أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 39
 
عدد الزيارات : 41044265
 
عدد الزيارات اليوم : 1936
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   في تأمّل تجربة الكتابة استعادة غسان كنفاني إبداعيّاً ونقديّاً فراس حج محمد/ فلسطين      أســرانا فـي ســجـــون الاحتــلال شـــهـــــداء مــع وقـــف التنفــيــــذ بقلم : سري القدوة      مستشار بيرس السابق: ترامب “غير اليهوديّ الأعرج” سيطر على نتنياهو وَوَضَعَ إسرائيل في معسكر القادة الاستبداديين والشعبويين والزعم بأنّه جيّد للكيان بحاجةٍ لمُراجعةٍ نقديّةٍ ومُتجدّدّةٍ      آخر إحصائيات”كورونا”.. الإصابات حول العالم تتجاوز الـ12مليون وعدد الوفيات 550 ألفًا والمتعافين يقتربون من 6.6 مليون      كفاكم تجريحا.. لا تستسهلوا الاساءة لفلسطينيي لبنان// فتحي كليب      صيف 2020, سيكون حارقا في إسرائيل تفاقم وحشية حيتان المال , وتفاقم الوضع الاقتصادي الكارثي, معادلة مثالية لتسريع العنصرية والفاشية بقلم : سهيل دياب      تل أبيب الصيف سيكون حاميًا جدًا: التوتّر مع حزب الله وصل لذروته وقد تُوعِز إيران لنصر الله بتوجيه ضربةٍ قاسيّةٍ لإسرائيل انتقامًا لتخريب منشآتها النوويّة بنتانتز      إسرائيل تسرّع تسلحها بطائرات جديدة استعدادًا للمعركة مع إيران      وزارة الصحة: ارتفاع عدد المصابين بالكورونا الى 15209 بينهم 115 تحت الخطر      كيف نعيش الأمل والفرح - بقلم رانية مرجية      غسان كنفاني والكتابة للأطفال وعنهم فراس حج محمد/ فلسطين      رماح يصوبها معين أبو عبيد // مدينة بلا أسوار      جريس بولس // -الأمم المتّحدة-      مصدر في البيت الأبيض : "إمكانية تنفيذ الضم خلال تموز لا تزال قائمة"      كورونا يتطرف| 1319 إصابة جديدة في البلاد خلال اليوم الأخير.. المعدل الأعلى منذ بداية الأزمة!      استشهاد الأسير سعدي الغرابلي من غزة داخل مستشفى كابلان الإسرائيلي      روسيا تقترح إبقاء نقطة تفتيش واحدة لإيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا      الصحة العالمية تحذر: الوباء ينتقل عبر الجو.. 60 ألف إصابة بالولايات المتحدة وثلاثة ملايين أخرى بأميركا اللاتينية والكاريبي..      السيد نصر الله: سياسة أمريكا تجاه لبنان ستقوي “حزب الله” والتوجه شرقا لا يعني أن ندير ظهرنا للغرب      قتلى وجرحى في انفجار جديد يضرب العاصمة الإيرانية طهران      ليبرمان يفجر مفاجأة ويكشف عن دور إسرائيلي في هجوم منشأة "نطنز" الإيرانية      لا ضم ولا انتخابات: كورونا يهيمن على جدول أعمال الحكومة الإسرائيلية      ارتفاع حاد : تشخيص اكثر من 1000 اصابة بالكورونا بالامس      رؤية إستراتيجية لمستقبل أونروا علي هويدي*      اربع خطوات لتحصين وحدة الموقف بين فتح وحماس د. هاني العقاد      المقاومة الشعبية الفلسطينية بروفيسور عبد الستار قاسم      عدد المرضى المؤكدين يجتاز الـ30 ألف في البلاد..إرجاء مواعيد إمتحانات البسيخومتري لأجل غير مسمى!      “كورونا” خلال 24 ساعة.. 39 ألف إصابة في الولايات المتحدة والوفيات بتشيلي تتجاوز 10 آلاف.. الهند تتجاوز روسيا في عدد الإصابات بالفيروس والفلبين تسجل رقم قياسي جديد لأول مرة      مستشار الرئيس الإيراني: وفاة شخص كل 10 دقائق بكورونا في البلاد      الجيش الإسرائيلي يَشُن غارات على مواقع لحماس في غزّة ردًّا على إطلاق صواريخ من القطاع باتّجاه الأراضي المحتلّة     
ملفات اخبارية 
 

