أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 18
 
عدد الزيارات : 34098024
 
عدد الزيارات اليوم : 6628
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   منذر ارشيد في رسالة لرئيس المجلس الوطني: لست كمالة عدد ولن أكون شاهد ما شافش حاجة      نعيم قاسم: كل ارجاء الكيان الصهيوني في مرمى صواريخ حزب الله وهذا ما قاله عن غزة      “الداخلية الفرنسية” تعلن السيطرة على المظاهرات وتوقيف 1385 ورئيس الوزراء يدعو إلى “الحوار”..      وزير اسرائيلي لا يستبعد زحف الجيش الإسرائيلي على لبنان.. مصادر تقول تهويل غير قابل للتنفيذ      إسرائيل أمام فضيحة: من سرق رشاشين من طِراز “ماغ” من فوق آليات الجيش الإسرائيلي المُنتشر على حدود لبنان الجنوبية؟..      شهداء وجرحى في الحديدة والتحالف السعودي الإماراتي يواصل تصعيده      عـبـد اللطيف اللعـبي بين السِّجن وسـُـقوط الأحلام الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حـسـيـن يـاسـيـن      الكرملين: نتنياهو أبلغ بوتين بتفاصيل العملية الإسرائيلية على الحدود اللبنانية      كيف رد الأردن على رسالة الأسد "انقل للملك إنني أتطلع إلى الأمام ولا أتطلع للخلف"      الحكومة الفرنسية تنشر 90 ألف شرطي تحسباً للتظاهرات...فرنسا تتأهب لتظاهرات جديدة اليوم      أزمة اندلعت في بيروت على خلفية نية رئيس الجمهورية وضع تكليف الحريري بتشكيل الحكومة في عهدة مجلس النواب إثر فشله في تأليفها 7 أشهر      من اجل فكر وخطاب سياسي وبرلماني جديد نبيل عودة      شرف العربي معلق على خاصرة وردة // جواد بولس      واشنطن نقلت الى لبنان تحذيراً جدياً من اسرائيل بالرد.. أطراف دولية اتصلت بإسرائيل لمنع التصعيد في جنوب لبنان..      عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة      نتنياهو : الجيش سيعمل داخل الاراضي اللبنانية قريبا وحزب الله خطط لنقل وحدات خاصة الى اسرائيل      ابراهيم ابوعتيله //أحجية التصويت على مشروع القرار الأمريكي لإدانة المقاومة      الإحتلال يتعمق مأزقه بقلم :- راسم عبيدات      أشرف صالح / عملية الدرع الشمالي ,, قراءة سريعة      عاطف الكيلاني// حماس ما زالت تتخبط … الزهار في لبنان يلتقي أبرز أعداء محور المقاومة ( وليد جنبلاط )      فشل تمرير مشروع أمريكي يدين حركة حماس في الجمعية العامة للأمم المتحدة      وسائل إعلام إسرائيلية: الوحدة الخاصة مكثت عدة أسابيع في غزة قبل عملية خان يونس      6 قضايا خلافية على مائدة المشاورات اليمنية في السويد أهمها إطلاق سراح الأسرى من الجانبين وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى المتضررين      طهران تؤكد أنها ستعاقب الإرهابيين وأسيادهم بعد تفجير تشابهار      ” اليونيفيل ” تصادق على رواية إسرائيل بوجود أنفاق لحزب الله داخل فلسطين المحتلة.. لبنان يقدم شكوى رسمية للأمم المتحدة يتهم إسرائيل بالتمهيد لعدوان عليه      أخ أبو نبيل.. وداعا// زياد شليوط      وكالة سانا : مقتل 5 مدنيين نتيجة لغارة للتحالف الدولي على دير الزور      بري: إذا أرادت "إسرائيل" التمدد بالحفر نحو الأراضي اللبنانية فهناك كلام آخر      مركز أبحاث الأمن القوميّ: تجنّد بن سلمان لإنجاح العقوبات يتناقَض ومصالح السعوديّة وترامب سيفشل بإخضاع طهران لتغيير سياساتها وهدفه قلب نظام الحكم      موقع استخباراتي يكشف ان إسرائيل لا تريد استهداف البنية التحتية والاستراتيجية لـ”حزب الله” وإنما توجيه رسالة دون الدخول في حرب لانها لا تريد العمل على جبهتين     
ملفات اخبارية 
 

أنفاق حزب الله: عملية “درع الشمال” أمْ “درع نتنياهو”؟..انتقادات واسعةٍ ضدّ الـ”حملة” العسكريّة وتوقيتها والإقرار بفقدان الردع

