أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
محنة المثقف المعاصر.. !! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 12
 
عدد الزيارات : 37378216
 
عدد الزيارات اليوم : 2773
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   قائد سلاح الجوّ الأسبق: محور المُمانعة والمُقاومة أكّد أنّ قوّته التكنولوجيّة المُثبتة قادرةٌ على تغيير موازين القوى بالمنطقة.. وتل أبيب: إيران ستردّ على أيّ عمليّةٍ إسرائيليّةٍ ضدّه      الجيش اللبناني والقوى الأمنية يفضون الاحتجاجات وسط بيروت... اعتقال عشرات المتظاهرين      لــويــس أراغـون وأسـرار الـكـتـابـة // الدكتور عبد القادر حسين ياسين      هشام الهبيشان . // "مشروع الغزو الثقافي لأجيالنا العربية الناشئة ... كيف نتصدى له وماذا عن مسؤوليتنا التاريخية !؟"      العظماء لا يموتون // جواد بولس      أردوغان: "نبع السلام" ستتواصل بحزم إذا لم تلتزم واشنطن بوعودها      سقوط أولى الضحايا في الاحتجاجات.. والحريري يمهل شركاءه 72 ساعة      استشهاد فلسطيني بعد محاولته تنفيذ عملية طعن جنوبي طولكرم      موقع عبري يكشف عن المخاوف الاسرائيلية جراء انسحاب امريكا من الشرق الاوسط      مقتل وإصابة العشرات جراء انهيار سد قرب مدينة كراسنويارسك الروسية بسيبيريا      حالات إغماء بصفوف المتظاهرين قرب مقر رئاسة الحكومة في بيروت.. والأمن اللبناني يعلن سقوط 24 جريحا من عناصره ورئيس الجمهورية يستقبل وفدا من المتظاهرين      روسيا: ننتظر معلومات من تركيا حول اتفاق وقف إطلاق النار شمال شرق سوريا      تظاهرات تعمّ المناطق اللبنانية ومجلس الوزراء يعقد جلسة اليوم لبحث التطورات      بثينة شعبان تصف الاتفاق الأمريكي التركي بـ”الغامض” وتؤكد: لا يمكن أن تقبل دمشق بنسخ نموذج كردستان العراق في سوريا.. وأردوغان”معتدي”      فرنسا تقول إنها أحبطت هجوما على غرار 11 سبتمبر      قرار عاجل من الحريري بعد اشتعال "احتجاجات واتسآب" في لبنان      الأسد: سنرد على العدوان التركي ونواجهه عبر كل الوسائل المشروعة      أمريكا: أبرمنا اتفاق الهدنة للسيطرة على الوضع الفوضوي      الاتحاد العام للأدباء الفلسطينيين- الكرمل 48. يصدر العدد الجديد من فصلية "شذى الكرمل"، العدد-3 السنة-5.      فتح سمَّته المُرشَّح الوحيد… مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ: “تهديد عبّاس بالاستقالة وبحلّ السلطة والتعهد بإجراء انتخاباتٍ ستؤدّي بالتأكيد إلى خسارته لأنّ التأييد له ولسلطته بالحضيض”      مصر تفتح النار على تركيا وترحب بالعقوبات الأمريكية      إردوغان يدعو أكراد شمال سوريا إلى إلقاء السلاح ويرفض أي وقف لإطلاق النار ويؤكد ان عملية “نبع السلام” ستنتهي عندما نكمل إقامة المنطقة الآمنة      ترامب لأردوغان: لا تكن متصلبا... لا تكن أحمقا      شاكر فريد حسن // في مواجهة مشاكل وقضايا مجتمعنا ..!!      عبد الستار قاسم //إحباطات الصهاينة المتتالية      من رسائل اللوم والعتاب بين الحبيبين نتنياهو وترامب زياد شليوط      أحجّية السياسة الخارجية لترامب صبحي غندور*       "ميكي ليفي" يكشف مخططات الإحتلال لتصفية وجود شعبنا في القدس بقلم :- راسم عبيدات      الكرملين: إردوغان سيزور روسيا في الأيام المقبلة بدعوة من بوتين      الأردن في معادلة “لا بلح الشام ولا عنب اليمن”: مسافة أبعد من ايران وضربة مباغتة للمحور التركي- القطري وعلاقات متعثرة مع تل ابيب- الرياض وهشة     
ملفات اخبارية 
 

قائد قوّة غزّة بجيش الاحتلال: نملك شاكوشًا بزنة ألفَ طُنٍّ سنُسقِطه على القطاع والنتائج ستكون قاتلةً جدًا للفلسطينيين والحرب ضدّ المُقاومة ستندلِع بكلِّ لحظةٍ

2019-10-07
 

قائد قوّة غزّة بجيش الاحتلال: نملك شاكوشًا بزنة ألفَ طُنٍّ سنُسقِطه على القطاع والنتائج ستكون قاتلةً جدًا للفلسطينيين والحرب ضدّ المُقاومة ستندلِع بكلِّ لحظةٍ

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

قال الجنرال إليعزر توليدانو، قائد وحدة “غزّة” في جيش الاحتلال الإسرائيليّ إنّ الحرب ضدّ غزّة قد تندلِع في كلّ لحظةٍ، زاعِمًا أنّه يحمل شاكوشًا بزنة ألف طُنٍّ سيُسقطه على قطاع غزّة خلال الحرب، الأمر الذي سيُوقِع قتلى وجرحى بالآلاف، كما قال في مُقابلةٍ مع صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبريّة، والتي نشرت اليوم الاثنين مقاطع قصيرة منها، مُشيرةً في الوقت عينه إلى أنّ المُقابلة الكاملة مع الجنرال الإسرائيليّ ستُنشَر يوم غدٍ الثلاثاء، أيْ عشية عيد (كيبور، أيْ عيد الغفران) لدى اليهود.

