أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 45
 
عدد الزيارات : 42412674
 
عدد الزيارات اليوم : 1668
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   ضابط إسرائيلي: نصر الله هدف للاغتيال في ظروف معينة.. والحرب القادمة ستكون على عدة جبهات      “لو كان صدّام حياً لاحتل كل الخليج”.. تغريدة لمستشار نتنياهو. تثير جدلا واسعا      هل هُناك خطّة أمريكيّة لاستِبدال عبّاس بدحلان وتعيين الأخير زعيمًا للسّلطة؟ لماذا تسرّبت هذه المعلومة على لِسان السّفير فريدمان مُهندس صفقة القرن      حاملة طائرات وبوارج بحرية اميركية تدخل الخليج وسط تهديدات واشنطن بإعادة فرض عقوبات على طهران      عبد الباري عطوان //إسرائيل تُجدّد التّهديد باغتِيال السيّد نصر الله.. وترامب يتحدّث عن إيقاف خطّة لاغتِيال الأسد.. هل التّزامن في التّوقيت مجرّد صُدفة؟      معاريف: كيف تنظر إسرائيل إلى الساحة الفلسطينية بعد رحيل “خبير الانتظار” أبو مازن؟      رسميا ومنذ الثانية ظهرا .. البلاد دخلت في اغلاق كامل لمدة ثلاثة أسابيع لمواجهة وباء الكورونا..اليكم التعليمات مفصلة      جون أفريك: مفاجأة ترامب لشعب الخليج… مقاطعة قطر قد تنتهي قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية      الصحة الفلسطينية:8 وفيات و692 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" خلال الـ24 ساعة الماضية      واشنطن: 5 دول عربية أخرى تدرس التطبيع مع إسرائيل      "طوبى لصانعي السلام" - أريد مسيحًا يسعفني//جواد بولس       الجامعة العربية ليست عربية ولا أمل بإصلاحها // بقلم : شاكر فريد حسن      الأسير يوسف اسكافي مصاباً بمرض القلب ويصارع المرض في سجون الاحتلال (1972م - 2020م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      حماس تدين تصريحات أمريكية حول استبدال دحلان بعباس وتعتبر بأنها تمثل تدخلاً مرفوضاً في الشأن الداخلي      كورونا عالميا : 30 مليون إصابة ودول أوروبية تشدد القيود      كلامُ عُروبَتي وجعٌ يخونْ د جمال سلسع      الجماهير الفلسطينية صانعة المتغيرات التاريخية بقلم : سري القدوة      هي صبرا تحاصركم ..!! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      العرب بين اتفاق أوسلو وتطبيع الخليج د. عبد الستار قاسم       لَحْنُ الفِدَاء //شعر : حاتم جوعيه      صحيفة "إسرائيل اليوم" تعدل ما نسبته لفريدمان بشأن استبدال الرئيس عباس بالقيادي دحلان يعقب      امريكا ترغب في إعلان الدوحة "حليفا رئيسيا" لها سجل في التعامل معها.. مسؤول امريكي: واشنطن ستتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل      نتنياهو عشية فرض الإغلاق: لن يكون مفر الا بتشديد اكبر للقيود والتعليمات لمحاربة الكورونا... فرض إغلاق شامل على منطقة الضفة وإغلاق المعابر       فيالق الاعلام المأجور في لبنان أخطر من أي سلاح كان زياد شليوط      إبراهيم أبراش المطبعون يُجَرِمون العرب ويبرؤون الكيان الصهيوني      سيناريو فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة د. عبير عبد الرحمن ثابت      الحكومة تصادق على أنظمة الإغلاق التام...اليكم بالتفاصيل ما هو مسموح وما هو ممنوع خلال الاغلاق      وزارة الصحة: 45145 اصابة نشطة بالكورونا و1163 حالة وفاة      دمشق تصف تصريحات ترامب حول عزمه قتل الرئيس الأسد: “أرعن” ولا يدل “إلا على نظام قطاع طرق”      الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!     
مواضيع مميزة 
 

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

2019-06-26
 

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.. البيرة اللبنانيّة واستفزاز مُقاومي التطبيع

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

بدون سخريةٍ وتهكمٍ، هكذا افتتحت مُوفدة صحيفة (هآرتس) إلى البحرين تقريرها اليوم الأربعاء من المنامة، حيثُ أكّدت أنْ “نجم الورشة”، غاريد كوشنير، كبير مُستشاري الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب وصهره، أكّدت أنّه في الخطاب الذي ألقاه حاوَل أنْ يتوجّه إلى الشعب العربيّ الفلسطينيّ من فوق رؤوس القيادة الفلسطينيّة الرسميّة ليُبلِغهم بأنّ ترامب لم ينسَ فِلسطين.

وتابعت المُراسِلة السياسيّة، نوعا لانداو، تابعت قائلةً إنّ وزير خارجيّة البحرين يلتقي علنًا خلال “ورشة المنامة”، مع المدير العّام لمُستشفى “شيبا” الإسرائيليّ، البروفيسور يتسحاق كرايس، حيث سيجتمعان اليوم مرّة أخرى. كرايس قال لصحيفة (هآرتس)، العبريّة، كما أكّدت موفدتها إلى البحرين: تفاجئنا جدًا من الاستقبال الحّار والبنّاء من قبل السلطات الرسميّة في البحرين، التي تبحث عن تحدّياتٍ مُشتركةٍ، ووجدنا أنّ الطرف الثاني، أيْ مملكة البحرين، على استعدادٍ تامٍّ للمشاريع المُشتركة بين الطرفين الإسرائيليّ والبحرينيّ في المُستقبل المنظور، على حدّ تعبيره.

