أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عاش مناضلا ومات مناضلا.. رحيل المناضل أحمد شريم إغبارية
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 56
 
عدد الزيارات : 58087152
 
عدد الزيارات اليوم : 24637
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

هارتس:اسرائيل تستعد لجلب 75 الف يهودي من أوكرانيا في حالة حدوث غزو روسي

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   علي الصح// الحلم الذي تحول إلى حقيقة زيارة السادت إلى تل ابيب      بوتين: الضغوط على روسيا من جانب الدول غير الصديقة بمثابة “عدوان” ولا أساس للاتهامات الموجهة لروسيا حول الأزمة الغذائية      استشهاد فتى 15 عاما برصاص الاحتلال مساء اليوم في بلدة الخضر جنوب بيت لحم      إيران: خفر السواحل الإيراني يحتجز ناقلتي نفط يونانيتين مقابل ساحلي بندر لنغه وعسلوية.. واليونان تحتج لدى طهران      بينيت: مسيرة الأعلام ستجري وفق مسارها المخطط لها..وغانتس: حماس لن تهدد سيادتنا.      تأهب إسرائيلي وتحذير فلسطيني.. هذه السيناريوهات المحتملة لـ”مسيرة الأعلام” بالقدس ومخاوف من تفجيرها الأوضاع      شبكة CNN تنشر التفاصيل الكاملة للتحقيق بشأن اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة      القدس وعروش الانبطاح // عبد الله ضراب الجزائري      الاحتلال والمُقاومة: “مسيرة الأعلام” فرصة إسرائيل لاستعادة هيبتها المفقودة.. ضابط رفيع بالشاباك: “حماس تحتجِز منذ أعوامٍ مئات آلاف إسرائيليين رهائن..      "أوكرنيا وبوتين ومبدأ ترومان" بقلم المهندس باسل قس نصر الله      متلازمة علم فلسطين وضرورة اسقاط النعش جواد بولس       مُوسِيقارُ الاْجْيَال - في رثاء الموسيقار الكبير " محمد عبد الوهاب " - ( في الذكرى السنوية على وفاته ) - // شعر : الدكتور حاتم جوعي      التجديدُ في الغناءِ والموسيقى الشرقيّةِ وبعث المقاماتِ العربية " في الذكرى السنوية على وفاة الموسيقار محمد عبد الوهاب " // بقلم : الدكتور حاتم جوعيه      عاش مناضلا ومات مناضلا.. رحيل المناضل أحمد شريم إغبارية      “ابناء البلد” تنعي إبن الحركة الوطنية وإبن حركة “ابناء البلد” وأحد اعمدتها الرفيق أحمد شريم إغبارية      حالة الطقس: أجواء حارة وجافة      بوتين يضع شرطًا واحدًا مقابل المساعدة في”تخطي أزمة الغذاء العالمية”ويؤكد لدراغي استعداده لحماية الملاحة وفتح ممرات إنسانية      أمين خير الدين في كتابه "مقالات منحازة" ينحاز للإنسان والعروبة والفكر التقدمي زياد شليوط      هكذا ترى إسرائيل الحرب المقبلة مع "حزب الله".. تدمير 80 موقعا في انحاء الدولة العبرية وسيناريو انضمام غزة للمعارك      سقوط طائرة مسيّرة إسرائيلية من نوع "سكاي لارك" جنوبي لبنان      تأهب أمني في إسرائيل قبل انطلاق “مسيرة الأعلام” .. سفير اميركا في إسرائيل :مسيرة الأعلام قد تؤدي إلى تفجير الاوضاع.      المناورات الحربية الاسرائيلية : من "نقطة تحول 1-21"الى "مركبات النار"وهواجس الرعب من "الانهيار الشامل"....؟! *نواف الزرو      الفصائل والغرفة المشتركة بغزة تعلن الاستنفار العام وتحذر من اقتحام الاقصى عبر مسيرة الاعلام      المدعي العام الفلسطيني: نتائج التحقيق في استشهاد شيرين أبو عاقلة: استُهدِفت عمدا برصاص قنّاص بجيش الاحتلال      "حماس": نحذر الاحتلال من أن يخاطر بحرب أخرى إذا سمح بـ"مسيرة الأعلام"..امريكا تنصح اسرائيل باعادة النظر بمسار المسيرة      أمريكا تطالب إسرائيل بإعادة النظر في مسار مسيرة الأعلام      عمران خان يمهل الحكومة الباكستانية 6 أيام لإجراء انتخابات      صور أقمار صناعية التُقطت حديثا تكشف عن استعدادات عسكرية صينية لغزو تايوان.. هدف وهمي يفضح المخطط وأمريكا تستعد.      منظمات حقوق إنسان: “الطفلة الفلسطينيّة الرضيعة فاطمة المصري توفيّت بعد أنْ منعت إسرائيل خروجها من قطاع غزّة لتلقي العلاج….       الرئيس عباس يصدر قرارا بتعيين حسين الشيخ امينا لسر اللجنة التنفيذية ل م ت ف     
مواضيع مميزة 
 

