أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 28
 
عدد الزيارات : 41018387
 
عدد الزيارات اليوم : 2401
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   قتلى وجرحى في انفجار جديد يضرب العاصمة الإيرانية طهران      ليبرمان يفجر مفاجأة ويكشف عن دور إسرائيلي في هجوم منشأة "نطنز" الإيرانية      لا ضم ولا انتخابات: كورونا يهيمن على جدول أعمال الحكومة الإسرائيلية      ارتفاع حاد : تشخيص اكثر من 1000 اصابة بالكورونا بالامس      رؤية إستراتيجية لمستقبل أونروا علي هويدي*      اربع خطوات لتحصين وحدة الموقف بين فتح وحماس د. هاني العقاد      المقاومة الشعبية الفلسطينية بروفيسور عبد الستار قاسم      عدد المرضى المؤكدين يجتاز الـ30 ألف في البلاد..إرجاء مواعيد إمتحانات البسيخومتري لأجل غير مسمى!      “كورونا” خلال 24 ساعة.. 39 ألف إصابة في الولايات المتحدة والوفيات بتشيلي تتجاوز 10 آلاف.. الهند تتجاوز روسيا في عدد الإصابات بالفيروس والفلبين تسجل رقم قياسي جديد لأول مرة      مستشار الرئيس الإيراني: وفاة شخص كل 10 دقائق بكورونا في البلاد      الجيش الإسرائيلي يَشُن غارات على مواقع لحماس في غزّة ردًّا على إطلاق صواريخ من القطاع باتّجاه الأراضي المحتلّة      سقط القناع عن وجه زهافا غلئون المزيف زياد شليوط      المصادقة رسميًا: بدءًا من الغد سيسمح بتواجد 50 شخصًا فقط في الأعراس..تقييدات اخرى في المستقبل      الخارجية الفلسطينية: 167 حالة وفاة و3329 إصابة في صفوف جالياتنا      وكالة إيرانية: تأجيل الإعلان عن أسباب حادث نطنز النووية يُمهّد لاتخاذ قرارات استراتيجية للحيلولة دون تِكرار الحادث      وزير الخارجية الإسرائيلي يُحذّر من تضرّر العلاقات مع دول أوروبية في حال نفّذت إسرائيل مخطّط الضّمّ ويدعو إلى “تقييم الأوضاع قبل اتّخاذ القرارات”      رئيس "الشاباك" السابق: علينا التعلم من أخطائنا في غزة.. وخطة ترامب سلعة إسرائيلية كما أوسلو!       منظمة التحرير ...... المظلة الجامعة بقلم :- ا. حكم طالب      التوتر في بحر الصين الجنوبي عبد الستار قاسم      قـاع الأمـّيـَّة العـَمـيـق في العـالم العـَرَبي الدكتور عـبد القادر حسين ياسين      إبراهيم أبراش العروبة ليست تهمة -أنا عربي وأفتخر بعروبتي-      العرب.. وذكرى الثورة الأميركية! صبحي غندور*      بعد هجوم نطنز النووية.. وكالة مقربة من الحرس الثوري الإيراني تلوح مهددة بضرب مواقع نووية إسرائيلية وتحذر من التداعيات      عبد الباري عطوان ..ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟      شخصيات قومية عربية تعمل على تأسيس " الهيئة العربية لنصرة الشعب اليمني "      القناة 12تزعم : السلطة اعطت حماس ضوءا اخضرا لاعادة تنظيم صفوفها بالضفة.      هل تراجعت اسرائيل عن الضم ..؟ د. هاني العقاد      ما مستقبل الروبوت الصحافي: عبده حقي      واليومَ تُنْجِبُ مِنْ جديدٍ مريمُ]// شعر:عاطف أبو بكر/أبو فرح      5 سنوات على رحيل الكاتب الناقد والأكاديمي د. حبيب بولس بقلم : شاكر فريد حسن     
ملفات اخبارية 
 

تل أبيب: ترامب زرع الفوضى العارِمة بالشرق الأوسط وفشِل في منع التمركز الإيرانيّ بسوريّة وفي دولٍ عربيّةٍ أخرى والجمهوريّة الإسلاميّة ستصِل القنبلة النوويّة بغضون عامين

2020-02-12
 

 

 

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

قال نائب رئيس مجلس الأمن القوميّ الإسرائيليّ السابق تشيك فرايليخ في مقال بصحيفة (هآرتس) العبريّة، قال إنّ البرنامج النوويّ الإيرانيّ وجهود توسيع طهران لنفوذها في الساحة كانتا القضيتين الأساسيتين اللتين شغلتا ترامب في الشرق الأوسط، لافتًا إلى أنّه على المستوى النوويّ، اتخذ ترامب بتشجيعٍ من نتنياهو خطوتين رئيسيتين: الانسحاب من الاتفاق النوويّ وفرض عقوبات على إيران، وأنّه في الوقت الحالي، لم تحدث التغييرات التي طال انتظارها، بل على العكس إيران استأنفت برنامجها النووي، حيث يشير تقدير شعبة الاستخبارات الإسرائيلية “أمان” الأخير، إلى أنّ إيران يمكنها الوصول إلى قنبلةٍ نوويّةٍ في غضون عامين، طبقًا لأقواله.

ولفت إلى فشل واشنطن في منع تمركز إيران في المنطقة، حيث تزايد وجودهم في سوريّة، وأصبحت إيران إلى جانب روسيا القوتين الأقوى هناك، كما أنّ أوامر ترامب المتناقضة فيما يتعلق بسحب القوات الأمريكيّة من سوريّة ونشرها والتخلي عن الأكراد لا تُخجِل حتى جمهورية الموز.

