أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
في ذكرى هبة القدس والأقصى: لن ننسى ولن نغفر شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 50
 
عدد الزيارات : 51841387
 
عدد الزيارات اليوم : 24426
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تحقيق مشترك لوسائل اعلام اجنبية يكشف ..برنامج إسرائيلي استخدم للتجسس على سياسيين وصحافيين حول العالم.

معهد اسرائيلي: تل أبيب أمام تهديدات متعددة الجبهات قابلة للأنفجار.. وهذا ما يجب عليها فعله!

الجيش الإسرائيلي ينهي استعداداته لحرب ضد حزب الله.. ويعلن عن اهداف عسكرية

رئيس (الشاباك) الإسرائيليّ السابِق: أحداث الضفة الغربية قد تطيح بعبّاس.. السلطة الفلسطينيّة فقدت السيطرة على زمام الأمور بالضفّة وحماس تنتظِر في الزاوية لتعزيز قوّتها وسيطرتها..

إسرائيل تتوقع المواجهة العسكرية مع لبنان وغزة.. اندلاع الحرب الثالثة مع لبنان مسألة وقت فقط في ضوء تقدم حزب الله في مشروع الصواريخ الدقيقة

مصادر سياسية لبنانية تتحدث عن تكرار مشهد العام 2005 بشكل أقوى وأخطر وبأدوات وظروف وشخصيات مختلفة لاستعادة لبنان من حزب الله وحلفائه حسب تعبيرهم..

أزمة مالية طاحنة تضرب السلطة الفلسطينية والرئيس عباس يلعب بأوراقه الأخيرة.. الضغط الدولي يزداد بعد قضية “قتل بنات” والسؤال من المُنقذ؟

جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   يديعوت: بعد مرور عقد على صفقة شاليط.. ما الثمن الذي ستدفعه إسرائيل في الصفقة القادمة؟      حسن العاصي // لا يتسع النوم للأحلام      بعد اعتبار إسرائيل 6 منظمات فلسطينية”إرهابية”.. أزمة تشتعل بين تل أبيب وواشنطن وقناة عبرية تكشف الخطر الأكبر من التوتر      الجيش الأمريكي يعلن تصفية “عبد الحميد المطر” القيادي البارز في تنظيم “القاعدة” خلال ضربة جوية شمال غربي سوريا      سماحة السيد ..”إسرائيل” مخطئة إذا “تصرفت كيفما شاءت” في منطقة النزاع البحري والمقاومة ستتصرف عندما ترى نفط لبنان في دائرة الخطر.      صحيفة تكشف عن رسائل ساخنة دفعت الاحتلال للرضوخ لمطالب أسرى الجهاد      تفسير التاريخ والمعنى الوجودي للحياة إبراهيم أبو عواد      أنقذوا الأسير الفلسطيني/ عياد الهريمي المضرب عن الطعام لليوم الـ 29 بقلم:- سامي إبراهيم فودة      استمرار الإحتلال هو أعنف صور الإرهاب …! د. عبد الرحيم جاموس      تقرير الإستيطان الأسبوعي من 16/10/2021-22/10/2021 إعداد:مديحه الأعرج      مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ: تفجير الحافلة العسكريّة في دمشق يُهدِّد بجرّ روسيا وتركيّا إلى مواجهةٍ عسكريّةٍ خطيرةٍ..      "ذنبي الاول أني امرأة… لم اولد خرساء ولم اولد مقعدة" نبيل عودة      الوجه الاخر للصراع العربي الاسرائيلي بقلم : سري القدوة      التضامنُ مع الإسرائيليين فضيلةٌ ونصرةُ الفلسطينيين رذيلةٌ بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي      انتهاء إضراب أسرى الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال      العنف في مجتمعنا الفلسطيني يتصاعد “متحدّياً ” ل” مشروع حكومة منصور بينيت ” !      تدهور شديد في صحة أسير فلسطيني لدى إسرائيل مضرب عن الطعام منذ أكثر من 3 أشهر.. ونادي الأسير تؤكد ان القواسمي في وضع “خطير للغاية”      الرئيس الروسي: حزب الله قوة سياسية هامة في لبنان.. وندعو إلى حل النزاعات عبر الحوار وتسوية الأمور دون إراقة للدماء      محادثات الحدود بين لبنان وإسرائيل.. عقبات كثيرة تعترض الطريق ودعوات أمريكية عاجلة لاستكمالها عملية التفاوض وإيجاد حلول      من قتل مدرّس التاريخ؟... كتاب جديد للكاتب فراس حج محمد      أوامر لسلاح الجو الإسرائيلي بالعودة للتدرب على استهداف المنشآت النووية الإيرانية      الاحتلال يصادق على أكثر من 3000 وحدة استيطانية في الضفة و 1300 وحدة سكنية للفلسطينيين في مناطق"ج"      أنقذوا الأسير الفلسطيني شادي أبو عكر المضرب عن الطعام لليوم الـ 58 بقلم:- سامي إبراهيم فودة       خطاب حسن نصر اللـه بقلم: شاكر فريد حسن      فراس حج محمد// الرسالة الرابعة والستون لا يدرك مساحة الحبّ غير القلب      استهداف قاعدة التنف الامريكية بالطائرات المسيرة بعد ايام من توعد قيادة غرفة عمليات حلفاء سوريا بالرد على الاعتداء الإسرائيلي      أمريكا لتل أبيب: لن نُهاجِم إيران عسكريًا.. محافل إسرائيليّة رفيعة: قلقُ عارِمٌ من تقارب إيران مع السعوديّة وقطر والأردن ودولٍ أخرى..      كورونا بالبلاد: مخاوف من موجة خامسة مع تسجيل إصابة بمتحور دلتا الجديد      اسئلة كبيرة انسانية واخلاقية وضميرية وقانونية على اجندة العرب والعالم...! * نواف الزرو      اعتقال 22 قاصرا في “باب العمود”- أطفال القدس.. “الصيد الثمين” للمستعربين     
مواضيع مميزة 
 

