أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 29
 
عدد الزيارات : 34662427
 
عدد الزيارات اليوم : 2055
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

هل سيصبح سيف الإسلام القذافي رئيسا لليبيا؟ ولماذا تدعمه القيادة الروسية؟ وما هي نقاط قوته وضعفه؟ وهل يتمتع بتأييد 90 بالمئة من الشعب الليبي

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية: احتمالية انفجار الأوضاع في الشمال مرتفعة

اغلبية تؤيد التهدئة... مع اسرائيل استطلاع: ازدياد شعبية حماس مقابل تراجع فتح وهنية يتفوق على الرئيس عباس في الانتخابات

النيابة العامة الاسرائيلية توصي باتهام نتنياهو بتلقي رشى في ثلاثة ملفات فساد هي الملفات 1000 و2000 و4000.

هنية : لدينا كنز أمني لا يقدّر بثمن سيكون له تداعيات هامة في فلسطين والخارج

موقع عبري : نتنياهو مرر رسالة شديدة اللهجة إلى حماس واخرى الى الرئيس وهذه مفادها ..

عزام الاحمد لا نثق بحماس وسنقوض سلطنها بغزة .. تصريحات الأحمد انقلاب على المصالحة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   أهكذا تقنعون الناس بأنكم قيادة حقيقية؟؟/ بقلم: سليم سلامة      16 ولاية تتقدم بدعوى قضائية ضد قرار ترامب اعلان الطوارئ لبناء جدار على الحدود مع المكسيك      قبل 24 ساعة من موعد تقديم القوائم ...الأحزاب العربية تواجه عقبات في تشكيل قائمة مشتركة لانتخابات الكنيست      نتنياهو: تغيّر جوهري في سياسة دول عربية وإسلامية تتمحور سياستها حول مسألة التصدي لإيران وللتيارات الإسلامية المتطرفة      وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول      مقتل شرطيان مصريان ومسلح واصابة ثلاثة ضباط إثر تفجير انتحاري نفسه أثناء مطاردته قرب الجامع الأزهر وسط القاهرة في ثالث حادث بارز تشهده البلاد خلال 4 أيام      سعيد نفاع // الكُرّاز قصّة...      سفير ليبي سابق يكشف تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة الزعيم الليبي: الغرب قتل القذافي لانه افشل السيطرة الفرنسية في غرب أفريقيا       قصف مدفعي و اصابة 19 مواطن وجندي اسرائيلي بفعاليات الارباك الليلي شرق جباليا      الـخـَوف مـن الـكـتـابـة الـدكـتـور عـبـد القـادر حسين ياسين      الأسد: سوريا تخوض 4 أنواع من الحروب ومخطط التقسيم قديم لا يشمل بلدنا فقط بل كل دول المنطقة والتصريحات الأوروبية حول اللاجئين “وقحة”      مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها      في أول حديث لقناة عربية.. مادورو للميادين: فنزويلا ستصبح فيتناماً جديدة إذا تجرأت أميركا على مهاجمتها      استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019      صحفية "إسرائيلية" تصف جنود الاحتلال بـ"الوحوش البشرية" و تُثير عاصفة في إسرائيل      مادورو يتهم الولايات المتحدة وكولومبيا بالتخطيط للاعتداء على بلاده      التحالف مع العدو ضد الخصم… هل العرب اغبياء بالفطرة؟ كمال خلف      صاحب مقولة إيران تُسيطر على أربع عواصم عربيّة يرد على الأستاذ عطوان: لست مسؤولاً إيرانيّاً وليس لي أيّ وضع رسميّ.. وكلامي جرى تحريفه وتوكل كرمان أوّل من ردّدته      الامن يحذر من انهيار السلطة ...الحكومة الاسرائيلية تصادق اليوم على خصم رواتب الاسرى والشهداء من مقاصة السلطة      الأحمد: بقرار من الرئيس عباس لن نجلس بعد اليوم مع حركة الجهاد الإسلامي!!!!!!!!!!!      السيد نصر الله: من حرر المنطقة ودفع بخطر داعش هو محور المقاومة وليس المنافق الأميركي.. مؤتمر وارسو كان “هزيلا وهشا”      هنية: حماس لم تسيء إلى سوريا أو نظامها.. بذلنا جهودا لعدم تدهور الوضع في سوريا من باب الأخوة وقدمنا نصائح للنظام لكنه لم يستمع لها!!!!      ترامب يعلن حالة الطوارئ الوطنية لبناء الجدار مع المكسيك      تحذير أممي: خطر قادم بعد 3 أشهر يهدد السعودية ومصر      بعدما فشل حوار موسكو ..؟ د.هاني العقاد      رحلت إلى أقاصيك البعيدة ( إلى صبحي شحروري ) // محمد علوش      هل إكتمل " تتويج" نتنياهو زعيماً للناتو العربي في وارسو ...؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      مادورو يقترح خطة لنشر الجيش في فنزويلا للتصدي لأي عدوان محتمل      أردوغان يعلن إمكانية قيام روسيا وتركيا وإيران بعمليات مشتركة في سوريا      سر اجتماع الملك سلمان مع تركي الفيصل قبل لقائه مع قناة إسرائيلية     
ملفات اخبارية 
 