وفيما يخصّ لبنان، شدّدّ فرايليخ على أنّه لم تكُن الجهود الأمريكيّة المحدودة كافيةً لمنع استمرار حزب الله وسيطرته على السلطة، بحسب تعبيره، مُدعيًا أنّ التيارات الشيعية في العراق تهدد نظام بلاد الرافديْن ، وأنّ الصواريخ التي تضعها إيران على أراضيها وفي اليمن تنضم إلى مخزون حزب الله الصاروخيّ وتعطيه مساحةً إضافيةً لتهديد إسرائيل.

وتابع: في اليمن، أنصار الله يهددون بضرب مضيق باب المندب، مع امتناع ترامب عن الردّ على الاستفزازات فيما يخص الخليج، بما في ذلك مهاجمة ناقلات النفط، وإسقاط طائرةٍ أمريكيّةٍ بدون طيّاٍرٍ والهجوم غير المسبوق على منشآت النفط السعودية، وكلّ واحدةٍ من هذه الأعمال كان يمكن اعتبارها في الإدارات السابقة بأنّها ذريعةً لردٍّ عسكريٍّ لاذعٍ وحتى لحربٍ، وعليه فإنّ السعودية ودول الخليج فقدت ثقتها في السند الأمريكيّ وهي تسعى للتفاوض مع طهران، والحملة الإقليميّة ضدّ إيران ضعُفت.

وطبقًا لفرايليخ، فإنّ اغتيال الفريق قاسم سليمانيّ كان مجرّد نزوةً، فاجأت مستشاري الرئيس بما لا يقل عن إيران، والردّ الإيرانيّ على القاعدة كان حاضرًا، بينما ترامب الذي هدد بتدمير 52 هدفًا، تجنّب الردّ على ذلك خشيةً من التصعيد، ومنذ ذلك الحين، يتّم قصف السفارة الأمريكيّة في بغداد، من دون ردًّ، أمّا بالنسبة لإسرائيل، فإنّ التهديد الإيرانيّ ازداد بشكلٍ جوهريٍّ خلال ولاية ترامب، وبات الكيان مُحاطًا بـ”وكلاء إيران” وقد تبقى وحيدةً في المعركة ضدّها.

فلسطينيًا، اعتبر فرايليخ أنّ ميزان ترامب كان أقل وضوحًا، إذ أنّ “صفقة القرن”، التي تمّ نشرها بتوقيتٍ مُصادفٍ، أيْ عشية الانتخابات، هدفها ضمان إعادة انتخاب نتنياهو، أكثر من كونها تسعى لإحراز تقدم في المفاوضات، وأن السلام لن يتحقق من هذه الخطة، مُستذكرًا الاعتراف بالقدس وهضبة الجولان، ومؤكّدًا أنّها كانت قرارات تاريخيّة.

وحول إجراء المفاوضات، قال فرايليخ إنّه سيكون من المناسب الاحتفاظ بها كحلوياتٍ لإسرائيل لتحلية التنازلات التي ستطالب بها، وكما يليق بترامب، أضاف المسؤول الإسرائيليّ السابِق، كانت القرارات ذات طابعٍ إعلانيٍّ إلى حدٍّ كبيرٍ، دون تثبيت وقائع لتسوياتٍ دائمةٍ، ومن جهةٍ أخرى، لو انتظروا حدوث تقدم في المفاوضات، ربّما لم تكن لتُتخذ قرارات. لذلك، في حسابٍ شاملٍ، حسنًا فعل ترامب، الذي اخترق حواجز سياسيّة خياليّة واتخاذ قرارات شجاعة.

ويُقارِب فرايليخ الأوضاع ويقول إنّ أمن إسرائيل يرتبط بوضع أمريكا، قائلًا إنّ ترامب تعرّض للسخرية في الرأي العام العالميّ، إذ تقوّضت تحالفات تاريخيّة، وتضررّت مكانة واشنطن كزعيمةٍ للعالم، كذلك تأجج الصراع مع الصين وروسيا.

وقال فرايليخ أيضًا إنّه في أمريكا، وفي الشراكة المدمرة مع نتنياهو، حطم ترامب دعم الحزبين التقليدي لإسرائيل، ركيزة العلاقات الخاصّة، إذْ بدأ انهيار الدعم لإسرائيل في المعسكر الديمقراطيّ، وللمرّة الأولى يتحدث مرشحون رئيسيون للرئاسة عن اشتراط مساعدتها بتغيير سياستها بشأن القضية الفلسطينيّة، مُشيرًا إلى أنّ الولايات المتحدة تُغيِّر وجهها الديموغرافي، ومن المتوقع حدوث اتجاهاتٍ ستُصعِّب العلاقات معها، بغضّ النظر عن سياسة إسرائيل، وأنّ الغضب في المعسكر الديمقراطيّ، الذي سيعود إلى السلطة عاجلًا أمْ آجلًا، وتغرُّب الجمهور اليهوديّ سيؤديان إلى تفاقم هذه الاتجاهات فقط.

واختتم المسؤول الإسرائيليّ الأمنيّ السابِق قائلاً إنّه إذا تمّ انتخاب مرشح ديمقراطيّ، فإنّ التوتر سيزداد قريبًا، بينما إذا تمّ انتخاب ترامب قد يتم تأجيل ذلك، لكنه سيتفاقم في المستقبل، مؤكّدًا أنّ الانتخابات القادمة هي فرصة حاسمة لتغيير سياسات إسرائيل وإنقاذ الوضع قبل وقوع الكارثة، على حدّ تعبير فرايليخ.

 
تعليقات