تل أبيب: سياسة نتنياهو ضدّ إيران فشلت فشلاً مُدوِّيًا وجرأتها ارتفعت بشكلٍ مُقلقٍ وإذا لم يُغيِّر الكيان إستراتيجيته فورًا فسيجِد نفسه قريبًا جدًا في مُواجهة إيران النوويّة

2019-11-10
 

تل أبيب: سياسة نتنياهو ضدّ إيران فشلت فشلاً مُدوِّيًا وجرأتها ارتفعت بشكلٍ مُقلقٍ وإذا لم يُغيِّر الكيان إستراتيجيته فورًا فسيجِد نفسه قريبًا جدًا في مُواجهة إيران النوويّة

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

نقل مُحلِّل الشؤون العسكريّة في صحيفة (هآرتس) العبريّة، عاموس هارئيل، نقل عن مصادر أمنيّةٍ رفيعةٍ في كيان الاحتلال الإسرائيليّ قولها إنّ إستراتيجيّة الضغط التي انتهجها رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، ضدّ إيران فشلت فشلاً مُدوِّيًا، وبالمُقابِل ارتفعت بشكلٍ حادٍّ نسبة الجرأة والبسالة والجسارة لدى طهران، على حدّ تعبيرها.

وتابعت المصادر عينها قائلةً إنّه تتطوّر في الشرق الأوسط عمليتين اثنتين مُتوازيتين: الأولى، تتعلّق بارتفاع الثقة بالنفس لدى الجمهوريّة الإسلاميّة بشكلٍ كبيرٍ، بالإضافة إلى احتدام السياسة الهجوميّة التي تبنّتها طهران في الفترة الأخيرة، على خلفية الانسحاب العسكريّ الأمريكيّ من المنطقة، وعدم الرغبة البارِزة لإدارة الرئيس دونالد ترامب في مُواجهة إيران، وخلال الأسبوع الماضي تمّ تسجل رقمًا قياسيًا في هذه السياسة، عندما أعلنت طهران رسميًا وعلنيًا عن خرقٍ إضافيٍّ مُخطّطٍ للاتفاق النوويّ، الذي تمّ التوقيع عليه في العام 2015، كما أكّدت المصادر واسعة الاطلاع في تل أبيب.

أمّا العملية الثانية، أضاف المُحلِّل هارئيل، فقد طفت على السطح في الشهر الماضي فقط، عندما اندلعت المُظاهرات في كلٍّ من العراق ولبنان، وهي المُظاهرات المُوجهة ضدّ الحكومتين في بغداد وبيروت، المدعومتين من إيران، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّ التحدّي الذي يفرِضه المُتظاهرون يُسبّب وجع الرأس لدى صُنّاع القرار في طهران ويقُضّ مضاجعهم ويؤرّقهم، وبشكلٍ خاصّ للجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوريّ الإيرانيّ، المسؤول عن بناء القوّة العسكريّة الإيرانيّة في سوريّة والعراق وفي دولٍ أخرى، وإذا كان الجنرال سليماني، أضافت المصادر، مُنشغِلاً بالمُظاهرات في لبنان والعراق وكيفية وقفها، فإنّه من غير المُستبعد ألّا يكون لديه الوقت للتخطيط لعملياتٍ “إرهابيّةٍ” ضدّ إسرائيل، كما قالت المصادر.