معهد اسرائيلي: تل أبيب أمام تهديدات متعددة الجبهات قابلة للأنفجار.. وهذا ما يجب عليها فعله!

2021-07-18
 

يجية (IPS) برئاسة اللواء أحتياط عاموس يادلين

تواجه “إسرائيل” العديد من التهديدات والتي توجد في طور التغيير والتشكل والتي تمثل أمكانات قابلة للأنفجار علي مدي زمني متغير ومتعدد.

في غزة بدأت بذور أندلاع مواجهة جديدة قادمة بالأشتعال ويرجع ذلك الي كون الدمج بين ما يبدو متصورا كردع غير كاف قبالة حماس في أعقاب عملية “حارس الأسوار” والصعوبة في العودة الي الظروف التي سبقت العملية بالمجال المدني ” مشارع بني أنسانية والمساعدات القطرية في دفع رواتب موظفي حماس) وسياسة اسرائيلي المصممة علي الرد بشكل غير معياري ومتناسب للعمليات المنطلقة من القطاع.

 

في المقابل “إسرائيل” موجودة الأن علي مسار المواجهة مع إيران علي ضوء أستمرار التجاذبات والأحتكاك في الساحة البحرية وتصميم إيران بجهودها في التمحور ووضع موطئ قدم لها في المنطقة وتشكيل تهديدات من خلال إيحائها وتقديم المساعدة بمناطق وحلبات أخري مثال العراق واليمن . من هذا المنطلق في الآونة أعلنت المليشيا الشيعية ” كتائب حزب الله” في العراق أنها جزء من المعادلة المعادية ل”إسرائيل”.

في هذه المرحلة ، خلال أجراء المباحثات المتعثرة في فيينا والخاصة بقضية البرنامج النووي الإيران يبدو أن الولايات المتحدة والدول العظمي تعود مرة أخري وتكرر الأخطاء التي وقعت بالسنوات التي سبقت الاتفاق النووي والذي في إطارة يسمح لإيران بالأستمرار في توسيع المشروع النووي بالتوازي مع المباحثات والأستفادة من التقدم التكنولوجي في الميدان من أجل أنتزاع إنجازات أخري في إطار المباحثات .

