أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ماذا يعني اعتقال المكافح الفلسطيني رجا إغبارية؟ د. عبد الستار قاسم
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 28
 
عدد الزيارات : 33936583
 
عدد الزيارات اليوم : 4288
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   عشيّة سفره للبحرين بدعوةٍ رسميّةٍ من المنامة: وزير الاقتصاد الإسرائيليّ يدعو لتصفية جميع قادة حماس وهدم بيوتِهم على رؤوسِهم      لخارجية الأميركية: “لا خلاصة نهائية” بعد للحكومة الأميركية بشأن قضية مقتل خاشقجي بعد تقارير أشارت إلى أن الـ”سي آي إيه” خلصت إلى مسؤولية ولي العهد السعودي      3 قتلى بالطعن والرصاص بينهم طفل جراء شجارين في قطاع غزة      تقرير “سي أي إيه” يمهد لمحاكمة الأمير محمد بن سلمان ويدفع الملك سلمان للبحث عن ولي عهد جديد      دخلنا اليرموك بقلم: صلاح صبحية      السنوار للعرب المطبعين: افتحوا للإسرائيليين عواصمكم.. نحن سنفتح عليهم النار      مشروع قرار يُطرح في الكونغرس ضد السعودية بشأن الحرب على اليمن وقضية خاشقجي      أردوغان وترامب يتفقان على كشف ملابسات مقتل خاشقجي وعدم السماح بالتستر عليها ويعلنان عزمهما على تطوير التعاون بين البلدين في كافة المجالات      في لهجة غير مسبوقة… سوريا “تفتح النار” على السعودية وترفض مشروع قرار لها في الأمم المتحدة حول حالة حقوق الإنسان      "ماذا يمكن أن نفعل لردع حماس؟". ضابط كبير بالجيش الإسرائيلي: نحن في أرذل المراحل الأمنية منذ حرب الغفران..      ياسر عرفات ..ذكرى جواد بولس       ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية بقلم :- راسم عبيدات      الفتن الداخلية العربية والصراع العربي/الصهيوني صبحي غندور*      حسن العاصي // رسمتني مرايا قلبي      إسرائيل تتوعّد الفلسطينيين بـ”ردّ قاس″ بمسيرات العودة في غزة‎ ومستوطنون يطالبون باستقالة نتنياهو بسبب هدنة غزة.. والاخير يلغي زيارة للنمسا      الإدعاء العام السعودي يطالب بتنفيذ حكم الإعدام بحق 6 متهمين بقتل خاشقجي      قضية خاشقجي: سيناريو الإدعاء في العيون التركية..” أفضل نسبيا” لكن أنقرة “تطالب المزيد” وتلوح ب”تدويل التحقيق”      بطـل مـن هـذا الزمـان نبيــل عــودة      نتنياهو يدرس مواعيد مناسبة لإجراء انتخابات مبكرة في مارس      قراءة في الصراع الليبي // بقلم :هشام الهبيشان.      قراءه بمعركة اليومين والنصر المُعلن!!! بقلم:فراس ياغي      اللعب في مستلزمات الهندسة المناخية وملف الطاقة في المنطقة " الهندسة المناخية" كأحد أهم استراتيجيات القرن الحادي والعشرين الأردن وسورية والكويت ولبنان ساحة تجارب لسلاح الطقس هارب *كتب: المحامي محمد احمد الروسان*      القوة الخاصة الراجلة التي دخلت خانيونس مكثت قبل العملية 24 ساعة في منزل أحد العملاء      إلى أين تتجه حكومة نتنياهو بعد استقالة ليبرمان؟! كتب: شاكر فريد حسن      استقالة ليبرمان إعلان هزيمة هنية: المقاومة حققت انتصاراً عسكرياً على المحتل البغيض في أقل من أسبوع      مصادر اسرائيلية رفيعة : انتصار حماس الأكبر هو إسقاطها لحكومة اليمين       ليبرمان يعلن استقالته ويدعو لانتخابات مبكرة والسبب غزة      صحيفة عبرية : حماس تفرض معادلات جديدة وهي التي تقول الكلمة الأخيرة      د/ إبراهيم ابراش تصعيد عسكري لتمرير صفقة سياسية      الولايات المتحدة تصنّف نجل الأمين العام لحزب الله "إرهابياً عالمياً"     
ملفات اخبارية 
 

