أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 28
 
عدد الزيارات : 36595889
 
عدد الزيارات اليوم : 1717
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   عبد الملك الحوثي يؤكد ان عملية سلاح الجو المسير اليوم التي نفذت على منشآت حيوية سعودية هي أكبر عملية تستهدف تحالف العدوان      كتابة القصيدة الشعريّة -الأنشودة- في أدب الأطفال المحليّ أحمد كامل ناصر      سـْـفِـن ـ إريـك لـيـدْمـان: الـرائد الـذي جـَمَـعَ فـأوعـى // الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين      نتنياهو يحدد شخصا وريثا له لقيادة إسرائيل .. فمن هو ؟      العمليات الفردية تحرج الفصائل وتؤلم اسرائيل د. هاني العقاد      إبراهيم أبراش القانون لا يقل أهمية عن الدين      سماحة السيد حسن نصر الله في ذكرى نصر تموز توعد الإسرائيليين بحضور بث مباشر لتدمير ألويتهم العسكرية إذا دخلت لبنان      محلل: غرفة عمليات مشتركة بين إسرائيل ودول عربية في الحرب القادمة      غارات إسرائيلية على ثلاثة أهداف في قطاع غزة من دون وقوع اصابات بعد إطلاق صاروخ على جنوب إسرائيل      أنبيــــاء و دجالــــين بقلم:فراس ياغي      ما الذي يدفع اطفالنا للشهادة...؟؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      إصابة مستوطنين بعملية دهس قرب "غوش عتصيون" واستشهاد المنفذ      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لصاروخ قادماً من شمال لبنان باتجاه مدينة مصياف وتدمره      وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة       اصابة جندي اسرائيلي في عملية طعن بالقدس واستشهاد المنفذ واصابة اخر بجراح خطيرة      قوات الجيش السوري تسيطر على قرى في شمال غرب سوريا فيما تواصل تقدمها باتجاه مدينة خان شيخون الاستراتيجية كبرى بلدات محافظة إدلب      حرب تموز 2006 … انقلاب موازين القوى محمد منصور      الاحتلال: حماس تخطط لخطوة استباقية قبل الانتخابات الإسرائيلية      المرشد يتصدى: ايران وصفقة القرن بسام ابو شريف      تل أبيب: تردّد ترامب وخوفه من الحرب ضدّ إيران دفع قادة الخليج إلى تغيير مواقفهم وانسحاب الإمارات أوّل الغيث والسعوديّة فشِلت باليمن وإيران انتصرت      السلطات في جبل طارق أفرجت عن الناقلة الإيرانية رغم طلب الولايات المتحدة مصادرتها      عندما أبكت المخابرات السورية ثكنة المرتزقة "اسرائيل".// المحامي محمد احمد الروسان*       الأحزاب الصهيونية سياسة واحدة ..!! بقلم : شاكر فريد حسن      التاريخ لا يعيد نفسه.. لكن العرب يفعلون! صبحي غندور*      حسن العاصي/ ضاق الشرق بالحياة      خريطة إسرائيل الكبرى// عبد الستار قاسم      اللاجئون الفلسطينيون فى لبنان .. رحلة الألم والشقاء سمير الشريف      في تأمل تجربة الكتابة مع الرواية الفلسطينية على هديٍ من "بنت من شاتيلا" فراس حج محمد/ فلسطين      كلمة عن الكاهن الأكبر يعقوب بن عزّي (١٨٩٩-١٩٨٧) حسيب شحادة      الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين: لقاء عبّاس مع وفدٍ إسرائيليٍّ برام الله استمرارٌ بالنهج التدميريّ ذاته وتسويق للأوهام     
ملفات اخبارية 
 

تل أبيب تستعِّد وتؤكِّد: وسائل إيرانيّة متطورّة ستضرب السفن الإسرائيليّة على بعد 300 كم وستجعل كلّ المجال البحريّ بالكيان بمرمى صواريخها من لبنان وسوريّة واليمن

2019-07-21
 

تل أبيب تستعِّد وتؤكِّد: وسائل إيرانيّة متطورّة ستضرب السفن الإسرائيليّة على بعد 300 كم وستجعل كلّ المجال البحريّ بالكيان بمرمى صواريخها من لبنان وسوريّة واليمن

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

أكّدت محافل سياسيّة وأمنيّة واسعة الاطلاع في تل أبيب على أنّه في سياق التوتر الذي أعقب سيطرة الحرس الثوري الإيراني على ناقلة النفط البريطانية في الخليج، تستعد المؤسسة الأمنية الإسرائيليّة للتهديدات المحتملة للسفن البحرية والسفن التجارية الإسرائيلية أو تلك التي في طريقها إلى إسرائيل، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّه كجزءٍ من هذا، يتم اتخاذ خطوات للتعامل مع التهديدات في الساحة البحرية القريبة والبعيدة.

ونقلت صحيفة (هآرتس) العبريّة، اليوم الأحد، عن المحافل الرفيعة في تل أبيب قولها إنّه في منتدى أمني عُقد مؤخرًا، زعمت مصادر أمنية أنّ إيران لاعب مهم في الساحة البحرية في كل من منطقة الخليج والشرق الأوسط، وكشف المنتدى نفسه أيضًا أن إيران تهدد حاليًا السفن الإسرائيلية عند مدخل مضيق تيران، على البحر الأحمر.

