أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 30
 
عدد الزيارات : 36310825
 
عدد الزيارات اليوم : 2394
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   من واد الحمص الى العراقيب وبيروت الهدف التهجير والتطهير العرقي بقلم :- راسم عبيدات      أحكام في ايران تصل إلى الإعدام بحق 17 عميلا للاستخبارات الأمريكية.. وترامب يصف تفكيك طهران “شبكة تجسس” بأنها “كاذبة تماما”      خامنئي: الهدف من “صفقة القرن” الخطيرة هو محو الهوية الفلسطينية ويجب التصدي لها.. والفلسطينيون اليوم مجهّزون بالصواريخ الدقيقة بدل الحجارة      الاحتلال يخلي المئات من حي وادي حمص ويهدم 100 شقة سكنية      تنديد فلسطيني واسع بمجزرة الهدم في القدس المحتلة والجهاد الاسلامي تهدد بالرد      لماذا علينا مُقاطعة انتخابات كيان الاحتلال؟ زهير أندراوس      {{الدعاةُ السعوديّونْ الصهاينة}} شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح      مصيَدَةُ القَرنْ! دكتور جمال سلسع      د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....      رسميًا: فشل الأحزاب العربيّة في الداخل الفلسطينيّ بتشكيل قائمةٍ مُشتركةٍ لخوض انتخابات الكنيست الإسرائيليّ في سبتمبر القادم      إيران: مستعدون لكل السيناريوهات بعد احتجاز الناقلة البريطانية.. وعلى حكومة بريطانيا احتواء السياسيين المحليين الذي يريدون تصعيد التوتر..      تل أبيب تستعِّد وتؤكِّد: وسائل إيرانيّة متطورّة ستضرب السفن الإسرائيليّة على بعد 300 كم وستجعل كلّ المجال البحريّ بالكيان بمرمى صواريخها من لبنان وسوريّة واليمن      إسرائيل تتخذ إجراءات جديدة و ترفع درجة الاستعداد تحسباً لاستهداف سفنها      كيف نحمى غزة من المحرقة الإسرائيلية القادمة ؟ د. عبير عبد الرحمن ثابت      الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حـسـين ياسـين // مـُحـمـَّـد مـَهـدي الجـَواهـري : الغائب الحاضر      معا في مواجهة العنصرية… خطابا واجراءت معن بشور      اميركا تستعد لجولة جديدة من ابتزاز السعودية.. قانون جاستا جديد ضد السعودية اسمه “قانون المحاسبة” لانها قتلت خاشقجي وتهديد مبطن لمحمد بن سلمان د. محمد حيدر      أمريكا وإيران: تفكير العضلات.. وتفكير العقول عبد الستار قاسم      تصاعد التوتر في الخليج من الانتشار العسكري الأميركي إلى هجمات على ناقلات نفط وإسقاط طائرات مسيرة      الاعلام يزعم ان حزب الله يعد العدة لشن حرب على إسرائيل "ولن تكون مثل سابقاتها"      انباء عن انطلاق عملية “الغارديان” العسكرية لضبط المراقبة في الخليج والشرق الأوسط لضمان حرية الملاحة بالتنسيق مع حلفائها في المنطقة      المرشد الأعلى يحذر.. والحرس الثوري ينفذ.. الى اين ستصل حرب احتجاز الناقلات؟ ومن يصرخ أولا.. ايران ام بريطانيا؟      الخليج العربي ومثلث برمودا ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      ترامب يعلم ماذا يقول ومن يُخاطِب صبحي غندور*      خطة تفكيك الصراع وتمرير الصفقة د. هاني العقاد      67 عاما على ثورة 23 يوليو عبد الناصر وعبد الحليم، علاقة بين ثائرين مميزة ومتينة زياد شليوط      جواد بولس/ غصّات ، ربحي الأسير ونصّار الشهيد      بعد إسقاط الطائرة المسيرة الإيرانية.. ترامب واللعب بذيل الأسد دكتورة ميساء المصري      واشنطن تستدرج طهران للوقوع في أخطاء استراتيجية // د. شهاب المكاحله      أمريكا للصين في هرمز وباب المندب.. عليك ان تدفع منى صفوان     
ملفات اخبارية 
 

تل أبيب: الحرب القادِمة ستكون مُختلفةً بتاتًا عن “حروب إسرائيل” ونقصٌ حادٌّ في إمكانيات علاج المُصابين على الجبهات وبالداخل والعمق ما زال مكشوفًا وطواقم الإنقاذ عاجزة

2019-06-21
 

 

 

أقّرت المصادر العسكريّة الإسرائيليّة الإسرائيليّة، التي أشرفت على التدريب العسكريّ الأطول والأوسع الذي انتهى أمس الخميس، بأنّ الحرب القادِمة ستكون على عدّة جبهاتٍ، زاعمةً في الوقت عينه أنّ خطّة قائد هيئة الأركان العامّة في جيش الاحتلال، الجنرال أفيف كوخافي، هي إنهاء الحرب في أقصر فترةٍ مُمكنةٍ، ومع ذلك، شدّدّ مُحلِّل الشؤون العسكريّة في القناة الـ12 بالتلفزيون العبريّ، وروني دانيئيل، شدّدّ نقلاً عن مصادره في جيش الاحتلال الإسرائيليّ، على أنّ التوقعّات الإسرائيليّة تؤكّد أنّ الجبهة الداخليّة ستتعرّض لقصفٍ شديدٍ خلال المُواجهة المُقبِلة، في إشارةٍ للصواريخ التي ستنهال على الكيان، علمًا أنّ قادته يعترفون بأنّ صواريخ المُقاومة بات قادرةً على إصابة كلّ بقعةٍ في دولة الاحتلال الإسرائيليّ.