لانداو نقلت الأجواء من هناك: البحرين استعدت جيدًا لاستقبال الإسرائيليين الذين يزورونها بـ”صورةٍ طارئةٍ” بمناسبة انعقاد الورشة الأمريكّية. لانداو بدت مستاءةً، رغم ترحاب المضيفين البحرينيين بها وبزملائها، والسبب أنّ المشاركين الذين ولدوا في القدس كُتب على تأشيرات الدخول أنّهم ولدوا في فلسطين، أمّا مسقط رأس الإسرائيليين الآخرين، فحُذف حرصًا أمنيًا زائدًا، على حدّ قولها، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّ الأمريكيين الذين نظّموا المؤتمر أعّدوا بطاقات تعريف بالمؤتمرين، أشارت إلى إسرائيل باللغة الإنجليزية من دون تأتأةٍ أوْ مواربةٍ على حدّ قولها.

الورشة، كما تراها لنداو، هي تقديم رؤية طوباويّة إلى الفلسطينيين تعرِض عالمًا أفضل، بشرط أنْ يقبلوا الاقتراح السياسيّ الذي يعتزم الأمريكيون تقديمه إلى الطرفين بعد انتخابات الكنيست المقررة في أيلول (سبتمبر) المقبل. وأضافت أنّه في المؤتمر الذي بدأ مساء أمس في فندق “فور سيزنوز”، لا يوجد ممثلون رسميون من الجانبين اللذين يفترض أن يتوصلا إلى اتفاق السلام، كما أكّدت “هآرتس” العبريّة، مُضيفةً أنّ واشنطن فضلّت بعد إعلان السلطة الفلسطينية رفضها المشاركة أنّه من الأفضل ألا تمثّلَ إسرائيل بشكلٍ رسميٍّ، خاصّةً بعد قرار إعادة الانتخاب الذي يجعل من الصعب على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو المدعوم من شركائه في اليمين أنْ يُعبّر عن دعمه لتسويةٍ سياسيّةٍ، على حدّ تعبيرها.

وجبة عشاء مع الملك: من ناحيتهما عبرّا مُوفدا التلفزيون الإسرائيليّ شبه الرسميّ (كان) موآف فاردي وغيلي كوهين، عن سعادتهما من الضيافة البحرينيّة، وأكّدا على أنّ سيارة من طراز “مرسيدس” تنتظِر خارِج الفندق، حيثُ ينعقِد المؤتمر، لتنقل كلّ مُشاركٍ إلى وجهته. ولفتا الاثنان في تقريرٍ لهما من المنامة إلى أنّها شاركا، مع بقية الصحافيين الإسرائيليين، مساء أمس الثلاثاء في مأدبة عشاءٍ ملكيّةٍ نظّمها العاهِل البحريني، حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة، على شرف المُشارِكين في “ورشة البحرين”.

صورة على خلفية مناهضة التطبيع: وبدون الصلف والوقاحة الإسرائيليتين لا يُمكِن للأمور أنْ تسير كما يشتهي الإعلام العبريّ، الذي يعكِس آراء وأفكر صُنّاع القرار في كيان الاحتلال، فقد قام مُوفد صحيفة (يسرائيل هايوم)، أرئيل كهانا، بالتقاط صورةٍ لنفسه على خلفية مقّر “الجمعيّة البحرينيّة لمُقاومة التطبيع مع العدوّ الصهيونيّ” في المنامة، وهو يُشهِر جواز سفره الإسرائيليّ، في مُحاولةٍ خبيثةٍ منه لاستفزاز مشاعر الشعب العربيّ البحرينيّ، الذي يرفض رفضًا قاطِعًا التطبيع مع كيان الاحتلال.

بيرة لبنانيّة في المنامة: “مع بيرة لبنانية في البحرين. شرق أوسط جديد”، هذا ما أُرفق بصورة شاركها الصحافي الإسرائيليّ، باراك رافيد، من القناة الـ13 بالتلفزيون العبريّ على صفحته في “تويتر”، وهو يحمل زجاجة “Almaza” بيده. أمّا المكان، فهو فندق “فور سيزنز” في المنامة، حيث تُعقد ورشة “السلام من أجل الرخاء”. وعلى الرغم من أنّ “الجنازة حامية والميّت كلب”، يبدو رافيد، الأكثر تفاؤلاً وحماسةً بين كلّ المشاركين “المحبطين” في “ورشة المنامة”. هو ليس كذلك، لأنّ الورشة تمثّل من وجهة نظره ولو شُعاعًا ضئيلاً في نهاية “النفق السياسيّ” المغلق منذ زمن بعيد، بل بسبب الرحلة “الشيّقة”، بل لأنه يُسافر لأوّل مرّةٍ إلى البحرين، فساعةً يلتقط بعض المشاهد من فوق صحراء الجزيرة، وأخرى من فوق الخليج العربيّ، ومرّةً من قاعة الاستقبال في مطار المنامة، وأخرى في بهو الفندق، وليس أخيراً توثيق سكرته بعد شربه البيرة اللبنانية (Almaza)، حالمًا بـ”شرق أوسط جديد”، وهو المُصطلح الذي أرسته وزيرة الخارجيّة الأمريكيّة، كوندوليسا رايس.

وأخيرًا، برغم حملة العلاقات العامّة الإسرائيليّة، إلّا أنّ كبار الخبراء والمُعلّقين والمُحلِّلين في تل أبيب أكّدوا على أنّ “ورشة البحرين” لن تنجح، لأنّ الفلسطينيين لن يُوافِقوا على مُقايضة طموحاتهم الوطنيّة بدولةٍ وعاصمتها القدس العربيّة بعددٍ من مليارات الدولارات، على حدّ تعبيرهم.

 
تعليقات