أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 26
 
عدد الزيارات : 41678201
 
عدد الزيارات اليوم : 13859
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   بعد الغضب والمطالب الشعبية إثر انفجار مرفأ بيروت: حكومة حسان دياب تقرر الاستقالة      "سيكون مغامرة غير محسوبة النتائج"... حركة عربية تحذر من عدوان إسرائيلي على قطاع غزة      دمشق تصدر بيانا بشأن مواد متفجرة في الموانئ السورية عقب "كارثة بيروت"      بولتون يحذر الإسرائيليين : ترامب قد يتغير.. وبايدن سيئ لكم      فوضى القانون والمحاكم وسلحفة القضاء في فلسطين عبد الستار قاسم      التوصل إلى حل "مؤقت" بين الليكود وأزرق أبيض لمنع انتخابات رابعة ..دحرجة الازمة قليلا      طائرات الاحتلال تقصف موقعا للمقاومة الفلسطينية شمال قطاع غزة..القسام تطلق وابلًا من الصواريخ التجريبية في رسائل تهديد للاحتلال.      جثث كثيرة لقتلى أجانب في انفجار مرفأ بيروت لا تزال مجهولة الهوية      العالم في مواجهة سياسة الضم والأبرتهايد الإسرائيلية بقلم : سري القدوة      قراءة في المجموعة الشعرية "استعارات جسدية" للشاعر نمر سعدي بقلم : محمد الهادي عرجون-      الربع ساعة الأخيرة لنتنياهو ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      كارثة تضرب السودان.. الفيضانات والسيول تقتل 30 شخصًا وتشرد عشرات الآلاف وتدمر قرابة 4000 منزل خلال 4 أيام      في ذكراه .. محمود درويش القصيدة التي لا تنتهي بقلم : شاكر فريد حسن      وزارة الصحة الاسرائيلية: 11 وفاة و1753 اصابة جديدة بالكورونا منذ الامس      صحيفة اسرائيلية : نتنياهو يبحث عن تشكيل حكومة ضيقة واستبعاد "كاحول لفان"      مستشار الرئيس عون يتوعد بـ" الرد" على إسرائيل إذا ثبُت تورُّطها بانفجار بيروت      مشتهياتُ الحبّ في حياة محمود درويش وشعره فراس حج محمد/ فلسطين      الذكرى الثانية عشر لرحيل أيقونة الثقافة والشعر ... محمود درويش ...! // بقلم د. عبد الرحيم جاموس      ائتلاف نتنياهو غانس اصبح هشاً وحكومته تترنح د. هاني العقاد      وفاة شرطي لبناني خلال اشتباكات مع المتظاهرين واصابة المئات خلال اقتحامهم مبنى “الخارجية” ودياب يقترح انتخابات مبكرة للخروج من الازمة      قناة اسرائيلية: نتنياهو لا ينوي إخلاء مقعده لغانتس ويسعى لانتخابات جديدة نهاية العام      مجلس الدفاع اللبناني يكشف معلومات خطيرة عن شحنة نيترات الامونيوم وانفجار مرفأ بيروت...      قوى الأمن في لبنان تعلن مقتل أحد أفرادها في تظاهرات بيروت      تعالوا نستورد “عيد ضرب الرجال” شوقية عروق منضور      إبراهيم أبراش ما بين لبنان وفلسطين      بيروت بين مشهدين.. ماكرون والهتافات بعودة الاستعمار الفرنسي معن بشور      اسرائيل ارتكبت جريمة مرفأ بيروت.. ضباط البنتاغون وماكرون يحاولون التغطية خوفا من رد حزب الله بسام ابو شريف      الحريري “يتبرأ” من شحنة متفجرات مرفأ بيروت.. والأمم المتحدة تقول لم يطلب منها أحد التحقيق في الانفجار بعد دعوة ماكرون      هل تعرّضت بيروت لحربٍ صامتةٍ جديدةٍ عبر تنشيط متفجّرات “نترات الأمونيوم” من خلال ليزر من طائرة بدون طيّار؟      البيت الأبيض: ترامب وماكرون ناقشا إرسال مساعدة فورية إلى لبنان     
ملفات اخبارية 
 

