أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ماذا يعني اعتقال المكافح الفلسطيني رجا إغبارية؟ د. عبد الستار قاسم
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 19
 
عدد الزيارات : 33959918
 
عدد الزيارات اليوم : 5103
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   الانتماء القومي ليس رداءً نخلعه حين نشاء! صبحي غندور*      ترامب يؤكد الشراكة مع السعودية.. والصحافة الأميركية تتهمه بخيانة القيم الأميركية      مصدر أمني إسرائيلي : الجنود كانوا قرب منزل السنوار الاسبوع الماضي      محمود كعوش// مستقبل منظمة التحرير الفلسطينية على المحك!!      "يني شفق": تسجيلات أنقرة حول مقتل خاشقجي قد تشعل فتيلاً في منطقة واسعة      جنرالٌ إسرائيليٌّ: نتنياهو أصدر الأوامِر للجيش بأنْ يكون مُستعّدًا لـ”عملٍ عسكريٍّ عنيفٍ” والدولة العبريّة ستضرب بشدّةٍ كبيرةٍ كلّ مَنْ يتحرّك من حولها وتحديدًا بالشمال      بعد سلطنة عُمان.. نتنياهو يجري اتصالات لزيارة دولة عربية أخرى لا تقيم معها إسرائيل علاقات دبلوماسية علنية      واشنطن بوست: من غير الواضح موعد نهاية مستقبل ترامب السياسي لكنه اقترب       سعيد نفّاع // نبيل عمرو في كتابه؛ عرفات وجنون الجغرافيا يضع لبنة هامّة في طريق تخليصنا من طفولتنا الجمعيّة.      خطاب نتنياهو دعاية انتخابية ام اعلان حرب ...ام كليهما..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      اليوم- بينيت وشاكيد يحسمان مصير الحكومة ومن المتوقع انسحابهما من الائتلاف الحكومي      نتنياهو يتولى وزارة الحرب و يتوعد بمواصلة المعركة مع غزة...هل قرر نتنياهو اعلان الحرب على غزة ؟؟      ترامب: لا أعرف إن كان ولي العهد السعودي قد كذب عليّ بشأن مقتل خاشقجي      كبار أسرى فتح يحذرون من انفجار المنطقة بسبب تشديد ظروف الاعتقال      الحوثي يعلن الاستعداد لوقف العمليات العسكرية في كل الجبهات اليمنية      مركز أبحاث الأمن القوميّ: جهود إسرائيل الحثيثة للتطبيع مع الدول العربيّة والإسلاميّة هدفه المفصليّ حرمان الفلسطينيين من الغطاء العربيّ وتل أبيب تُزوّد دول الخليج بالمعلومات الأمنيّة      أزمة فاضحة لطبيعة الثقافة الجمعية الصهيونية د. عبير عبد الرحمن ثابت      اسرائيل على أعقاب انقلاب عسكري رقم (1) بسام ابو شريف      يقولون التطبيع خيانة , وماذا عن الإنقسام ؟//أشرف صالح      الأيـَّـام : أوَّل سـيـرة ذاتـيـة في الأدب الـعـربي الـدكـتـور عـبـد القـادر حسين ياسين      عشيّة سفره للبحرين بدعوةٍ رسميّةٍ من المنامة: وزير الاقتصاد الإسرائيليّ يدعو لتصفية جميع قادة حماس وهدم بيوتِهم على رؤوسِهم      لخارجية الأميركية: “لا خلاصة نهائية” بعد للحكومة الأميركية بشأن قضية مقتل خاشقجي بعد تقارير أشارت إلى أن الـ”سي آي إيه” خلصت إلى مسؤولية ولي العهد السعودي      3 قتلى بالطعن والرصاص بينهم طفل جراء شجارين في قطاع غزة      تقرير “سي أي إيه” يمهد لمحاكمة الأمير محمد بن سلمان ويدفع الملك سلمان للبحث عن ولي عهد جديد      دخلنا اليرموك بقلم: صلاح صبحية      السنوار للعرب المطبعين: افتحوا للإسرائيليين عواصمكم.. نحن سنفتح عليهم النار      مشروع قرار يُطرح في الكونغرس ضد السعودية بشأن الحرب على اليمن وقضية خاشقجي      أردوغان وترامب يتفقان على كشف ملابسات مقتل خاشقجي وعدم السماح بالتستر عليها ويعلنان عزمهما على تطوير التعاون بين البلدين في كافة المجالات      في لهجة غير مسبوقة… سوريا “تفتح النار” على السعودية وترفض مشروع قرار لها في الأمم المتحدة حول حالة حقوق الإنسان      "ماذا يمكن أن نفعل لردع حماس؟". ضابط كبير بالجيش الإسرائيلي: نحن في أرذل المراحل الأمنية منذ حرب الغفران..     
ملفات اخبارية 
 