عُلاوةً على ذلك، شدّدّت المصادر العليمة في تل أبيب، كما ذكر المُحلّل هارئيل، شدّدّت على أنّه في الشهر الماضي فقط حذّرت المُخابرات الإسرائيليّة من حصول تحوّلٍ دراماتيكيٍّ في السياسة الإيرانيّة: صُنّاع القرار في طهران اتخذوا قرارًا لا لبس فيه بموجبه تقوم الجمهوريّة الإسلاميّة بالردّ على كلّ عمليّةٍ عُدوانيّةٍ إسرائيليّةٍ، وذلك بهدف تغيير المُعادلة بين الدولتين، أوْ تغيير قواعد اللعبة والاشتباك بينهما، ومُضافًا إلى ذلك نبهّت أجهزة الأمن التابِعة للكيان من قيام إيران بتوجيه ضربةٍ صاروخيّةٍ لإسرائيل من غرب العراق أوْ حتى من اليمن بواسطة الطائرات المُسّيرّة والصواريخ المُجنحّة، كما أكّدت المصادر في تل أبيب.

من ناحيته، قال المُحلِّل ألون بن دافيد، في القناة الـ13 بالتلفزيون العبريّ، قال نقلاً عن مصادره الخاصّة في المؤسسة الأمنيّة بالكيان إنّ إستراتيجيّة نتنياهو تجّاه إيران، التي استندت كلّها إلى ما تبينّ أنّه سند متهاوٍ، انهارت، واختفى معها أيضًا التطلع الإسرائيليّ “المبرر” للتأثير على الواقع المحيط بها ولتصميمه، مُضيفًا في الوقت ذاته أنّ الضعف الأمريكيّ يدفع الدولة العبريّة إلى الانطواء على نفسها وإبقاء المبادرة في يد الطرف الآخر، وعلى الطريق تُبدي تل أبيب ضعفًا وتُساوِم على ما اعتبر في الماضي خطوطًا حمراء، طبقًا للمصادر بالكيان.

ولفت بن دافيد، اعتمادًا على مصادره، لفت إلى أنّه في الأسبوع الماضي أطلقت بطارية مضادات طائرات لحزب الله صاروخًا نحو طائرةٍ إسرائيليّةٍ، مُوضِحًا أنّ انتشار صواريخ أرض جو في لبنان كان يُعتبر خطًا أحمر من ناحية إسرائيل، وكانت سياسة سلاح الجوّ حتى الآن تدمير كلّ وسيلة إطلاق تُهدِّد بالمس بطائراته، أمّا هذه المرّة فقد كان التردّد سيّد الموقف، كان واضحًا بأنّه إذا ما قام الجيش الإسرائيليّ بمُهاجمة وسيلة الإطلاق، فسيُقتل رجال حزب الله الذين يشغلونها، وهذا سيجر نارًا من المنظمة اللبنانيّة نحو إسرائيل، إضافةً لخطر التصعيد، مُوضِحةً أنّ النتيجة: إسرائيل وفي غياب الردّ تستدعي النار التالية، وتقبل بحقيقة أنّ حزب الله يستخدِم بطاريات صواريخ أرض-جو في لبنان، على حدّ قول المصادر.

وتابع قائلاً: بدا للانسحاب من الاتفاق النووي أنْ يكون منطقيًا لو أنّه أُسنِد بتصميمٍ أمريكيٍّ وباستعراضٍ للقوّة يُجبِر إيران على العودة إلى المفاوضات على اتفاقٍ جديدٍ، ولكن في ضوء الضعف الذي تُبديه واشنطن الآن، فإنّ إيران تشعر بأنّها محررّة، وبعد زمن غير بعيد ستبدأ في جمعٍ مُتجدّدٍ لمادّةٍ مُشعةٍ بجودةٍ أعلى، فاليوم تقِف إيران في موقع يسمح لها بأنْ تُطالِب برفعٍ تامٍّ للعقوبات كشرطٍ أوليٍّ لاستئناف الحوار مع الولايات المتحدة، وبالتالي ففضلاً عن الحاجة الفوريّة لاستئناف الاستثمارات في الخيار العسكريّ تجّاه إيران، فإنّ إسرائيل مُلزمة بأنْ تستوعب أنّها وحيدةً بالمسعى لوقف النووي الإيرانيّ، وهذا يتطلّب صياغة مفهوم أمنٍ جديدٍ يُحدِّد ما هي الإنجازات التي تُريدها إسرائيل ويُمكِنها أيضًا تحقيقها، وتأخذ بالحسبان إمكانية الفشل لتجِد نفسها أمام إيران نوويّة، قالت المصادر.

 
تعليقات