وفي معرض ردّه على سؤالٍ حول المُسيّرات التي تمتلكها المُقاومة الفلسطينيّة في القطاع قال الجنرال توليدانو إنّه لا يُقلِّل بأيّ حالٍ من الأحوال خطورة هذا السلاح الذي تمتلكه التنظيمات “الإرهابيّة” الفلسطينيّة، لافِتًا في الوقت عينه إلى أنّه من الممنوع بتاتًا على الجيش الإسرائيليّ أنْ يتعامَل مع هذا التهديد إلّا بجديّةٍ بالغةٍ، زاعمًا أنّ الردع الإسرائيليّ ضدّ الفلسطينيين لم يتآكل، بل ما زال كما كان، وذلك خلافًا لجميع التصريحات التي أدلى بها قادة كبار بالمؤسسة الأمنيّة في كيان الاحتلال، وأوّلهم وزير الأمن السابِق، أفيغدور ليبرمان، الذي قال إنّ الردع لم يتآكل، بل اختفى كليًّا، على حدّ تعبيره.

على صلة بما سلف، أكّدت مصادر عسكريّة إسرائيليّة، أنّ جيش الاحتلال قام مؤخرًا بنصب بطاريةٍ إضافيّةٍ جديدةٍ لمنظومته الحربيّة (القبة الحديدية)، المُخصصة لاعتراض الصواريخ قصيرة المدى، في مدينة تل أبيب. ووفق ما نقلته الإذاعة العبرية عن المصادر فإنّ سلطات الجيش الإسرائيليّ تعكف هذه الآونة على إعداد المنظومة لغرض استخدامها في نشاطات عملياتية قريبًا، بحيث سيتّم نقل البطاريّة من موقعٍ إلى آخر داخل تل أبيب لفحصها.

يشار إلى نصب (القبة الحديديّة) في تل أبيب يأتي في ظلّ مخاوف جديّةٍ كشف عنها مؤخرًا مسؤولون في المنظومة الأمنية الإسرائيليّة، وتفيد باحتمال إقدام فصائل المقاومة الفلسطينيّة في غزّة على إطلاق صاروخ بعيد المدى باتجاه أهدافٍ إسرائيليّةٍ، على منطقة (غوش دان) في مركز الدولة العبريّة، والتي تُعتبر مركز عصب كيان الاحتلال، في حين تشير التقديرات في تل أبيب إلى أنّ حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تمتلك صواريخ من طراز (فجر 5) وهي قادرة على ضرب العمق الإسرائيليّ، بما في ذلك تل أبيب ومركز الدولة العبرية، على حدّ قولها.

جدير بالذكر أنّ كيان الاحتلال أعلن مُؤخرًا من خلال أحد خُبرائه العسكريين أنّ حركة (حماس) قد قامت باختبار صاروخٍ جديدٍ يصل مداه إلى حوالي 60 كيلومترًا، وبذلك يُمكنها إذا أطلقته من غزّة أنْ يصل إلى تل أبيب، وأنّ الصاروخ قد أُطلق تجاه البحر الأبيض المتوسط في ليلةٍ مظلمةٍ، وتمّ رصده وتسجيل مساره بواسطة أجهزة الرادار الإسرائيلية، ويُحتمل طبقاً لتقديرات المؤسسة الأمنيّة في تل أبيب أنْ تكون (حماس) قد طورّت مدى أحد صواريخها بتخفيض وزن الرأس الحربية من 45 كغم إلى 25-30 كغم. وطبقًا للتقديرات الإسرائيليّة كان في حوزة “حماس” 3000 صاروخاً أطلقت منها حوالي 1000 صاروخ خلال السنوات الـ10 الماضية ويتبقى عندها حوالي 2000 تُحافظ عليهم وتعمل على تطوير بعضهم لاستخدامهم كوسيلة ردع في المستقبل، كما أكّدت المصادر الأمنيّة الرفيعة في تل أبيب.

ومن الجدير ذكره في هذا السياق إنّ الدولة العبريّة تتهِّم إيران بإمداد “حماس” بهذه الصواريخ من خلال الأنفاق عبر الحدود المصريّة حتى قيام نظام الرئيس عبد الفتّاح السيسي بهدمها، وبالتالي تعتقِد تل أبيب أنّ عملية الـ”تهريب” تتّم من خلال البحر، وبالإضافة إلى ذلك، شدّدّت المصادر عينها على أنّ حركة (حماس) تقوم بأنشطة تطويرٍ لزيادة مدى صواريخها عن طريق تقليل وزن الرأس الحربيّة، حيث تُوجد المواد المتفجرة، أوْ زيادة كفاءة وقود المُحرك الصاروخيّ، لافتةً إلى أنّ كلّ ذلك يجري وسط أوضاعٍ إقليميّةٍ مُتغيرةٍ وغير مُستقرّة سوف تؤثر على قرارات (حماس) في المستقبل، وفقًا للمصادر في تل أبيب

 
تعليقات