أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
شاكر فريد حسن/ رحيل أيقونة الفكر السياسي والثوري أنيس النقاش
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 47
 
عدد الزيارات : 45708582
 
عدد الزيارات اليوم : 10531
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   نصف الإسرائيليين تلقوا التطعيم: نسبة الإقبال في المجتمع العربي متدنية      الولايات المتحدة تعلن تنفيذ ضربة جوية استهدفت هيكلا تابعا لفصيل مدعوم من إيران في سوريا بعد سلسلة هجمات صاروخية على أهداف أمريكية بالعراق      وسائل إعلام إسرائيلية: مفاوضات خليجية إسرائيلية لإنشاء تحالف أمني دفاعي من اربع دول في الشرق الاوسط      في رسالة غاضبة إلى واشنطن.. إسرائيل: لن نقايض الوجود الإيراني في المنطقة بالاتفاق النووي      استطلاع: نسبة التصويت في المجتمع العربي تصل إلى 57%...المشتركة 8 مقاعد والموحدة 4 مقاعد وفق الاستطلاع      لن تُسكتوا صَوتِي .. // بقلم / د. عبد الرحيم جاموس      لتنكر لعدم وجود معتقلين لفتح عند حماس انتكاسة وطنية خطيرة بقلم:- سامي ابراهيم فودة      الكورونا والتغيير الإجتماعي بقلم: داني فيلك-- نرجمة سميح غنادري      إسرائيل تهدد بتحرك عسكري من العيار الثقيل في حال تجاوزت عدد صواريخ “حزب الله” اللبناني الدقيقة “الخط الأحمر”      بطل من بلادي: أنيس النقاش.. الجانب الآخر المخفي بسام ابو شريف      اعشقك جدا //محمود العياط      هل تفشل الانتخابات؟ // مصطفى إبراهيم      تقرير مخابراتي أمريكي يتهم ولي العهد السعودي بإصدار الموافقة على قتل خاشقجي و”سي إن إن” تكشف عن”وثائق سرية”: طائرات فريق الاغتيال تابعة لشركة يملكها بن سلمان      بايدن: قرأت تقرير المخابرات الأمريكية عن مقتل خاشقجي وسأجري اتّصالاً مع العاهل السعودي قريبًا      سرائيل متخوفة من إعادة فتح تحقيق حول جرائم الحرب التي ارتكبتها في غزة والضفة وتقرير يكشف عن طلب نتنياهو من بايدن بشأن العقوبات التي المفروضة على “الجنائية الدولية”      دراسة إسرائيلية شملت 1.2 مليون شخص تؤكد فعالية لقاح فايزر بنسبة 94%      غياب المشروع السياسي الفلسطيني..! بقلم: شاكر فريد حسن      سأبحث عن ديار في دياري .! يوسف جمّال - عرعرة      حملة جديدة من الافتراء على الفنان الرمز دريد لحام تحت لافتة ‘التطبيع‘ زياد شليوط      الأزمة تتصاعد.. إيران تقيد عمل المفتشين الدوليين وأوروبا تستنكر وواشنطن تدعو طهران للتعاون مع الوكالة الدولية      كورونا في البلاد .. معامل العدوى يرتفع مع تشخيص 4395 إصابة جديدة بكورونا      استطلاعان: نتنياهو لن يتمكن من تشكيل حكومة مقبلة      الطفرة البرازيلية أكثر فتكا بالشباب الصحة: فلسطين دخلت الموجة الثالثة و عدد الإصابات في مؤشر تصاعدي حاد      الليكود تواصل مع السلطة الفلسطينية من أجل دعم نتنياهو في الانتخابات...ولجنة التواصل ترد في بيان لها      عبد الباري عطوان //لماذا تتصاعد حرب الشائعات ضد الدولة السورية هذه الأيام؟      نتنياهو يعقِد أوّل جلسة لمناقشة الإستراتيجيّة الإسرائيليّة فيما يتعلّق بالاتفاق النوويّ الأمريكيّ-الإيرانيّ: “لا للاتفاق لأنّ طهران ستخرقه      إيران تنشر وثائق تدلل على مشاركة أنظمة بالمنطقة في اغتيال سليماني..في تلميح للسعودية وقطر والإمارات والبحرين.       كورونا في المجتمع العربي: 1232 إصابة جديدة خلال يومين      فقدان حاستي الشم والتذوق لدى متعافي كورونا قد يستمر 5 شهور      التطعيم في البلدات العربية: ثلثا الافراد في الفئة العمرية 50 فأكثر تلقوا الوجبة الأولى     
تقارير دراسات  
 