لقاء موسكو: إسرائيل تُقّر بالعدوان ضدّ سوريّة وتُهدّد باستهداف كلّ طائرةٍ تنتهك أجوائها بما في ذلك الروسيّة ونتنياهو يتجّه شمالاً لصرف الأنظار عن فساده

2018-07-12
 

 

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

اكد مُحلّل الشؤون العسكريّة في شركة الأخبار الإسرائيليّة (القناتان 12 وـ13 في التلفزيون العبريّ)، روني دانيئيل، الذي يُعتبر الناطق غيرُ الرسميّ بلسان الأجهزة الأمنيّة في تل أبيب، في معرض تعقيبه على العدوان الذي نفذّته إسرائيل مساء أمس ضدّ مواقع للجيش العربيّ السوريّ بالقرب من القنيطرة، أكّد، نقلاً عن مصادر أمنيّةٍ وصفها بأنّها مُطلعةً جدًا، على أنّ سلاح الجوّ الإسرائيليّ سيعترض أيّ طائرةٍ أوْ قذيفةٍ تصل إلى أجواء دولة الاحتلال، بما في ذلك الطائرات أوْ القذائف الروسيّة، على حدّ تعبيره، فيما ذهب نظيره، ألون بن دافيد، المُعلّق العسكريّ في صحيفة (يسرائيل هايوم)، المُقرّبة جدًا من رئيس الوزراء الإسرائيليّ، بنيامين نتنياهو، إلى القول الفصل إنّ نتنياهو يتواصل ويتحدّث مع الرئيس الروسيّ، فلاديمير بوتين، بواسطة الصواريخ أيضًا، وفق كلامه، إذْ أنّ إسرائيل نفذّت ضدّ سوريّة مرّتين هجومًا ضدّ سوريّة، الأوّل عشية زيارة نتنياهو إلى موسكو، والثاني، بُعيد انتهاء اجتماع رئيس الوزراء الإسرائيليّ بالرئيس الروسيّ.

وبما أنّ الإعلام هو مرآة لأفكار وآراء صنّاع القرار، فإنّ الإعلام العبريّ، الذي يعيش في الأيّام الأخيرة نوعًا من نشوة الانتصار، ينطق بصراحةٍ ما لا يجرؤ على قوله أقطاب دولة الاحتلال، أيْ أنّ إسرائيل ماضية في التصعيد على الجبهة الشماليّة، حتى تحقيق مطلبها المفصليّ القاضي بـ”طرد” القوّات الإيرانيّة من على الأراضي السوريّة.

في السياق عينه، نقلت صحيفة (هآرتس) العبريّة عن مصادر إسرائيليّة وصفتها بالمُطلعّة جدًا، نقلت عنها قولها إنّه خلال اللقاء الذي تمّ أمس بين بوتين ونتنياهو تمّ الاتفاق بين الزعيمين على قيام روسيا بالعمل المُكثّف من أجل إبعاد القوّات الإيرانيّة عن حدود إسرائيل الشماليّة، دون تحديد المسافة، وبالمُقابل تعهدّت إسرائيل بعدم القيام بعملياتٍ عسكريّةٍ وأخرى من أجل المسّ باستقرار نظام الرئيس السوريّ، د. بشّار الأسد، علمًا أنّ موسكو تعمل بوتيرةٍ عاليةٍ على الأرض من أجل تثبيت الأسد في سُدّة الحكم.