التقدير السنويّ لمركز أبحاث الأمن القوميّ: احتمالٌ كبيرٌ لاندلاع مُواجهةٍ عسكريّةٍ واسعةٍ وشاملةٍ خلال 2019 والنظام الإيرانيّ مُستقّر وارتفاع قابلية انفجار الضفّة الغربيّة

2019-01-17
 

التقدير السنويّ لمركز أبحاث الأمن القوميّ: احتمالٌ كبيرٌ لاندلاع مُواجهةٍ عسكريّةٍ واسعةٍ وشاملةٍ خلال 2019 والنظام الإيرانيّ مُستقّر وارتفاع قابلية انفجار الضفّة الغربيّة

January 17, 2019

 

الناصرة – “رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

قدّم معهد أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ التابع لجامعة تل أبيب التقدير الاستراتيجي السنويّ للعام الجديد 2019، لرئيس الدولة العبريّة، رؤوفين ريفلين، في مقرّه بالقدس المُحتلّة، الأمر الذي يؤكّد على الأهمية التي يُوليها أركان كيان الاحتلال لهذا المعهد وللدراسات الإستراتيجيّة التي يقوم بإصدارها، وخصوصًا أنّ أغلبية الباحثين هم من جنرالات الجيش السابقين وباقي الأذرع الأمنيّة، علمًا أنّ رئيسه هو الجنرال احتياط، عاموس يدلين، قائِد شعبة الاستخبارات العسكريّة (أمان) سابِقًا.

التقدير، الذي نشره المعهد على موقعه الالكترونيّ، لا يختلِف تقريبًا بالمرّة عن التقدير الذي نشره العام المُنصرِم، حيث شدّدّ مُعدّوه على أنّ هناك احتمالات متزايدة لاندلاع مواجهاتٍ عسكريّةٍ مع إيران وحزب الله والفلسطينيين، لافتًا إلى أنّ هذه هي الجبهات المتوترة في مواجهة إسرائيل خلال العام الحالي 2019.

وتابع التقدير قائلاً إنّ أسباب القلق الإسرائيليّ من الواقع الإقليميّ تبدأ في التواجد العسكريّ الإيرانيّ في سوريّة، والذي أصبح حقيقةً واقعةً، وبموازاة ذلك، تتوجّس تل أبيب من  مشروع تطوير الصواريخ الخّاص بحزب الله، ومُشدّدًا في الوقت عينه على أنّ المُقاومة الفلسطينيّة في قطاع غزّة باتت غيرُ مردوعةٍ، مُشيرًا أيضًا إلى قابلية الوضع للانفجار في الضفّة الغربيّة المُحتلّة، وبشكلٍ خاصٍّ في حال تنحّي عبّاس عن رئاسة السلطة الفلسطينيّة. وساق قائلاً إنّ مُواجهةً عسكريّةً في الجنوب أمام حماس في غزة باتت السيناريو الأعلى للعام الحاليّ، ذلك لأنّ أسبابه تتعاظم.

بالإضافة إلى ذلك، أوضح تقدير المعهد، الذي شارك في إعداده العديد من الجنرالات والوزراء والضباط الإسرائيليين، أوضح أنّ معظم الجبهات المحيطة بإسرائيل باتت شبه متفجرة، بانتظار الصاعق الذي قد يشعلها: سوريّة، لبنان وقطاع غزة، ورغم وجود حالة من الردع المتبادل بينها وبين إسرائيل، فإنّ هناك احتمالاً كبيرًا لاندلاع مُواجهةٍ عسكريّةٍ واسعةٍ وشاملةٍ، وفق التقدير.

