أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 104
 
عدد الزيارات : 66497227
 
عدد الزيارات اليوم : 40992
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مسؤول إسرائيلي: اتفاقات وشيكة للتطبيع مع دولتين إسلاميتين..      شهيد برصاص الاحتلال قرب نابلس      الجريمة مستمرة | مقتل الشاب همام ابو زرقا من عارة واصابة اخر باطلاق نار في أم الفحم      "هآرتس" تحذر : قد نكون على أعتاب صراع عسكري مع غزة لم يسبق خوضه      بعد ظهور منطاد غريب فوق كندا وامريكا...بكين تدعو واشنطن إلى الكف عن تكهناتها بشأن مزاعم منطاد تجسس صيني.      يديعوت تكشف ...إدارة بايدن قدمت مقترحا لنتنياهو يشمل إيران والسعودية والفلسطينيين      روسيا: أوكرانيا ستنتهي بمصير المستعمرة التي سيتدمر اقتصادها تدريجياً..      حالة الطقس: بارد وماطر في بعض المناطق..      مقتل شقيقين في جريمة إطلاق نار فجر اليوم بالناصرة      جواد بولس // المظاهرات في تل ابيب حرام، والمظاهرات عند العرب يوك , فما العمل ؟.      رسميا: إسرائيل والسودان يضعان "اللمسات الأخيرة" على اتفاقية تطبيع ستوقع هذا العام       وأخيرًا تلاشى الضباب واتضحت الصورة- رانية مرجية      سيمفونية الحياة // بقلم معين ابوعبيد      تصعيد صهيوني فاشي ضد العرب المسيحيين وكنائسهم في فلسطين....! نواف الزرو       المدعية الإسرائيلية تحسم الجدل وتوصي بعدم مشاركة رئيس الحكومة بخطة إعادة هيكلة القضاء      الدوما الروسي: الدبابات الألمانية في أوكرانيا ستواجه المصير الذي واجهته قبل 80 عاماً      إسرائيل تفرض عقوبات مالية جديدة وقاسية على السلطة الفلسطينية وتُصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية.      تحذيرات لبن غفير من استفزاز الأسرى: يوحدون الضفة وغزة      حالة الطقس: أجواء باردة ولا يطرأ تغيير على درجات الحرارة      عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي// فازع دراوشة.      طائرات الاحتلال تشن غارات على قطاع غزة فجر اليوم والمقاومة تتصدى      بن غفير : ساواصل العمل ضد الاسرى وطلبت اجتماعات عاجلا الكابينت لبحث اطلاق صاروخ من غزة      مسئول روسي يكشف موعد اندلاع الحرب النووية..فقط في حال حاول حلف الناتو السيطرة على شبه جزيرة القرم      "ما تبقّى لكم" بعد "أن ودّعتكم" وفاء عمران محامدة.      خيوط واحدة تحرك المعتدين على المقدسات المسيحية في القدس، فهل نكتفي بالبيانات "الناعمة"؟ زياد شليوط      إطلاق صافرات الإنذار في سديروت بمحيط قطاع غزة والقبة الحديدية تعترض صاروخا.       السجون تشهد حالة من الغليان والأسرى مقبلون على خطوات نضالية      الامن الاسرائيلي يحذر نتنياهو: لا أحد يضمن رد الجهاد الاسلامي أو الاعتماد على قطر ومصر في تهدئة حماس      إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين      إسرائيل تعتزم وقف الاعتراف بشهادات الجامعات الفلسطينية..مقترح يهدّد طلبة فلسطينيي الداخل في الجامعات الفلسطينية..     
مواضيع مميزة 
 

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

2022-02-18
 

 

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق، إيهود باراك، إنه لا يشعر بالذنب حيال استشهاد 13 مواطنا عربيا برصاص الشرطة في هبة أكتوبر أثناء ولايته، وأن الخطأ السياسي الأكبر الذي ارتكبه كان عدم تشكيله حكومة وحدة مع رئيس حزب الليكود حينذاك، أريئيل شارون، الذي سمح باراك له باقتحام المسجد الأقصى، في نهاية أيلول/سبتمبر العام 2000، وكان هذا الاقتحام الشرارة التي أشعلت انتفاضة القدس والأقصى.

