أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 61
 
عدد الزيارات : 43284249
 
عدد الزيارات اليوم : 19850
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   جيش الاحتلال بدأ أضخم مناورةٍ تُحاكي حربًا مُتعددة الجبهات مع التركيز على حزب الله وسوريّة ورئيس أركان الاحتلال: لا نعرِف متى تبدأ المُواجهة الحقيقيّة      رَحـمـَة بالـقـُـرَّاء..!! الدكتور عـبد القادر حسين ياسين      صحيفة اسرائيلية: هناك فرصة للتسوية مع السعودية حتى قبل الانتخابات الأمريكية      الكورونا في العالم.. الإصابات نحو 42.4 مليون والوفيات أكثر من مليون      مع فهيم أبو ركن في ديوانه " استل عطرا " // بقلم: سامي منصور      كابينيت الكورونا يجتمع اليوم لمناقشة عودة صفوف 1-4 الى المدارس- كاتس يطالب بفتح المتاجر في الشوارع.. نتنياهو: ليس لدينا امكانية لتمويل تقسيم صفوف الاول والثاني لمجموعات.      هل أعطى ترامب الضوء الأخضر لتفجير السد الإثيوبي؟ وما دلالة تصريحه المثير قبيل الانتخابات الرئاسية؟ هل تستغل مصر الفرصة الذهبية لإنهاء “الكابوس”      لن ألومَ المطبعين ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      من قتل مدرّس التاريخ؟ فراس حج محمد/ فلسطين      حزب إيفو موراليس يفوز بالأغلبية في مجلسي النواب والشيوخ البوليفي      بعد إضرابه 90 يومًا عن الطعام من أجل الحرية.. أسير فلسطيني يواجه خطر الموت في السجون الإسرائيلية ومناشدات لإنقاذه      كتابٌ إسرائيليٌّ يكشِف: زوجة قائد وحدة الاغتيالات الـ”سفّاح” مايك هراري كانت بطلة الرسائل المُشفرّة! وهل تُلمِح إسرائيل بأنّ عبد الناصر كان على مسافة طلقةٍ من عملاء الموساد؟      الحاضرُ...وشقاءُ غَدِنا بقلم: فراس ياغي       قتل النساء إلى متى ؟ّ! بقلم : شاكر فريد حسن       إسرائيل قيادةً وشعبًا وإعلامًا تحتفي بالتطبيع مع السودان ثالث دولة عربيّة تنضّم لـ”قطار السلام” خلال شهرين وتنديدٌ فلسطينيٌّ      قناة إسرائيلية تزعم أن قطر هي الدولة التالية على خط التطبيع      الخرطوم تُؤكّد تطبيع العلاقات مع إسرائيل و”إنهاء حالة العداء بينهما” وتصف الاتفاق بـ”التاريخي” وبدء العلاقات الاقتصادية والتجارية      مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع      الصراع العربي الإسرائيلي وإستراتجية قيام الدولة الفلسطينية بقلم : سري القدوة      حنا إبراهيم.. "موسى الفلسطيني" ابن الجيل الطليعي الذي تشبّث بالبقاء زياد شليوط      لا وقت للانتظار/ مصطفى ابراهيم      الكاتب والشاعر شاكر فريد حسن عنوان المنارة وشعلة الثقافة والإبداع // بقلم : مليح نصرة الكوكاني      بعد عام على استقالته تحت ضغط وغضب الشارع .. كيف عاد سعد الحريري بسرعة إلى رئاسة الحكومة اللبنانية من جديد؟      895 إصابة جديدة، وتحذير من انتشار الفيروس في البلدات العربية!      اصابة عضوي اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الاحمد ومجدلاني بفيروس كورونا      جيش الاحتلال يزعم : الجهاد تقف خلف اطلاق الصواريخ امس ويكشف عن الاهداف التي قصفها لـ"حماس      الإدارة الأمريكية تتعهد خطياً بالحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي النوعي في الشرق الأوسط وسط تخوف وقلق إسرائيلي متصاعد من حصول الإمارات على مقاتلات الشبح      رئيس الموساد: السعوديّة ستُهدي التطبيع مع إسرائيل للرئيس الأمريكيّ الذي سيُنتخب.. الخلافات السودانيّة الداخليّة ستؤخِّر الـ”سلام”      يا رئيس الجامعة: انتبه، وافهم، وتدبر! // بقلم الدكتور/ أيوب عثمان      جواد بولس // صائب، مفارقات غريبة ومسيرة طويلة     
مواضيع مميزة 
 

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

2018-02-01
 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

أجمع المعلّقون للشؤون الأمنيّة والعسكريّة في إسرائيل على أنّ الاحتجاجات التي عمّت الأراضي الفلسطينيّة المُحتلّة منذ إعلان الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب الشهر قبل الماضي عن القدس عاصمةً لإسرائيل، لم ترتقِ إلى مُستوى الحدث، وفي هذا السياق، نقلت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبريّة عن مصادر وصفتها بأنّها رفيعة جدًا في تل أبيب، قولها إنّ السبب في ذلك يعود إلى التنسيق الأمنيّ المُكثّف بين الجيش الإسرائيليّ والأذرع الأمنيّة المُختلفة وبين الأجهزة الأمنيّة التابعة للسلطة الفلسطينيّة.

وساقت المصادر عينها قائلةً إنّه خلال أحداث الأقصى، عندما أقدمت إسرائيل على وضع البوابات على مدخل المسجد الأقصى المبارك، لم يكُن هناك أيّ نوعٍ من التنسيق الأمنيّ مع السلطة الفلسطينيّة، الأمر الذي أدّى إلى تعاظم التظاهرات والاحتجاجات، والتي أدّت بدورها إلى تراجع إسرائيل وإزالة البوابات نظرًا للضغط الجماهيريّ الشديد من قبل المُحتّجين الفلسطينيين، على حدّ تعبيرها.