وكان لافتًا للغاية جزم التقدير بأنّه في حال تحقق هذا السيناريو القائم على فرضية مواجهةٍ عسكريّةٍ شاملةٍ، فإنّها لن تكون أمام جبهةٍ واحدةٍ انفراديّةٍ، وإنمّا قد تجد إسرائيل نفسها أمام “حرب الكل”، بحيث تُواجِه: إيران، سوريّة وحزب الله في الشمال، والمنظمات الفلسطينية في قطاع غزة جنوبًا، الأمر الذي يتطلّب منها أنْ تكون مستعدّةً لها.

وطبقًا للتقدير المذكور فإنّ أوّل هذه السيناريوهات هي “حرب الشمال الأولى” أمام جميع الجهات المُسلحّة في الشمال: إيران وحزب الله وسوريّة، وهو التهديد الأكثر خطورة أمام إسرائيل في العام الجاري 2019، ورغم ما بذلته إسرائيل من جهودٍ وأنشطةٍ عسكريّةٍ ضدّ البنية التحتية للتسلّح الإيرانيّ، لكن هناك شكوكًا أنْ تتراجع إيران عن قرارها بالتواجد في سوريّة.

عُلاوةً على ذلك، أشار التقدير الإسرائيليّ إلى أنّه في ظلّ بدء عودة الاستقرار إلى سوريّة، وتسليح روسيا لها، فإنّ ذلك يضع صعوبات أمام استمرار العمليات الإسرائيليّة هناك، كما يؤدّي إلى تقليص هامش حريّة الحركة أمام الجيش الإسرائيليّ في سوريّة.

وأشار إلى أنّه بعد أنْ انتهت عملية (درع شماليّ) لتدمير الأنفاق المزعومة في الشمال بدون حربٍ مع حزب الله، فإنّ ذلك يتطلّب العودة لقطاع غزة لإعادة ترميم صورة الردع التي أصابها الكثير من الضرر أمام حماس، ويتعيّن على الجيش المسّ بجناحها العسكري، مؤكّدًا على أنّ جبهة غزة هي الأكثر ترجيحًا لسرعة انفجارها من جبهاتٍ أخرى.

وبطبيعة الحال لم يخلُ التقدير من العنجهيّة إذا أكّد على أنّ كيان الاحتلال يجب أنْ يستعّد لمعركةٍ واسعةٍ مع حماس، ولا مجال للتوصّل لتفاهماتٍ سياسيّةٍ مع الحركة، زاعمًا في الوقت عينه أنّ حماس ليست شريكةً في العملية السياسيّة مع الدولة العبريّة، وأنّ أيّ ترتيباتٍ معها ستعني خسارة الطرف المُعتدِل في الساحة الفلسطينيّة.

أمّا عن خطة السلام الأمريكيّة، التي باتت تُسّمى إعلاميًا بـ”صفقة القرن، فقال التقدير إنّ في ظلّ تدهور الأوضاع في الضفّة الغربيّة، فمن المُرجّح أنْ يُعلِن الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب عن الصفقة، لكنّه استدرك قائلاً إنّ فرص نجاحها تبدو ضئيلةً للغاية، وفي أحسن الأحوال ستنجح إسرائيل في معركة تحميل الفلسطينيين الذنب عن عدم إنجاحها.

وفيما يتعلّق بمُواجهة الملّف النوويّ الإيرانيّ، فأكّد التقدير على وجود احتمالٍ ضعيفٍ لأنْ تصل طهران إلى هدفها، وفيما يتعلّق بالتعويل على إسقاط النظام الإيرانيّ من قبل المُعارضة الداخليّة، شدّدّ التقدير في الختام على أنّه طبقًا لكافة الدلائل والمؤشّرات والقرائن فإنّ النظام الإيرانيّ كان وما زال وسيبقى مُستقّرًا، مُوضحًا أنّ يملك القدرة على إحباط أيّ مُعارضةٍ داخليّةٍ، على حدّ قوله.

وغنيٌ عن القول إنّ التقدير لم يتطرّق، لا من قريبٍ ولا من بعيدٍ، إلى تحذيرات مُفوّض مظالم الجنود في جيش الاحتلال، الجنرال في الاحتياط، يتسحاق بريك، الذي شدّدّ في تقريره الأخير على عدم جاهزية واستعداد الجيش الإسرائيليّ للحرب القادِمة، وأكّد على أنّ جيش المُشاة يُعاني من قصوراتٍ كبيرةٍ وخطيرةٍ جدًا، ستؤدّي إلى مقتل ألآلاف في المُواجهة القادِمة، كما قال في مقابلةٍ مع شركة الأخبار الإسرائيليّة.

 
تعليقات