وكان لافتًا للغاية، أنّ الناطق الرسميّ بلسان الجيش الإسرائيليّ أصدر بيانًا رسميًا أعلن فيه تحمّل تل أبيب مسؤولية العدوان على سوريّة مساء أمس، وذلك خلافًا لسياسة الضبابيّة، التي كانت مُتبعةً حتى اليوم في كلّ ما يتعلّق بالضربات الإسرائيليّة ضدّ مواقع للجيش السوريّ أوْ شحنات الأسلحة الإيرانيّة لحزب الله اللبنانيّ، أوْ مراكز التواجد الإيرانيّ في بلاد الشام، وتحمّل المسؤولية هي بحدّ ذاتها رسالةً إسرائيليّةً لروسيا والولايات المُتحدّة الأمريكيّة على حدٍّ سواء، فروسيا، باعترافٍ إسرائيليّ باتت الآمرة الناهية في سوريّة، وأمريكا، تخلّت عن دعم المُتمرّدين وأكدّت أنّها ستسحب قوّاتها من سوريّة، وبالتالي فإنّ هذه الرسائل الإجراميّة التي يُوجهها كيان الاحتلال، إلى كلٍّ من موسكو وواشنطن، تهدف إلى الضغط عليهما، عشية لقاء القمّة المُقرّر عقده في هلسنكي يوم الاثنين القادم، أيْ الـ16 من شهر تموز (يوليو) الجاري، بين الرئيسين فلاديمير بوتن ودونالد ترامب.

وغنيٌ عن القول إنّ قادة تل أبيب، يُحاولون عبر هذا العدوان على سوريّة أوْ ذاك، الضغط على الرئيسين الروسيّ والأمريكيّ، واستباق القمّة، آملين في الحصول على جزءٍ من الـ”كعكة السوريّة”، إذْ أنّ مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ، التابع لجامعة تل أبيب، أكّد في دراسةٍ نُشرت قبل يومين أنّ الحلّ النهائيّ للأزمة السوريّة سيُكتب من قبل الروس، وأنّ أمريكا باتت غيرُ ذي صلةٍ بالحلّ السياسيّ في هذا البلد العربيّ.

ولفتت المصادر عينها، بحسب الصحيفة العبريّة، إلى أنّ نتنياهو عاد وكرّرّ خلال اجتماعه ببوتن الخطوط الإسرائيليّة الحمراء، مؤكّدًا على أنّ إسرائيل ترفض رفضًا قاطعًا أيّ تواجدٍ إيرانيٍّ على الأراضي السوريّة، علمًا أنّ اللقاء الذي عُقد أمس بين الزعيمين هو اللقاء الثالث الذي يجري بينهما في نصف السّنة الأخيرة.

من ناحيته، رأى كبير المُحلّلين السياسيين في صحيفة (يديعوت أحرونوت)، ناحوم بارنيع، في تقريرٍ من موسكو نشره اليوم في الصحيفة العبريّة إنّه خلافًا للمباراة بين إنجلترا وكرواتيا، التي انتهت بفوز الأخيرة، فإنّ اللقاء بين نتنياهو وبين بوتن انتهى بالتعادل السلبيّ، لافتًا إلى أنّ الأمور ستُحسم في قمّة ترامب-بوتين في هلسنكي.

ولا يُمكن بأيّ حالٍ من الأحوال عزل الاعتداءات الإسرائيليّة ضدّ سوريّة عمّا يجري على الساحة الداخليّة في تل أبيب، فرئيس الوزراء يُواصِل التورّط في قضايا الفساد والرشاوى وخيانة الأمانة المشبوه فيها، وقامت الشرطة الإسرائيليّة بالتحقيق معه أوّل من أمس الثلاثاء لمدّة أربع ساعات حول هذه القضايا، وبحسب المصادر في تل أبيب، فإنّه من المُتوقّع التحقيق معه مرّةً أخرى لاستكمال التحقيق معه، وبالتالي يسعى نتنياهو، عبر شنّ عدوانٍ هنا أوْ هناك ضدّ سوريّة لصرف الأنظار عن التحقيقات الجارية ضدّه وعن لائحة الاتهّام التي قُدّمت في محكمة القدس ضدّ زوجته بتهمة سرقة الأموال العامّة.

 
تعليقات