2018-12-05
 

أنفاق حزب الله: عملية “درع الشمال” أمْ “درع نتنياهو”؟..انتقادات واسعةٍ ضدّ الـ”حملة” العسكريّة وتوقيتها والإقرار بفقدان الردع وهل ستعود كيدًا مُرتدًا على نتنياهو وتُسّرع بدفنه سياسيًا؟

December 5, 2018

 

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

أولاً وقبل كلّ شيءٍ، يجب الإشارة إلى أنّ العملية الإسرائيليّة كشفت عورات جيش ااحتال، فقد نقلت صحيفة (يديعوت أحرونوت) عن مصادر أمنيّةٍ واسعة الاطلّاع قولها في تل أبيب إنّ الردع الإسرائيليّ في مُواجهة حزب الله بات معدومًا بالمرّة، وأنّ الجيش الذي انتصر فيس حرب الأيّام ّ الستّة 1967 يقوم بعمليةٍ هندسيّةٍ داخل الأراضي الإسرائيليّة ويُطلِق عليها اسم عملية، وهذا الأمر، أكّدت المصادر، يُثبت بأنّ الردع الإسرائيليّ بات في خبر كان، على حدّ تعبيرها..

إلى ذلك، يبدو أنّ العملية العسكريّة الإسرائيليّة التي يقودها عمليًا رئيس الوزراء الإسرائيليّ، بنيامين نتنياهو، ستتحوّل في الأيام القريبة القادمة إلى كيدٍ مُرتّدٍ عليه وعلى مُحاولاته استغلال الجيش لصرف الأنظار عن تورّطه في قضايا فساد ورشا واحتيال هو وزوجته، والتي إنْ أُدين بها، سيُزّج به في السجن لسنواتٍ طويلةٍ.

وفي هذا السياق يجب أنْ نُشير إلى الكذب الإسرائيليّ المنهجيّ والممجوج فيما يتعلّق بأنفاق حزب الله، التي درج أركان كيان الاحتلال على وصفها بالخطيرة جدًا، مُشدّدّين في الوقت عينه على أنّ أنفاق حمس مُقارنةً بأنفاق حزب الله هي لعبة أولادٍ صغارٍ، كما أنّ المُستوى السياسيّ والأمنيّ رفضا ادعاءات المُستوطنين في شمال إسرائيل بوجود أنفاقٍ ورفض البحث عنها، الأمر الذي أثار حفيظة المُستوطنين. وأمس عرض التلفزيون العبريّى مُقابلةً قصيرةً مع أحد سكّان مُستوطنة المطلّة قال فيها إنّه يسطلب الاعتذار من صُنّاع القرار في تل أبيب بسبب تكذيبه وزملائه، بعد أنْ أعلنت إسرائيل بكثـير من الضجيج الإعـلاميّ والدبلوماسيّ، عن اكتشاف الأنفاق وبدأت قـوات الاحتلال الإسرائيليّ أمس “مناورةً” عسكريّةً عــلــى الحدود مـــع لبنان، داخل الأراضي الإسرائيليّة، تحت عـنوان البحث عــن أنفاق حفـرتها المقاومة، ومن الجدير بالذكر أنّ العملية التي منحها جيش الاحتلال اسـم “درع الـشـمـال” بدأت من مستعمرة المطلة، قبالة بلدة كفركال، (قضاء مرجعيون)، حيث زعمت تل أبيب اكتشاف أحد الأنفاق.

ومن الأهمية بمكان في هذه العُجالة التشديد على أنّه طوال الـسنوات الماضية، كانت الأنفاق، بصرف النظـر عــن حقيقة وجودها، مدار سـجالٍ إسرائيليٍّ، وأخذ ورد بين المُستوطنين والمؤسسة العـسكريّة التي كانت ترفض هذه الفرضية، علمًا أنّ هذا الرفض اعتمد على أنّه في حال قرّرّ حزب الله التوغل شمال كيان الاحتلال، فلن يكون بحاجةٍ إلى هذا النوع من الوسائط، لسهولة الخرق المباشر، وذلك بسبب خصوصية الطبيعة الجغرافيّة بني الجانبين.