النزول من مرايا الظمأ // رباب الدعيجي

2021-01-22
 

النزول من مرايا الظمأ
رباب الدعيجي / كاتبة من سوريا
من عادة القصائد أنها تزيد الشوق للمجهول، حتى يفيض بك الحنين للحبيبِ، أو تحملك أجنحة الشغف للحبيب، كما من عادةِ الشوق أن يؤرقك. كنت ابحث عن شيء يسليني ويرمِّد لهفتي لأهلي البعيدين ولأحبتي، فصادفني ديوان "وصايا العاشق" لشاعر من فلسطين هو نمر سعدي. لفت نظري العنوان والاسم، وفتحت هذه الوصايا العشقية، وإذ بي قد نسيت الشوق برهة وبدا الليل يلبس قميص الشفافية والرغب، وإذ بالصبح يتنفس عطرا.. كم من الساعات قضيت ووجدتُ تميزا شدَّني، ومررتُ بفسحة للحنين "ضعي بدلَ القلب عصفوركِ الطفلَ / غيمتك المشتهاةَ / الفراشة منثورة في القصائد / كوكبكَ الساحليَّ / دموعَ المساء المدمَّى / وعينين طافيتين على بركة لاحتراقِ الورود / ضعي بدل القلب قلبك" يا لها من مكاشفة صريحة، مباغتة "لن اعيد قراءة طوق الحمامة هذا الشتاء ولا ماريو يوسا ولن / أرى غير وجهك يلمع في ليلِ أحلى المجاز كما يستشفُّ الغريبُ الوطن".. تأخذك الحيرة وانت تقرأ.. ينقلك الشاعر من عالم إلى عالم وكأنك على بساط الريح. فها هو ليل القصيدةِ يلمعُ ويمسح الصدأ عن الصباحات، ويحلم بالماء، مترجلا ونازلا من مرايا الظمأ.
ما أعذب نصوصه وما أجمل عشقه الذي حكاه بنفسه واستحضرَ آلهة السومرين القدامى وألبسها أجمل الثياب. يالصوره المدهشة التي رسمها بريشة القلب،ولوَّنها بتراب الارض وزيَّنها بألوان العشق، فبزغت كشمس بعد تراكم ثلوج وصقيع في وحول كل شي وما أعظم انتمائه لسهول الكرمل التي زينها بكحل النساء الغريبات وعجنها بحناء طفولته البعيدة وماء حبه الأول. نصوص رقيقة رقة ورد الأبجدية و مضمخة بعطر كعطر رائحة الأرض بعد مطر جاءها بعد جفاف وبللها. أصابتني رعشة الشعر وأنا اتصفح ديوان (رماد الغواية).. أول عنوان يطالعني سبايا الملح يغريني لأن اطوِّف في ثنايا القصائد فكيف لسبايا الملح أن تعيش؟ يشدني أكثر وأكثر لأعرف كيف تشفى جراحهنَّ بالملح، فإذا بشاعرنا ينقش على حجر الورد رسائل لوركا الإسباني، ويطير بأجنحة الأمل فيجعل من الدخان وردة، تفوح بعطر سماوي، ويزرع أغنيات بنفسجية في الطريق، وينتظر ليلا آخر يرتاح فيه العاشقون من المزامير الخفيفة. ويتنقل شاعرنا بصور جمالية تتراقص فيها الأبجدية مع أجساد عاشقاته وتمايل أجسادهن البهية في فردوسه المفقود، تنقلت بين قصائده فإذا أنا بنهر عذب كلما غرفت شربة لأرتوي تطلب نفسي المزيد. كلما قرأت نصا أحسُّ بأني أحلق في كوكب آخر.. وأنتقل بصور تبعدني عن الواقع ثم تعيدني لأرى حولي محبة والتصاقا بكرمل عُجن ترابه من كحل العيون الجميلة وحناء الطفولة البريئة. شدني الحنين مرة أخرى لأعود لديوانه "وصايا العاشق" ولأعيش مع غرابة عباراته، فطالعتني سنبلات خضراء ونهر زنابق حمراء. "السنبلات الخضر في صدري ونهرزنابق حمراء في يدك التي تهتاج في البلور / يالبراءة العصفور في جسدي / ويا لقواي حين كدمعة تنهار فوق رخامك الاعمى المعذب بالندى والطين / ياللماء حين يشفُّ بحرٌ في الظهيرة وهو يصهل في الدماء / كجذوة صخرية بيضاء تشعل رمل ظهري الآن" تدهشني الصور واللوحات التي تكثِّف المجاز، تاركا ظله وراء كل مايكتب، ان توقيعة الشاعر وبصمته واضحتان مميزتان، وكأنك حين تقرأ تعرف أن الشاعر نمر سعدي يتجول بين حدائق الشعر وثقافات الشعوب وهموم الوطن والغزل والعشق، ويعزف على نايه اجمل الالحان وترددها مزامير لحبق أيلول.
ولكل الفصول فترى الربيع يزهو وترى الخريف بعثرَ أوراقه الصفراء فتهمي دموعه على الفراق، فترى أجمل وأبهى صور الطبيعة. ويهزُّك الجمال كما هزَّتني أنفاسُ الشاعر في هذه المقطوعة الغنائية العذبة "حلَّق طائرٌ بيديَّ بعثرني / فقلت لسندبادِ الريح لملمني وخذ قلقي الذي ربَّته زرقاءُ اليمامة / منذُ كان الكونُ رهنَ فقاعة زرقاء مثل الحُب" مهما كتبت لن أغني الآخرين عن القراءة أبدا، فأمام القراءة الحقيقة وحدها تسقط الممالك وتحيا الحضارات وتتجلى كل أنواع الفنون فيتراءى لك مساءٌ سرياليٌّ ضبابي أخير. "تشم الفراشات عن بعد ألف سماء دمي / كالكلاب الشريدة أو كالبعوض / تجسُّ ارتعاشات قلبي وتدخل مجرى النفس / كنت أحلم في شرفة البحر هذا المساء الأخير / وبأشياء سرية وبحواء في جنة".. ثم تراه أصبح دون كيشوت يحارب طواحين الهواء الوهمية والريح.
لن أكفي غيري مهما كتبت .. خصوصا عن قصائد كقصائد نمر سعدي وعن أسلوب مثل اسلوبه الفاتن، جديد وممتع. فليغص بنفسه في لجَّة الشعر الخضراء وليلمس جزالة التعبير اللغوي، والتصوير الفني الذي أبدعه خيال الشاعر الجامح، ليختزن بالرؤى والايحاءات والرموز والثقافات والأساطير.
 

 
تعليقات