أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
مصلحة ترامب في التصعيد العسكري مع إيران صبحي غندور*
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 24
 
عدد الزيارات : 36013255
 
عدد الزيارات اليوم : 6218
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

الرئيس السابق للموساد يكشف عن انسجام وتعاون جيدين مع عملاء الاستخبارات السعودية

واشنطن سترسل تعزيزات الى الشرق الاوسط وايران تعتبره “تهديدا للسلام والامن الدوليين” وتؤكد على ضرورة مواجهته.. والكويت تحذّر من تطورات متسارعة

تل أبيب: حماس تمتلك آلاف الصواريخ المُوجهّة بالليزر ومعلوماتنا عنها ضئيلةً وتُخطِّط لأسر طيّارين وضُباطٍ والاحتلال يستنفِر قوّاته لمنع عمليات الاختطاف

نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   يديعوت تكشف : هذه ملامح الاتفاق الإسرائيلي مع حماس.. الترتيبات تتضمن إقامة وتنفيذ مشاريع إنسانية وكذلك خدماتية للبنية التحتية في غزة      وزير الاتصالات الإيراني: الهجمات الإلكترونية الأميركية على أهداف إيرانية لم تكن ناجحة      مصادر سياسيّة وأمنيّة في تل أبيب: إسرائيل والسعوديّة دفعتا ترامب لردٍّ عسكريٍّ وغراهام أكّد أنّ إسرائيل وليس أمريكا يجب أنْ تقوم بالمُهّمة… ونتنياهو حوّل البلاد إلى دولةٍ ترعاها واشنطن      لمنع حربٍ شاملةٍ ومُدّمرةٍ بالمنطقة دنيس روس يقترِح مُفاوضاتٍ غيرُ مُباشرةٍ بين طهران وواشنطن بواسطة بوتن ويؤكِّد: طهران تُعوِّل على رئيسٍ آخر بالانتخابات القادِمة      مــهــنـة الـريـاء الدكتورعبدالقادرحسين ياسين      خَسِئوا ..!! إلى الْمُشاركينِ في " وَرْشَةِ الْبَحْرَينِ " بِقًلم : شاكِر فَريد حَسَن      خطة كوشنر.....خطة الوهم بقلم :- راسم عبيدات      يديعوت: النواب العرب نسقوا مع عباس خططهم بشأن الانتخابات الإسرائيلية المقبلة      البيت الأبيض يكشف عن تفاصيل “صفقة القرن” مكونة من 40 صفحة وتشمل مشاريع بـ50 مليار دولار..      صمتٌ مُطبقٌ باسرائيل بعد “تراجع” ترامب عن ضرب إيران والإعلام يُحذِر من تبعات إسقاط طائرة التجسسّ ويؤكّد أنّها خسارةٌ جسيمةٌ لواشنطن وتداعياتها خطيرةٌ جدًا      القوات المسلحة الإيرانية محذرة واشنطن: إطلاق رصاصة واحدة باتجاه إيران سيشعل مصالح أميركا وحلفائها في المنطقة.. والوضع الإقليمي اليوم لصالحنا      ترامب: مستعد للتفاوض مع إيران من دون شروط مسبقة.. واسرائيل تقول ""كلام ترامب في مكان وأفعاله في مكان آخر"      ترامب يسبب اضطرابا في مقياس التفاؤل والإحباط في الخليج.. صمت معسكر الحرب حيال التطورات يعكس حجم الصدمة… ايران تكسب الجولة بالنقاط      السفير الاسرائيلي الأسبق بمصر: الدول العربيّة المحوريّة تُشارِك بمؤتمر البحرين لأنّها بحاجة أكثر من أيّ وقتٍ مضى لواشنطن ودول الخليج أبلغت عبّاس: أمننا أهّم من قضيتكم      ترامب يحذر إيران من " حرب إبادة لم تشهدها من قبل "      شيئاً مهماً سيحدث في قمة البحرين ..؟ د.هاني العقاد      الحرس الثوري: امتنعنا عن إسقاط طائرة أمريكية تحمل 35 شخصا      نصيحة بدون جمل إلى الأشقاء السعوديين.. اذكروها للتاريخ كمال خلف      رئيس الموساد الأسبق: السلطة الفلسطينية بالنسبة لـ"نتنياهو" هي فراغ و "اسرائيل" لا تريد السلام      المشتركة في غرفة الإنعاش من جديد// جواد بولس      فجر اليوم.. ترامب وافق على ضرب إيران ثم تراجع بشكل مفاجئ      واشنطن تحظر تحليق الطائرات الأمريكية في المجال الجوي الذي تسيطر عليه إيران      تل أبيب: الحرب القادِمة ستكون مُختلفةً بتاتًا عن “حروب إسرائيل” ونقصٌ حادٌّ في إمكانيات علاج المُصابين على الجبهات وبالداخل والعمق ما زال مكشوفًا وطواقم الإنقاذ عاجزة      مركز أبحاث الأمن القوميّ: لن تندلِع حربًا بين الولايات المُتحدّة وإيران ويُحذِر من التفاوت بين مصالح وأهداف تل أبيب وواشنطن بالخليج      خطوات التصدي السريعة لاحباط مشروع ترامب كوشنر جاهزة بسام ابو شريف      مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة! آمال عوّاد رضوان      الأردن يجب أن يقول لا كبيرة لمؤتمر المنامة بقلم :- راسم عبيدات      إبراهيم أبراش لماذا يتعثر العرب ويتقدم الآخرون      جنرال إسرائيلي يشارك بورشة البحرين .. وكشف تفاصيل جديدة      بوتين حول الصفقة مع الولايات المتحدة بشأن سوريا: روسيا لا تتاجر بالحلفاء أو المبادئ     
مواضيع مميزة 
 