مهندس الفرار من “جلبوع” : إذا كانت مريم البتول خانت فإن أهلنا بالناصرة خانوا

2021-10-27
 

بدأت سلطات السجون الإسرائيلية بالتراجع التدريجي عن العقوبات التي فرضتها منذ السادس من الشهر الماضي، ضد الأسرى الفلسطينيين، فيما استمر 250 أسيرا من حركة الجهاد الإسلامي في معركتهم بالإضراب عن الطعام، والهادفة إلى إلغاء جميع هذه العقوبات، وسط تهديدات بتصعيد خطوات الاحتجاج في قادم الأيام، في الوقت الذي كشف فيه الأسير محمود العارضة، مهندس عملية الفرار من سجن “جلبوع”، تعرضه للضغط من المخابرات الإسرائيلية لاتهام أهل الناصرة بتسهيل اعتقاله.

وفي اليوم السادس لمعركة التحدي التي بدأها الأسرى، رفضا للإجراءات العقابية ضدهم، والتي فرضت بعد عملية فرار الأسرى الستة من سجن “جلبوع” يوم السادس من الشهر الماضي، بدأت سلطات السجون بالتراجع عن تلك العقوبات.

وقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب، الذي يتصدر أسرى حركته المعركة ضد السجان، “إن مصلحة السجون الإسرائيلية بدأت تتراجع تدريجياً عن تعنتها”، وأوضح القيادي شهاب، في تصريح صحافي، أن تراجع الاحتلال تمثل بالتفاوض المباشر مع الهيئة القيادية لأسرى الجهاد الإسلامي، مؤكدا في ذات الوقت أن أسرى حركته يصرّون على تلبية مطالبهم “رزمة واحدة بلا تجزئة أو جدولة زمنية”.

 

وأشار شهاب إلى انضمام القيادية الأسيرة منى قعدان إلى الإضراب، وقال إن ذلك له “رمزية كبيرة في الشارع الفلسطيني”، ولفت إلى أن هناك بعض الأسرى بدأوا الامتناع عن شرب الماء، مشددًا على أن ذلك يعد تصعيدًا خطيرا.

من جهته حذر المتحدث باسم حركة الجهاد طارق عز الدين، الاحتلال من محاولات “المناورة والمماطلة” في الاستجابة لمطالب الأسرى، واستغلال المفاوضات للمراوغة وإضاعة الوقت وإطالة أمد الإضراب الأمر الذي يشكل تهديداً لحياة الأسرى المضربين.

إلى ذلك فقد واصل 250 أسيرا من حركة الجهاد الإسلامي، معركتهم التي شرعوا بها ضد السجان الإسرائيلي، منذ الأربعاء الماضي، واستمروا بالإضراب عن الطعام، رافضين كل محاولات إدارة السجون لكسر إضرابهم.

وكانت قيادة حركة الجهاد في السجون، قالت إن هناك خطوات تصعيدية جديدة من قبل الأسرى ستنطلق خلال الأيام القادمة، وأضافت “الكرة الآن موجودة في ملعب الاحتلال، ونحن جاهزون بعون الله للتصعيد في خطواتنا الجهادية”، فيما أعلنت قيادة الأسرى من باقي التنظيمات وقوفها ودعمهم لأسرى الجهاد.