في هذا الإطار تقترب إيران من الوصول الي أنجاز نووي حيث توجد علي شفا أنجاز نووي قد يسبب المشاكل حيث تحتفظ إيران بقرابة 110 كيلو جرام من اليورانيوم المخصب الي نسبة 20% ( من بين 230 كيلو جرام المطلوبة لصناعة القنبلة النووية) في هذا الجانب حذر وزير الخارجية الأمريكي بلينكن من أقتراب إيران من النقطة التي يكون من الصعب جدا العودة الي الاتفاق النووي وذلك لأن أجهزة الطرد المركزي والتخصيب في مرحلة تقدم ووتيرة التخصيب عالية وهي تقرب إيران بشكل خطير من الوصول الي لقدرات تطوير قنبلة نووية.

في لبنان التسارع واضح بمسار تفكك لبنان حيث أن المعطيات السلبية القاحلة بمجال الأقتصاد والفساد والأزمة السياسية المستمر والغير قابل للحل يمكن ترجمتها الي غياب الإدارة وعدم القدرة علي العمل ، وأنهيار للنظام والضرر الكبير الذي لحق بمستوي المعيشة للمواطنين اللبنانيين.

وهناك أزمة طاقة شديدة تتجلى بالطوابير الطويلة أمام محطات الوقود وفي أنقطاع التيار الكهربائي على مدار الساعة ونقص بالمنتجات الأساسية وبالأدوية وارتفاع حاد في خط الفقر وأتساع دائرة الأسر المنكوبة الموجودة علي أبواب مجاعة كل ذلك جزء من الظواهر التي تقود الي تفكك الإطار الذي يشكل الدولة .

يوجد لتفكك الدولة اللبنانية آثار أمنية علي “إسرائيل” حزب الله هو الهيئة الأكثر تنظيما في لبنان والوحيد الذي يتمتع بدعم دولة أقليمية وهي إيران . لذلك في الظروف الأخذة بالتدهور قد يقوم حزب الله بتشديد قبضتة علي لبنان وعلي وجهة الخصوص في جنوب لبنان علي المدي المتوسط وإيران قد تقوم بتثبيت تواجدها في الدولة من خلال تدفق المساعدات الإنسانية السريعة وتقديم بأمداد لبنان بالنفط ومن المتوقع أن يقوم كلا من إيران وحزب الله بإستغلال الوضع ايضا من أجل أن يستمر علي ما هو عليه ، ويمكن أن يقوما بتسريع مشاريع بناء قوة حزب الله العسكرية من خلال التركيز علي أنتاج الصواريخ ذات القدرة علي إصابة الهدف بدقة داخل “إسرائيل”.

في ظل وجود الأزمة اللبنانية بالفعل سيتوجب علي حزب الله التركيز على التحديات الداخلية بلبنان بشكل سيفرض عليه قيود بكل ما يتعلق بالمواجهة الممكنة مع “إسرائيل” . مع ذلك سيظهر حزب اللح حساسية شديدة لإمكانية أن تقوم “إسرائيل” بمحاولة إستغلال الوضع بلبنان وتقوم بضر ب قدرات حزب الله العسكرية . في ظل وجود تلك الظروف ستزداد خيارات التصعيد في أعقاب قيام “إسرائيل” بعمليات أحباط وقوع أحداث وربما في حال كان المجهود الإسرائيلي صغير .

من المرجح أن يقود القلق العميق من الوضع الكارثي الذي يوجد به لبنان الي خلق منظومة دعم وزيادة وتيرة الدعم للجيش اللبناني من قبل المؤسسات الدولية والذي ينظر اليه ” الجيش اللبناني ” بأنه المؤسسة الوحيدة التي تمثل تكوين الدولة بكافة طوائفها والذي يمكن أن يكون بديلا مستقبليا عن حزب الله . بالإضافة من المتوقع أن تقل بشكل كبير التفهم الدولي لأي ضرر قد يلحق بالبنية التحتية لدولة لبنان في حال إندلاع حرب مستقبلية بين “إسرائيل” وحزب الله .
التوصيات المقدمة الي “إسرائيل”

في الآونة الحالية من الأفضل ل”إسرائيل” التركيز على البرنامج النووي الإيراني والتهديد القادم من الشمال . وعدم الانجرار الي حرب في غزة في توقيت غير مثالي.