بالإضافة إلى ذلك، تُعاني المؤسستان الأمنية والصحيّة في كيان الاحتلال من نقص حاد في الإمكانيات في مجال معالجة المصابين في حالة حرب على عدة جبهات، ونقلت صحيفة “هآرتس” العبريّة عن مسؤولين رفيعي المستوى في المؤسستين أنّ مهمة إخلاء جنود أصيبوا في معركة قد تصبح أكثر تعقيدًا في حال نشبت حرب مقبلة، وذلك بسبب تحسّن الوسائل القتالية لدى الجانب المقابل وعدم بلورة أي رد من قبل الجيش الإسرائيليّ، كما قالوا للصحيفة، وأضافوا أنّ هناك نقص بحوالي 30 بالمائة في سيارات الإسعاف العسكرية المطلوبة للحرب، وأنّ 20 بالمائة من المنشآت الطبية في الجيش غير مأهولة بالأطباء، على حدّ تعبيرهم.

وبحسب الصحيفة العبريّة، التي اعتمدت في تقريها على مصادر رفيعة المُستوى في تل أبيب، فقد حذّر المسؤولون من عدم جهوزية المدنيين للحرب، إذْ قال مسؤول في المؤسسة الصحية أن غرف الطوارئ المكتظة لن تكون قادرة على استيعاب أعداد المصابين المتوقع أن تصل إليها، كما تعاني “نجمة داوود الحمراء”، التي تقوم بإسعاف المرضى في الكيان، من نقص جوهري في كوادرها البشريّة بسبب استدعاء نصف عناصرها للاحتياط.

وحذّر المسؤول في المؤسسة الأمنية الذي حضر سلسلة نقاشات أجريت في الفترة الأخيرة بخصوص هذا الموضوع، أنّ المستوطنين سيعانون من مشكلة في الإخلاء، وقال: سنصل إلى وضع سيضطر فيه المسؤولين إلى التنازل عن شيء ما، وأنا لا أرغب في أن أكون بين أولئك الذين سيضطرون لاتخاذ القرارات في نفس اللحظة، مضيفا أنّ هذه المسألة تجري مناقشتها، لكن المسؤولين لا يأخذون الأمر على محمل الجد ولا أحد يعالج هذه المسألة حتى النهاية، على حدّ قوله.

عُلاوةً على ذلك، لفتت الصحيفة إلى أنّ النقص في الأطباء العسكريين يثير قلق المؤسسة الأمنية، مُشيرة في ذاته الوقت إلى الأسلوب المتبع من قبل جنود جيش الاحتلال بتقديم العلاج الأولي في الميدان أدى إلى مقتل 83 بالمائة من الجرحى في الساعة الأولى من إصاباتهم بسبب عدم وجود دم، كما أكّدت المصادر للصحيفة العبرية.

مُضافًا إلى ذلك، فإنّه بسبب الاكتظاظ في المستشفيات، يستعدون في المؤسسة الصحية لإخلاء مرضى حالتهم ليست خطرة أصيبوا أثناء الحرب، من أجل تأمين أماكن لمصابين حالتهم خطيرة، وأشارت الصحيفة إلى أنه سيتم إخلاء أقسام كاملة لإقامة غرفة عمليات لاستيعاب جرحى من خط الجبهة ومن الجبهة الداخلية.

كما أنّه على الرغم من أنّ عدد سيارات الإسعاف العسكرية أزداد في السنتين الأخيرتين، فإنّ جيش الاحتلال لا يزال يعاني من نقص في هذا المجال، مقارنة بالمعيار الذي حددته أجهزة الطوارئ، إذ أضاف مصدر أمني أن جزءًا من سيارات الإسعاف المتوفرة قديمة جدًا ولن تعطي حلاً أثناء الحرب، طبقًا لأقواله.

وشدّدّت الصحيفة العبريّة في سياق تقريرها أعلى أنّ مصدرًا مطلعًا على الموضوع، أكّد أنّ المعطيات تشير إلى أن المؤسستين الأمنية والصحية تجدان صعوبة في استخلاص العبر من الانتقادات التي وجهها إليهم مراقب الدولة العبريّة ومندوب شكاوى الجنود السابق، الجنرال احتياط يتسحاق بريك.

وقال المصدر المطلع أيضًا للصحيفة العبريّة إنّه على الرغم من أنّ الجميع يعلم أنّ الحرب المقبلة ستكون حادثة لم يواجه الجيش والجبهة الداخلية مثلها حتى اليوم، فإنّ التقديرات تستند على ما حصل في السابق، وهذا خطأ، واختتم حديثه قائلاً إنّ الجيش لن يكون قادرًا على تخصيص الوسائل للجبهة الداخلية في حالة الطوارئ، والمستوى السياسي سيكون ملزمًا ومجبرًا باتخاذ قرارات في الوقت الحقيقي لتوجيه الموارد، كما أكّد في حديثه.

 
تعليقات