمالية تتعهد وقف التجارب النووية والبالستية واغلاق موقع للتجارب النووية إثباتاً لصدق نيتها اعتبارا من السبت      تبعية الأنظمة العربيّة واستكبار الاستعمار زهير أندراوس      ليبرمان: لن نسمح لروسيا بتقييد نشاطنا في سوريا      داعش يرفع الأعلام البيضاء فوق مباني مخيم اليرموك والحجر الأسود      استشهاد فلسطينين برصاص الجيش الإسرائيلي قرب غزة خلال مشاركته في جُمعة الشهداء والأسرى..      طيار إسرائيلي يكشف كلمة السر في قصف إيران      د/ إبراهيم أبراش على أية منظمة تحرير يتحدثون ويتصارعون ؟      استعدادات للمشاركة في مسيرات "جمعة الشهداء والاسرى" و دعوات للنفير      ابراهيم ابوعتيله // دولة سيناء الفلسطينية      بدنا نطّير طيارات ورق مش مولوتوف.. ولنا في غزة مثالا نادية عصام حرحش      بين الاستراتيجية الدولية والاستراتيجية الاقليمية ماهي استراتيجية محور المقاومة بعد العدوان الثلاثي على سورية؟ بسام ابو شريف      أردوغان يُقدِم على مُغامَرتِه السِّياسيّة الأهَم والأخطر بِدَعوتِه إلى انتخاباتٍ رِئاسيّة وتَشريعيّة مُبَكِّرة.. ثَلاثة تَفسيرات رئيسيّة      مصدر للميادين: المسلحون في سوريا يخططون لإقامة كيان مستقل عاصمته درعا برعاية أميركية      العدوان على سوريا ...كشف عن عجز الدول الغربية والتواطؤ الرسمي العربي بقلم :- راسم عبيدات      ازدهارُ الجاهلية في عصر المعلوماتية! صبحي غندور*      تل أبيب: إيران قد تُنفّذ عمليّةً ضدّنا في الخارج أيضًا وسنرُدّ بصورة مؤلمةٍ وقاسيّةٍ ومُدّمرةٍ والجنرال سليماني على رأس قائمة اغتيالات الموساد      نتنياهو تشاور مع ترامب قبل عدوان إسرائيل على مطار "تي فور" السوري      إنشاء نظام دفاع جوي جديد في سوريا بدعم روسي معززا بمنظومة s300     
مقالات وافكار 
 

نصرة العرب للقدس . شيكات بدون رصيد// أشرف صالح

2018-01-06
 

نصرة العرب للقدس . شيكات بدون رصيد

الدول العربية وقفت وقفة واحدة ضد قرار ترامب بخصوص القدس وهذا جيد . ولكن هل ستلتزم هذه الدول بتعويض 400 مليون دولار سنويا في حال قطعها من الولايات المتحدة . أم ستكون الوقفة العربية بجانبنا مجرد شيكات بدون رصيد . والهدف منها التلميع أمام شاشات الإعلام .

أولا يجب أن يكون التعريف واضح والتسمية صحيحة لمدينة القدس ومسجدها الأقصى . بما يخص تابعيتها كأرض للمسلمين . حتى نستطيع أن نقيم ولاء المسلمين والعرب ودعمهم لها . القدس في تعريفها الشرعي هي وقف مقدس لكل من هو مسلم على وجه الأرض بغض النظر عن عرقة أو جنسه . أما التعريف القومي والوطني للقدس فهي في الدرجة الثانية تخص كل عربي . ومن هذا المنطلق أستطيع أن أقيم الدعم العربي والإسلامي للقدس بأنه شيكات بدون رصيد . بالطبع أنا لا أنكر الهبة الجماهيرية في بعض العواصم لنصرة القدس بعد قرار ترامب . ولا أنكر أيضا المواقف الرسمية للأنظمة العربية لدعم القدس . وخاصة في الأمم المتحدة ضد قرار ترامب . ولكن هذا لا يكفي لأنه لا يغير من الواقع شيئ . إذا ما هو المطلوب من العرب والمسلمين لنصرة القدس بشكل عملي . الحرب وإستخدام القوة ؟ بالتأكيد لا وهذا الأمر محسوم مسبقا . لأن فكرة نصرة القدس بالقوة لا وجود لها في أدبيات الدول العربية والإسلامية . إذا ما هو المطلوب ؟ بإختصار شديد إن المطلوب من العرب والمسلمين لنصرة القدس هو المال لا سواه . وقد يستغرب البعض منكم لماذا أنا أركز على الدعم بالمال . بإختصار المال هو مصدر القوة للدعم والثبات وعدم الحاجة . ولو دخلنا في تفاصيل الموضوع لوجدنا أن تهديدات الولايات المتحدة للسلطة ترتكز على سلاح المال . وتتشكل بصورة قطع المساعدات والإمدادات الأمريكية للشعب الفلسطيني . والمقصود منها تركيع القيادة السياسية والسلطة والشعب لسياسات الولايات المتحدة . وهناك أيضا قضايا وطنية مهمة ورئيسية قد تحدث لها عملية ضعف وتراجع بسبب نقص الأموال . وهناك الكثير والكثير من الإشكاليات في القضية الفلسطينية بشكل عام وعلى جميع المستويات تتعلق بالمال . إذا فالدعم المادي لنصرة القدس هو مربط الفرص . وهو له تأثير قوي وفعال وقد يغير من المعادلة السائدة في معركتنا مع الإحتلال .

خلاصة الحديث . إن من لا يقدم المال لنصرة القدس فهو ليس جادا في مواقفه تجاه القدس . سمعنا الكثير من الدول العربية والإسلامية تتعاطف مع القدس . ولكن هل بإمكانها أن تلتزم بالمساعدات التي ستنقطع من الولايات المتحدة . هل بإمكانها أن تتصدى للولايات المتحدة وإسرائيل عندما تحاصران السلطة ماديا . والتصدي بعنى أن تدعم هذه الدول ماديا بدلا من الدعم المنقطع .

أنا برأيي أن الدعم المادي الذي تقدمه بعض الدول العربية ليس كافيا لتعزيز الصمود الفلسطيني . فهناك إشارة من الولايات المتحدة إلى بعض الدول المانحة بقطع المساعدات عن الشعب الفلسطيني . والقضية الفلسطينية التي تمس العرب والمسلمين بحاجة تامة إلى الدعم المادي . فنحن نعلم جميعا أن بعض الدول العربية تمتلك الكثير من المال . وتستطيع أن تبني الدولة الفلسطينية وتحمي مقدساتها بواسطة هذا المال . وهناك حقيقة وضاحة مثل الشمس . وهي إذا إجتمع مال الدول العربية مع الصمود الفلسطيني مع القرار والواحد . حينها سيكون إنتزاع القدس من اليهود أسهل من إنتزاع الشعرة من العجين .

 

الكاتب الصحفي : أشرف صالح 

 
تعليقات