يجب على “إسرائيل” أن تستعد لسيناريو انهيار المفاوضات في فيينا حتى لو كانت ضمن احتمالات منخفضة في هذه المرحلة والاستعداد لمعركة واسعة سياسية وغيرها من أجل وقف التقدم التكنولوجي الإيراني بالمجال النووي. وذلك ، علي أساس تنسيق وثيق مع الولايات المتحدة وإدارة بايدن مع إيجاد كافة قنوات الإتصال والتعاون المشترك الراهن قبالتها بالمجالات السياسية والعسكرية والعملياتية .

في ها الإطار يتوجب علي “إسرائيل” أن تطلب من الساحة الدولية أن تشترط أستمرار المباحثات مع إيران في فيينا بوقف تقدمها التكنولوجي بمجال السلاح النووي ومن الولايات المتحدة بالعودة ووضع التهديد العسكري كخيار أمام إيران وأن توضح لها الولايات المتحدة أن جميع الخيارات موجودة علي الطاولة ( أخر من أستخدم هذه الصيغة هو الرئيس الأمريكي السابق أوباما” .

يتطلب من “إسرائيل” في المجال العسكري الأمني التالي:
أ‌. بناء قدرات عسكرية يمكنها توجيه ضربة مفاجئة ومتعددة الأبعاد علي الذراع العسكري لحماس في التوقيت والمكان الذي تختارة. والأنجاز المطلوب بهذه الخطوة هو توجيه ضربة قاسية يتردد صداها بالمنطقة وتعمل علي ردع المحور المقاوم وتبقي آثارها محفورة في الوعي العربي وتعمل علي ترميم حالة الردع الإسرائيلي المتهالك أمام حماس. وتعمل علي إحباط التهديد المتصاعد الذي تضعه حركة حماس في مناطق الضفة الغربية علي السلطة الفلسطينية .
ب‌. تطوير أدوات وأستراتيجية ذكية أمام الأحتكاك والتجاذب المتصاعد والمتوقع مع إيران بشكل قد يقود الي تقليص قدر الإمكان الصراع علي الساحات التي يوجد ل”إسرائيل” بها تفوق .
ت‌. تركيز الجهود نحو التهديد المتزايد لتعاظم والمتغير من قبل حزب الله وعلي وجه الخصوص بمجال الصواريخ الدقيقة .
ث‌. الأخذ بعين الأعتبار أن تـاثير الردع المتجسد بالأضرار بالبني التحتية في لبنان خلال وقوع مواجهة واسعة مع حزب الله موجود في حالة انهيار . عدم التسامح الدولي المتوقع في حال سيناريو قيام “إسرائيل” بالأضرار بالبني التحتية في لبنان يتطلب دراسة وإعادة النظر لفكرة إحداث دمار في لبنان في إطار الحرب المستقبلية.
ج‌. يجب علي “إسرائيل” أن تعمل قبالة الساحة الدولية لضمان والتأكد من عدم تزويد سلاح هجومي متطور الي جيش لبنان والذي قد يصل الي يد حزب الله والذي سيشكل تهديدا لجنود “الجيش الإسرائيلي” حال نشوء سيناريو تصعيد .
خلاصة القول يتطلب من “إسرائيل” أن تعمل وفق سلم الأولويات والجدول الزمني المعد له مسبقا وبعناية من أجل خلق ردود فعالة قبالة التهديدات المحيطة والمتغيرة حولها . . التعامل والتصرف الإسرائيلي يجب أن يؤكد بأن “إسرائيل” يمكنها تركيز جهد فوري قبالة الحلة الدولية بمجال البرنامج النووي الإيراني والعمل علي وضع جدول زمني منضبط لحالة التجاذب وفق الأبعاد العسكرية وفق التوقيت والمكان الذي ستقررة هي

 
تعليقات