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

2019-05-28
 

قال الكاتب الإسرائيليّ، شلومي إلدار، المُختّص بالشؤون الفلسطينيّة، إنّ تحذير رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال الإسرائيليّ السابق، اللواء في الاحتياط غادي آيزنكوط، من قرب انفجار الضفّة الغربيّة يجِب أنْ يؤخَذ بالحسبان، لأنّه يعني بكلماتٍ أخرى إمكانية اندلاع انتفاضةٍ جديدةٍ، مع العلم أنّ السلطة الفلسطينيّة تُدرِك أنّ المنظومة الأمنيّة في كيان الاحتلال تعترف بالضائقة التي تمُرّ فيها السلطة، وتُقِّر بمخاطر انهيارها، لكن يديها مكبلتان، على حدّ تعبيره.

وأضاف ألدار في مقاله على موقع (يسرائيل بلاس)، أضاف قائلاً إنّ ما كانت توقعات كبيرةً جدًا قبل أسابيع، تحولّت في الأيام الأخيرة إلى أمرٍ شبه مؤكّدٍ، وفي حال لم يتّم اتخاذ خطواتٍ مطلوبةٍ، عاجلةٍ وجوهريّةً فإنّ مُواجهةً إسرائيليّةً عنيفةً قادِمةً مع السلطة الفلسطينية لا مجال لمنعها، كما جاء مؤخرًا على لسان الجنرال غادي آيزنكوت بعد أربعة أشهر من مغادرته موقع قيادة الجيش الإسرائيليّ، كما أكّد المُحلّل للشؤون الفلسطينيّة.

بالإضافة إلى ذلك، لفت إلدار وهو مؤلف كتابَيْ “غزة كالموت” و”اعرف حماس”، لفت إلى أنّه في اللحظة التي يخرج منها الجني من الأنبوبة، فإنّه سيستغرِق على الأقّل خمس سنوات حتى يعود إليها، لأنّ الوضع في الضفّة الغربيّة المُحتلّة حسّاس ومتوتر، سواءً على خلفية تقليص الدعم الأمريكيّ للسلطة الفلسطينيّة، أوْ رفضِها تلقي أموال الضرائب المستقطعة، ما جعلها تجِد نفسها منذ أشهرٍ في أزمةٍ اقتصاديّةٍ خطيرةٍ، طبقًا لأقواله.

وشرح ألدار، الذي يغطي الأوضاع الفلسطينيّة منذ أكثر من عشرين عامًا، قائلاً إنّ موظفي السلطة، بمن فيهم رجال الأجهزة الأمنيّة، يتلقون في الآونة الأخيرة نصف مرتباتهم الشهرية، والكثير منهم عاجز عن توفير احتياجاته العائليّة، وباتت الكثير من العائلات الفلسطينيّة أمام انهيار اقتصاديّ، والضغط والضائقة تزداد في كلّ زاويةٍ بالضفّة الغربيّة، وبشكلٍ خاصٍّ في شهر رمضان، بحسب تعبيره.