وساقت المصادر قائلةً إنّه في الآونة الأخيرة، تقرر بناء حاجز بحري في ميناء إيلات البحري ضد القوارب والدراجات النارية من أجل حماية السفن الراسية في الميناء، مُوضحة أنّ القرار ينبع من الحاجة إلى تجنّب دخول السفن السياحية للسياح في إيلات، ولكن أيضًا في ضوء التوتر في الساحة البحرية، في إسرائيل وفي المنطقة ككل، كما شدّدّت المصادر على أنّ تقييمات شعبة الاستخبارات العسكريّة في الجيش (أمان) تتضمّن أيضًا إمكانية أنْ يكون هجومًا إرهابيًا بواسطة دراجة نارية أوْ سفينة عالية السرعة ممكنًا في سلة التهديدات البحرية ضد إسرائيل، بحسب تعبيرها.

في هذه المرحلة، أردفت المصادر، لا تعترف إسرائيل برغبة إيران في الدخول في مواجهة معها في الساحة البحرية، وتشير التقديرات إلى أنّ إيران تحاول فرض ثمن اقتصادي على العقوبات المفروضة عليها والامتناع عن الأعمال التي تعتبر إعلان حرب.

كما قالت: تدرك إيران أيضًا أنّ الإضرار بسفينة إسرائيلية، مدنية أوْ عسكرية، لن تسمح للكيان بعدم الرد، لذلك تشير التقديرات إلى أنّه حتى في حالة حدوث أزمة في إيران تجعلها تتخذ قرارًا بتصعيد الموقف، فإنها تفضل القيام بذلك من خلال الميليشيات التي تدعمها، الحوثيون باليمن أوْ حزب الله في لبنان، مُضيفةً أنّ هذه الميليشيات لديها بالفعل وسائل متطورة يمكن أنْ تضرب السفن الإسرائيلية على بعد 300 كيلومتر، والتي ستجعل كل المجال البحريّ الإسرائيليّ تحت مجموعة الصواريخ الإيرانية المتمركزة في لبنان وسوريّة واليمن، كما أكّدت.

وأشارت المصادر إلى أنّ الأضرار التي لحقت بالسفينة الحربية التابعة للبحرية، حنيت ، في حرب لبنان الثانية، تسببت في تغيير تفكير الجيش  الإسرائيلي، وأدت إلى افتراض المؤسسة الأمنية أنّ جميع سفن إسرائيل قد تكون معرضة للخطر.

كما شدّدّت المصادر على أنّه في الآونة الأخيرة، في منتدى أمني من المستويات السياسية والأمنية، ظهر أنّه في السنوات الأخيرة حولّت إيران صواريخ بعيدة المدى إلى صواريخ دقيقة لاستخدامها في الساحة البحرية، وطورّت قدرات من خلال التقنيات GPS والوسائل البصرية المتقدمة لجعل هذه الصواريخ البدائية دقيقة.

ولفتت المصادر الرفيعة في تل أبيب إلى أنّ التقييم في المؤسسة الدفاعية بالكيان هو أن طهران بصدد إنتاج هذه الأجهزة بالفعل، والخوف هو أنّها ستحاول نقلها إلى قاذفات الصواريخ وإلى حزب الله، وأنّ افتراض العمل الأمني ​​هو أنّه يمكن تلبية قدرات إيران في الساحات الأخرى التي تعمل فيها.

وتابعت المصادر عينها قائلةً إنّ تقييم مؤسسة الدفاع بتل أبيب هو أنّ السفن الإسرائيلية مهددة أيضًا بصرف النظر عن تفوقها في الساحة البحريّة أمام جيوش العدو، كما أثيرت تهديدات أمنية في منتدى الأمن، ومن بين أمور أخرى، تستعد إسرائيل أيضًا لاحتمال تعرض السفن الإسرائيلية لأضرار من الجو وصواريخ بعيدة المدى تُطلق من الأرض والمركبات المدرعة وناقلات الجنود المدرعة والتسليم السريع، كما قالت للصحيفة العبريّة.

بالإضافة إلى ذلك، أوضحت المصادر أنّه في السنوات الأخيرة، كانت البحرية تعمل بحرية تقريبًا في الساحات، كجزءٍ هام من الحملة في الحرب بين الحروب التي ينفذها الجيش الإسرائيليّ في مختلف المجالات، في ضوء ترسخ التواجد العسكريّ الإيراني في سوريّة وحزب الله في لبنان.واختتمت المصادر: يجلب الوضع الأمني ​​في الساحة البحرية العديد من اللاعبين من جميع أنحاء العالم للعمل في المنطقة، وهو الأمر الذي تعزو إليه البحرية الإسرائيلية بسبب العلاقات الودية مع القوات البحرية الأجنبية، مُشيرةً إلى أنّه اليوم، يمكن العثور على جميع القوى العظمى: روسيا والولايات المتحدة والصين وألمانيا وفرنسا وبريطانيا، في الساحة البحرية لإسرائيل، وكذلك بولندا واليونان والدول الاسكندنافية ودول من الشرق الأقصى التي تأتي كجزء من القوات الدوليّة، على حدّ تعبيرها.

 
تعليقات