وحول الانتفاضة الثانية التي اندلعت أثناء ولايته في رئاسة الحكومة، زعم باراك، في مقابلة نشرتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم، الجمعة، أن "هذه كانت حديقة حيوانات، وجرت أعمال شغب في جميع أنحاء يهودا والسامرة"، أي الضفة الغربية المحتلة.

وأضاف أنه "بما يعلق بمواطني إسرائيل العرب الذين قُتلوا، ليس لدي شعور بالذنب". وعلى عكس تقرير لجنة التحقيق الرسمية التي تشكلت للتحقيق في أحداق هبة أكتوبر برئاسة القاضي ثيودور أور، وكان بين أبرز استنتاجاتها أن العنصرية ضد العرب متجذرة في صفوف الشرطة الإسرائيلية، زعم باراك أن "لا أحد كان يعتزم قتلهم. والمواجهات التي شاهدناها قبل سنة في حارس الأسوار (العدوان على غزة) كانت أصغر بكثير. وينبغي العثور على الجذور ومعالجتها".

إحياء ذكرى شهداء هبة أكتوبر (عرب 48)
​​​

وخسر باراك منصب رئيس الحكومة، في انتخابات العام 2001، لصالح شارون. وهو يقول الآن للصحيفة إن "خطأي السياسي الأكبر هو أني كرئيس للحكومة لم أشكّل حكومة وحدة مع شارون، بعد (اندلاع) الانتفاضة الثانية".

وادعى باراك أن "شارون وافق على كل شيء (من أجل تشكيل حكومة وحدة)، وأصر فقط على أن نعلن عن وقف العملية السياسية (مع الفلسطينيين). واعتقدت أن هذا خطأ، لأن العالم اعترف بأن إسرائيل مستعدة للذهاب بعيدا والمسؤولية عن العنف لم تكن علينا".

واعتبر باراك أن "الفلسطينيين هم الفيل الموجود في الغرفة. وهذه الحكومة (الإسرائيلية) ليست ناضجة لعملية سياسية، ولا الفلسطينيين أيضا. لكن إسرائيل لا يمكنها أن تكون في الوقت نفسه يهودية وديمقراطية ومسيطرة في يهودا والسامرة. وعلى إسرائيل الاعتراف بفكرة الدولتين، لأننا نتدهور نحو دولة مع أغلبية مسلمة، وهذا هو التهديد المركزي على إسرائيل".

وأضاف أن "آباء الصهيونية، هرتسل وجابوتينسكي وبن غوريون، تحدثوا عن مميزات الدولة التي ستقام كيهودية وصهيونية وديمقراطية، ولا يوجد تناقض أكبر بين رؤيتهم وبين ما رأيناه في إسرائيل في السنوات الأخيرة" في إشارة إلى فترة حكم بنيامين نتنياهو.

وحول انسحاب إسرائيل من جنوب لبنان، في أيار/مايو العام 2000، قال باراك إن "هذا الأمر الأبرز بالطبع خلال ولايتي، وهذا بسبب قدرتي على فرض قراري على جميع ذوي العلاقة بهذا الأمر، وبضمنهم الرافضين للانسحاب. وأذكر أن (الوزير في حكومته ورئيس حزب ميرتس حينذاك) يوسي ساريد قال صارخا إن الكاتيوشا ستصل إلى بلدة مرغليون (عند الحدود مع لبنان). وكنت متأكدا من أن وجودنا هناك لا يضمن أمننا، وأنه لا يوجد منطق في ذلك".

وتابع باراك أن "إسرائيل قوية جدا اليوم وبإمكانها مواجهة مشاكلها من موقع القوة. ويحظر أن نعتذر ولا ينبغي أن نخاف من إيران. وعلينا أن نعتاد على أنها ستكون دولة عتبة نووية، ولا سيطرة لنا على هذا الأمر. والخطر الحقيقي ليس هناك، فالإيرانيون ليسوا أغبياء ولا يريدون إلقاء قنبلة على إسرائيل. والخطر الحقيقي هو سقوط النظام، الذي سيجلب قدراتهم النووية إلى دول أخرى في الشرق الأوسط، وسيأتي اليوم الذي سيكون فيه نووي بحوزة منظمة إرهابية".

 
تعليقات