عُلاوةً على ذلك، أكّد المُحلّل الإسرائيليّ في سياق تقريه على أنّ ذلك يزيد من حالة الغضب الشعبيّ الفلسطينيّ تجّاه إسرائيل، ويحمل في ثناياه غضبًا على السلطة الفلسطينيّة وعلى مَنْ ومن يقف على رأسها، أيْ محمود عبّاس (أبو مازن)، الذي انخفضت شعبيته في الشارع الفلسطينيّ لمستوياتٍ مُهينةٍ بصورةٍ غيرُ مسبوقةٍ، ما يطرح علامات استفهام حول مدى قدرة السلطة الفلسطينيّة على الصمود، ومنع الانهيار خلال زمنٍ قصيرٍ، وهذه تقديرات الأمن الإسرائيلي الآخذة بالتقوي يومًا بعد يومٍ، كما نقل عن المحافل الأمنيّة، التي وصفها بالرفيعة جدًا في المنظومة العسكريّة بكيان الاحتلال.

مُضافًا إلى ما ذُكر أعلاه، شدّدّ المُحلِّل إلدار، نقلاً عن المصادر عينها، شدّدّ على أنّ الدولة العبريّة لا تُقدِّم أيّ حبّة دواءٍ لهذه الحالة المرضيّة، ولا تستمع لتحذيرات أجهزة الأمن من مغبة انهيار السلطة الفلسطينيّة بسبب أزمتها الاقتصاديّة، بل سارعت لسنّ القوانين ضدّ السلطة، وكأنّها تتجاهل كلّ هذه النداءات الخطيرة، ما يعني أنّ أيّ عود ثقابٍ كفيلٌ بتفجّر المنطقة، وإشعال الضفّة الغربيّة المُحتلّة، ما دفع الجيش لزيادة عدد قواتّه على الحواجز العسكريّة، وحيازة المزيد من أدوات تفريق المظاهرات، وفقًا للمصادر التي وُصِفت بأنّها واسعة الاطلاع في تل أبيب.

واختتم المُحلِّل إلدار مقاله بالقول إنّ الشرطة الإسرائيليّة منعت دخول اليهود للحرم القدسي في يوم القدس أوائل شهر حزيران (يونيو)، خشية نشوب احتكاكات بين المسلمين واليهود، ما يترك آثارًا خطيرةً، حتى أنّ المسؤولين الأمنيين الفلسطينيين يعتقدون أنّ إسرائيل معنية بنشوب مواجهةٍ محدودةٍ تكون سببّا بإعلان السيادة على الضفّة الغربيّة، تمهيدًا لضمّ أجزاءٍ منها، كما تعهّد رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، ضمّها إلى السيادة الإسرائيليّة، كما أكّد المُحلّل إلدار.

على صلةٍ بما سلف، نقل مُحلِّل الشؤون العسكريّة في صحيفة (هآرتس)، عاموس هارئيل، عن مصادر وصفها بأنّها رفيعة المُستوى في تل أبيب، نقل عنها قولها إنّ تقديرات المؤسسة الأمنيّة في كيان الاحتلال تؤكّد على أنّ السلطة الفلسطينيّة ستنهار في فترةٍ أقصاها ثلاثة أشهرٍ، ومع ذلك، فإنّ رئيسها عبّاس يرفض تلقّي الأموال التي اقتطعتها إسرائيل من الأموال الفلسطينيّة، لافِتًا إلى أنّ الأجهزة الأمنيّة حذّرت من هذا السيناريو الخطير في اجتماعٍ مُغلقٍ مع رئيس الوزراء، الذي ما زال يُدير وزارة الأمن الإسرائيليّة.

كما شدّدّ على أنّ عبّاس يجِد صعوبةً بالغةً في قطع الأموال عن عائلات المُعتقلين السياسيين وعائلاتهم في الضفّة الغربيّة وقطاع غزّة، لأنّه يرى في هذا الأمر قضيّة جوهريّةً وتُعتبر جزءًا لا يتجزأ من الالتزام الفلسطينيّ تجاه الأسرى والشهداء، كما أكّد.

 
تعليقات