علاوةً على ذلك، وبالرغم من البطش والوحشيّة في تعامل قوّات الأمن الإسرائيليّة مع المُحتجّين الفلسطينيين، إلّا أنّ المصادر في تل أبيب زعمت أنّ الجيش كان مُنضبطًا للغاية، وامتنع عن إطلاق الذخيرة الحيّة بهدف الامتناع عن سقوط شهداء، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّ سقوط الشهداء، وإجراء مراسم التشييع بعد ذلك، ستؤدّي بطبيعة الحال إلى ارتفاع منسوب الـ”عنف” لدى الفلسطينيين.

وعلى الرغم من التفاؤل الحذر الذي أبدته المؤسسة الأمنيّة الإسرائيليّة، فقد استمرّت المواجهات في كافة مناطق التماس بالقدس والضفة المحتلتين وقطاع غزة، تزامنًا مع فعاليات تضامنيّة في عواصم عربيّةٍ وغربيّةٍ، رفضًا للقرار الأمريكي الظالم بشأن القدس.

مُضافًا إلى ذلك، يستمّر الإعلام العبريّ الاهتمام بنجاح الأجهزة الأمنيّة التابعة للسلطة الفلسطينيّة في العثور على عبوات ناسفة جانبية زُرعت على طرق يسلكها جيش الاحتلال في الضفة الغربية وتفكيكها. وقد امتدحت وسائل الإعلام عينها نجاح أمن السلطة في تفكيك عدد من العبوات الجانبية التي تم زرعها، أواخر الأسبوع الماضي، على طرق يسلكها جيش الاحتلال شمال مدينة طولكرم.

وفي هذا السياق، لفتت إذاعة جيش الاحتلال إلى أنّ النجاحات التي حققتها الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة حالت دون استنساخ الفلسطينيين أنماط العمل التي كان يعتمدها “حزب الله” أثناء فترة الاحتلال الإسرائيليّ لجنوب لبنان، مُشدّدّةً على أنّ العبوات الجانبية التي كان يزرعها “حزب الله” أدّت إلى مقتل عددٍ كبيرٍ من جنود الاحتلال.

إلى ذلك، كشفت صحيفة “هآرتس″ العبريّة النقاب عن أنّ المؤسسة الأمنية في تل أبيب حذّرت صنّاع القرار من المُستوى السياسيّ في كيان الاحتلال من التداعيات الخطيرة لأيّ قرارٍ يتخذّّه ترامب، بقطع المساعدات المالية عن السلطة الفلسطينية أوْ تقليصها.

وأكّدت الصحيفة، أنّ قادة الجيش والأجهزة الاستخبارية الإسرائيلية، قالوا للمستوى السياسيّ، إنّ تقليص المساعدات الأمريكيّة أوْ وقفها سيؤدّي إلى تهديد قدرة الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية على مواصلة التعاون أمنيًا مع إسرائيل.

ونقلت الصحيفة عن مصدرٍ أمنيٍّ لرفيع في تل أبيب قوله إنّ قادة الجيش والاستخبارات في الدولة العبريّة يرون في التعاون الأمنيّ مع السلطة الفلسطينية لبنةً مهمّةً في الإستراتيجيّة الهادفة إلى منع تنفيذ عمليات ضدّ الأهداف الإسرائيليّة، مُوضحًا أنّ الهدوء النسبيّ الذي تشهده الضفّة الغربية حاليًا يعود بشكلٍ أساسيٍّ إلى التعاون الأمنيّ، بحسب تعبيره.

وحذّر المصدر عينه، كما أكّدت الصحيفة العبريّة، من أنّ جولة جديدة من القتال قد تندلع بين إسرائيل وغزة، بسبب قرار ترامب تقليص المساعدات المالية المخصصة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، وتابع قائلاً إنّ وقف المساعدات الأمريكيّة يزيد من خطر انفجار الأوضاع الاجتماعية والأمنية بشكلٍ سيفضي إلى تهيئة الظروف أمام اندلاع مواجهة جديدة، على حدّ قوله.

على صلةٍ بما سلف، قال الجنرال احتياط عاموس غلعاد، الذي تولى منصب منسق أنشطة الحكومة الإسرائيلية في الأراضي المحتلة، إنّ غياب رئيس السلطة الفلسطينيّة، محمود عباس، عن مشهد الأحداث، سيُؤدّي حتمًا إلى المسّ بالتعاون الأمني القائم بين إسرائيل والسلطة، وأضاف أنّه لولا إيمان عباس بضرورة تواصل التعاون الأمنيّ، لما استفادت إسرائيل من عوائد التعاون الأمني مع أجهزة السلطة، مُشدّدًا على أنّ الهدوء الأمنيّ في الضفة مردّه المفصليّ يكمن في مواقف عباس.

ولفت غلعاد إلى أنّ انفجار الأوضاع في الضفّة، بسبب توقّف التعاون الأمنيّ، لن يضرّ بالأمن الإسرائيليّ فقط، بل إنّه سيؤدّي إلى تقليص قدرة تل أبيب على الاستفادة من تعاون الدول العربيّة في المواجهة ضدّ إيران، مُشيرًا إلى أنّه سيكون من الصعب جدًا على الدول العربيّة التعاون بشكلٍ موسّعٍ مع إسرائيل، على خلفية انفجار الأوضاع الأمنيّة في الضفة الغربية وقطاع غزة، بحسب أقواله للتلفزيون العبريّ.

 
تعليقات