إلى ذلك فقد استمرت إدارة سجون الاحتلال، في مسلسل تصعيد العقوبات بحق الأسرى الذين انتزعوا حريتهم من سجن “جلبوع”، في مختلف النواحي الحياتية والنفسية داخل السجن، حيث لا تزال تعرضهم لإجراءات العزل الانفرادي، والحرمان من الكنتينا، وتقييد الخروج لساحة الفورة في مساحة ضيقة، إلى جانب فرضها غرامات ضدهم،  وقال الأسير محمود العارضة، إنه “لا يزال يتعرض لضغط كبير من قبل ضباط السجون والمخابرات، هو والأسير يعقوب قادري، من أجل تثبيت اتهام أهل الناصرة على أنهم وراء اعتقالهم وتسليمهم”.

وأشار إلى أن الهدف من ذلك كله هو “إحداث شرخ في النسيج الاجتماعي الفلسطيني، وزرع الفتنة بيننا وتحطيم معنوياتنا وإرادتنا”، وتابع حسب ما نقل عنه محاميه “إذا كانت مريم البتول قد خانت فإن أهلنا بالناصرة قد خانوا، وإن كان المسيح قد غدر فأهل الناصرة غدروا”.

وإلى جانب أسرى الجهاد، يواصل سبعة أسرى، إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، رفضا لاعتقالهم الإداري، وأقدمهم الأسير كايد الفسفوس المضرب منذ 96 يوما، والأسرى المضربون إلى جانب الفسفوس، هم: مقداد القواسمة منذ 69 يوما، وعلاء الأعرج منذ 72 يومًا، وهشام أبو هواش منذ 63 يوما، وشادي أبو عكر المضرب منذ 55 يوما، وعياد الهريمي منذ 26 يوما، وخليل أبو عرام مضرب لليوم الثامن على التوالي، إسنادا للأسرى المضربين ولأسرى الجهاد الإسلامي، ويقبع في زنازين سجن “عسقلان”.

وفي سياق الحديث عن مأساة الأسرى، ماطلت سلطات الاحتلال في إدخال الأسيرة نسرين أبو كميل، إلى قطاع غزة، بعد أن أنهت مدة اعتقالها البالغة ست سنوات، رغم التدخلات من عدة جهات، وأمضت هذه الأسيرة اليوم الأول الذي تنفست فيه الحرية، في العراء أمام معبر بيت حانون “إيرز” على أمل الدخول إلى غزة، واحتضان أطفالها.

وقالت الأسيرة نسرين فور الإفراج عنها: “قدمت طلب التوجه إلى بيتي في غزة حيث تسكن عائلتي المكونة من سبعة أبناء، إلا أن السلطات الإسرائيلية تمنعني من ذلك، وأبلغتني بأنه لن يُسمح لي دخول غزة، وسأعتصم عند حاجز بيت حانون حتى يتم إدخالي إلى غزة”.

والأسيرة أبو كميل (46 عاما) من مدينة حيفا ومتزوجة في قطاع غزة، حيث لم تصدر سلطات الاحتلال تصريحا لها بالدّخول إلى غزة، علمًا أنها أم لسبعة أطفال حرمهم الاحتلال من زيارتها طيلة فترة اعتقالها، وأصغر أطفالها كان عمره ثمانية شهور عند اعتقالها، وأكبرهم الفتاة، أميرة، والتي كان عمرها 11 عاما، عند اعتقال والدتها.

وكانت هذه الأسيرة اعتُقلت عند حاجز بيت حانون، بعد تلقيها اتصالا هاتفيا من مخابرات الاحتلال للحضور إلى الحاجز لاستلام تصريح زوجها للسماح له بدخول أراضي الـ48، وزيارة أهلها في حيفا وذلك بتاريخ 17 أكتوبر 2015، وفور وصولها إلى النقطة الإسرائيلية، تفاجأت بإدخالها إلى غرفة التحقيق، وتلفيق تهم مزيفة بحقها وتعرضت لتحقيق قاس لمدة في سجن “عسقلان”، وضربت بأعقاب البندقية في إحدى المرات بشكل مباشر على القلب.

 
تعليقات