ولكن على الرغم من ذلك، أكدّت تل أبيب، أمـس، بعد مُقدِّماتٍ اسـتمرّت أسابـيع وحملةً دعـائيّةً واسعةً، أنّها اكتشفت نفقًا هجوميًا يمتد من الأراضي اللبنانيّة إلى ما وراء الحدود، وفي انتظار اكتـشاف أنفاقٍ أخرى، كما أنّ الحملة الدعائية جاءت لافتةً جدًا، مع محاولة توظيفها بوصفها نجاحًا فــي مسيرة الصراع مع المقاومة.

والأهّم من هذا وذاك، أنّها رحلّت ولو لفترةٍ قصيرةٍ مأزق رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والملاحقة القضائيّة التي تُحاصِره بشدّةٍ وتُهدّد مُستقبله السياسيّ، كما حولّت الاهتمام الجماهيريّ، مــن جــديــد، باتجـاه التهديد الأمنيّ.

جديرٌ بالذكر أنّه في روايـة إسرائيل شكلاً ومضمونًا ومناسبةً، دلالات من المفيد الإشارة إليها: كُشِف بالأمس عن النفق وعمّا سُمّي حملةً عسكريّةً تمتّد أسابيع، سبقه وبوتيـرةٍ مُرتفعةٍ، تـهـويـل اسـتـمـرّ مـنـذ الإعلان عـن وقــف الـنـار في قطاع غزة الشهر الماضي، وشمل إشـــارات وتلميحات، مــن بـيـنـهـا أنّ إسـرائـيـل ستُقدِم على تنفيذ حـدثٍ أمنيٍّ هامٍّ في الشـمـال مـن شـأنـه أنْ يجر إلــى مُواجهةٍ عسكريّةٍ.

علاوةً على ذلك، سبقت الإعداد لهذا “الـحـدث الـهـام” مواقف وتهديدات للبنان وحزب الله، والإعلان عـن مناوراتٍ عسكريّةٍ غيرُ مسبوقةٍ، وتمديد ولاية رئيس أركان جيش الاحتلال غـادي آيزنكوت أسبوعين، والتشديد على أنّ “الحدث الأمنيّ الهّام” هو سبب قبول تل أبيب وقف النار مع قطاع غزة، وما رافقه من صورة انكسار، وشمل التهويل، والذلّ أيضًا، اللجوء إلى الأمريكيين لتجنيد تأييدهم ومُوافقتهم، مع سرديةٍ متطرّفةٍ في علانيتها.

وإذا كانت إسرائيل تُريد العمل على اكتشاف ما تقول إنّها أنفاق، وكانت بحاجةٍ إلى مثل هذه المقدمات، وإلى

تجنيد الأمريكيين الذين سارعوا إلى نجدتها عبر تصريحات مستشار الأمن القوميّ جون بولتون، فـهـذا لا يــدُلّ سوى على منسوب الردع المُرتفِع الذي تُشكلّه قوة حزب الله في مواجهة إسرائيل.

إلى ذلك، تــبــرز مُقارنة موقع صحيفة (يديعوت أحرونوت)، ذات الدلالات، بين موقف إسرائيل من أنفاق غـزّة والموقف من “أنــفــاق” حزب الله. فمحلّل الـشـؤون العسكريّة في الموقع، رون بن يشاي، لفت إلى أنّه عندما تكون رادعًا، فإنّكَ تعمل على داخل قطاع غزّة لاكتشاف أنفاق حماس وتسميتها عملاً وقائيًا، لكن عندما تكون مردوعا فإنّك تعمل على اكتشاف الأنفاق داخـل أراضيك وتسميتها عمليةً عسكريّةً، على حدّ تعبيره.

من ناحيتها، ارتابت المعارضة في تل أبـيب من توقيت الحملة. وقال رئيس كتلة المعسكر الصهيونّي (حزب العمل)، وهو عضو لجنة الخارجيّة والأمن يؤئيل حسـون إنّ المعارضة تُطالِب بأجوبةٍ، فهل هذه عملية درع شماليّ أمْ أنـّهـا درع نتنياهو؟ وتابع: نـُطالِب بعـقد نـقـاشٍ مُسـتعجلٍ في لجنة الخارجيّة والأمن للاطلاع على العملية وانعكاساتها، بحسب تعبيره.

اللافت جدًا أنّ حزب الله لم يُكلّف نفسه حتى اللحظة الردّ على الـ”عملية” الإسرائيليّة، في الوقت الذي أطلقت إسرائيل العنان لوسائل إعلامها على مُختلِف مشاربها بتعظيم العملية وبثّ الفيديوهات والتقارير التي تؤكّد مصداقية المزاعم الإسرائيليّة.

 
تعليقات