تل أبيب: إسرائيل لن تتدّخل بالنزاع السعوديّ- الإيرانيّ لأنّ خسائرها ستكون جسيمةً والرياض تُحاوِل استدرار عطف الدولة العبريّة عن طريق استيراد الغاز الطبيعيّ من الكيان وحتى الصداقة والسلام

2019-12-13
 

تل أبيب: إسرائيل لن تتدّخل بالنزاع السعوديّ- الإيرانيّ لأنّ خسائرها ستكون جسيمةً والرياض تُحاوِل استدرار عطف الدولة العبريّة عن طريق استيراد الغاز الطبيعيّ من الكيان وحتى الصداقة والسلام

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

رأت ورقة بحثيّة صادِرة عن مركز بيغن-السادات للدراسات الإستراتيجيّة في تل أبيب، والتي تعتمِد بطبيعة الحال على أرفع المصادر في كيان الاحتلال، أنّ عدم الاستقرار الشديد وانعدام الثقة يزيدان من حدّة التوتّر في الخليج العربيّ، وخاصّةً بين إيران الـ”شيعيّة” والسعوديّة الـ”سُنيّة”، مُضيفةً أنّ شهية أمريكا للمشاركة العسكريّة تلاشت بعد قرابة عقدين من الحرب، وتفتقِر المنطقة إلى أيّ شكلٍ من أشكال إطار الأمن الجماعيّ، إذْ أنّ غياب الولايات المُتحدّة ترك فراغًا أمنيًا كبيرًا، كما اعتبرت الورقة في الوقت عينه أنّ مبادرات دول الخليج للتطبيع مع إسرائيل تُعتبر جزءًا من محاولة لإنقاذ الالتزام الأمنيّ الأمريكيّ ​​بالمنطقة وتقديم الدعم عبر هذه العلاقة بهدف التخفيف من نفوذ طهران المتزايد، على حدّ تعبيرها.

وتابعت أنّ العلاقة بين إسرائيل والسعودية قد انتقلت لمرحلة الدفء عندما شعرت الرياض وتل أبيب بالقلق إزاء ضعف إدارة الرئيس الأمريكيّ السابِق، باراك أوباما في مواجهة قوّة إيران الصاعِدة، كما عارضتا الاتفاق النوويّ مع إيران، مُشيرةً إلى أنّ كلاهما تُريدان رؤية الكثير من الإجراءات الأكثر صرامةً التي تتخذ ضدّ نفوذ طهران الذي لا يتوقّف عن الانتشار والتمدد، وليس فقط في سوريّة، ولكن مع كلّ ذلك، شدّدّت الورقة البحثيّة، فإنّ إسرائيل، التي لا تستورِد أيّ شيءٍ من الخليج، تُفضِّل عدم التدّخل مُباشرةً في الصراع السعوديّ-الإيرانيّ، ذلك أنّها لن تستفيد من ذلك، لا بلْ ستلحق فيها الأضرار الجسيمة، على حدّ تعبير الورقة.

وأشارت الورقة أيضًا إلى أنّ دول الخليج المُنحازة للسعودية تعمل على تنشيط اهتمام واشنطن بالمنطقة، لكن هذا بات صعبًا ممّا كان بالماضي، وليس فقط لأنّ الأمريكيين سئموا من المشاركة العسكريّة في صراعاتٍ بعيدةٍ، بل لأنّ الرئيس دونالد ترامب صرّح بأنّ أمريكا لا تحتاج لنفط الخليج، وعلى هذه الدول دعم واشنطن ماديًا، مُوضِحةً أنّه إضافةً إلى التحدّي المذكور الذي يُواجِه الرياض، فإنّها تعمل على تحسين صورة قيادتها المُشوهة، بعد الكشف عن علاقةٍ بين وليّ العهد، محمد ابن سلمان وقتل الصحافيّ السعوديّ جمال خاشقجي، والانتقادات المُتزايدة للمملكة بسبب سلوكها في الحرب على اليمن، وبالتالي فإنّ أحد المخارِج من هذه الأزمات يكمن بتقديم مبادراتٍ سلميّةٍ لإسرائيل، الأمر الذي قد يُعزِّز وزنها بواشنطن، بالإضافة لفوائد أخرى، قال البحث الإسرائيليّ.

كما لفتت إلى أنّ السعودية تُواجِه عواقب وخيمة ناجمة عن اشتباكاتها مع إيران ووكلائها، حيثُ توقّف نصف إنتاج البلاد من النفط نتيجة غارات الطائرات بدون طيّارٍ التي شنّها الحوثيون على منشآت شركة (أرامكو)، وأثبتت الضربة أنّ الرياض عرضةً لهجمات طهران وعملائها، مُشدّدّة على أنّ المزيد من الضربات الحوثيّة على قطاع النفط السعوديّ ستكون كارثيّةً لأنّ النفط هو الركن الأساسيّ لاقتصاد المملكة وحجر الزاوية في تنميتها.

وأردفت أنّ السعوديّة تحتاج بشكلٍ عاجلٍ إلى طريق تصديرٍ بديلٍ لنفطها، وهذا سببٌ إضافيٌّ لمبادرات الرياض نحو تل أبيب، إذْ تتحدّث المملكة بالفعل مع الكيان عن خطٍّ إلى إيلات لاستيراد الغاز الطبيعيّ الإسرائيليّ، وهذا الخطّ يُمكِن أنْ يُشكِّل بديلاً لنقل النفط السعوديّ إلى ميناء حيفا، ومنه التصدير إلى أوروبا والغرب، حيثُ سيكون هذا الخطّ أسرع وأكثر أمانًا لأنّ المملكة ستتجنّب العدوان الإيرانيّ على مضيق هرمز ومضيق باب المندب، بالإضافة إلى أنّ الخطّ سيُوفِّر الرسوم العالية التي ينطوي عليها عبور قناة السويس، كما أكّد البحث.

وتابعت الورقة البحثيّة بأنّ الكيان يقوم بتطوير احتياطياته من الغاز الطبيعيّ، لكنّه لا يملك ما يكفي لتبرير بناء خطّ أنابيب تصدير لأوروبا، ومع ذلك، قد يؤدي الارتباط مع السعودية لرفع المقاييس لصالح خط أنابيب شرق البحر المتوسط، والذي قد يكون مُربحًا للغاية لكلا الشريكين، وسواءً كانت السعودية تضغط من أجل الحرب مع إيران أمْ لا، فإنّ خياراتها لتجنّب ذلك تضيق، ولديها الكثير لتخسره من هذه الحرب وأكثر بكثيرٍ مُقارنةً مع خسائر إيران، التي تُواصِل بسط هيمنتها الإقليميّة.

ووفقًا لها، يُمثل “الهلال الشيعيّ” المكتمِل تحديًا خطيرًا للمصالح السعوديّة في المنطقة، إذْ أنّه يُهدّد طرق التجارة الحيويّة وأمن المنطقة ككلّ، وسيجعل التدّخل في المناطق التي تُهيمِن عليها إيران أكثر تعقيدًا، مُختتمةً بالقول إنّ الوجود الإيرانيّ يُغذّي الطائفيّة المُتنامية، والتي ستُشكّل تهديدًا للاستقرار الإقليميّ لسنواتٍ قادمةٍ، وبناءً على ذلك، جزمت الورقة البحثيّة الإسرائيليّة بأنّ المملكة السعوديّة ستبذل كلّ ما في وسعها للتخفيف من هذا التهديد، حتى لو كان ذلك عبر مدّ أيادي السلام والصداقة للدولة العبريّة، على حدّ تعبيرها.

 
تعليقات