الملك عبد الله في زيارة لامير الكويت بعد ليلة واحدة على لقائهما في مؤتمر مكة.. مساعدات الرياض وابو ظبي المتواضعة تدعم الرزاز..

2018-06-12
 

الشوق الكبير.. الملك عبد الله في زيارة لامير الكويت بعد ليلة واحدة على لقائهما في مؤتمر مكة.. مساعدات الرياض وابو ظبي المتواضعة تدعم الرزاز.. هل الاردن اكثر ديمقراطية من اسرائيل؟ والحرية توسّع افق التحالفات.. وطيف “حرب الخليج” يخجل الاردنيين

لم يكد يمضي ساعات على القمة الرباعية في مكة، حتى أعاد عاهل الاردن الملك عبد الله الثاني بأنه سيتجه للكويت الثلاثاء- كما كان مخططا له قبل الاعلان السعودي المستعجل عن قمة مكة-، الامر الذي بدا واضحاً منه “عدم الرضى الكويتي” عن مخرجات قمة مكة، مثلما اكدت لـ”راي اليوم” مصادر دبلوماسية في العاصمة الاردنية.

القمة الاخيرة منحت الاردن 2.5 مليار على مدة خمس سنوات ومقسمة على اربع شرائح: وديعة للخزينة، وتمويل مشاريع انمائية، وضمانات للبنك المركزي، بالاضافة لدعم الخزينة. بقسمتها على بعضها وفق الدكتور ممدوح العبادي- نائب رئيس الوزراء الاردني الاسبق- الذي تحدث لشاشة القناة الالمانية DW، سيغدو للخزينة كل عام ما يقارب الـ 150 مليون دولار، اي بما لا يعادل 1% عمليا من الدين العام الاردني البالغ 39 مليار دولار حتى نهاية نيسان الماضي.

بهذا المعنى، يبدو ان السعودية لم “تقطع الطريق” على القمة الحقيقية التي اعدت لها الكويت مع ملك الاردن حتى قبل عبوره بشعبه الى بر الامان وتجاوزه ازمة الحراك عملياً، وتستكمل الكويت المسيرة التي خططت لها وحيدة بعد مشاركتها في قمة مكة ذات المخرجات الخجولة جدا، والتي يمكن قراءتها كتقييد لالتزامات الرياض وابوظبي تجاه عمان اكثر من كونها مساعدات.

مخرجات قمة مكة بهذا المعنى وبصورتها الاخيرة قد تدعم رئيس الوزراء الجديد الدكتور عمر الرزاز بقوة من حيث لا تدري، فالمبلغ المتواضع يؤكّد ضرورة الاصلاح الاقتصادي، ويزيد القناعة ان لا مساعدات حقيقية قد تصل عمان من الدولتين الخليجيتين المذكورتين على الاقل.

عاهل الاردن اليوم (الثلاثاء) في ضيافة الكويت واميرها، رغم ان الرجلين التقيا في مكة قبل ليلة واحدة فقط، الامر الذي نظر اليه الدكتور العبّادي في ذات الحوار باعتباره “عدم رضى كويتي على نسبة المساعدات السعودية، وتوقع منه دعما كويتيا مختلفا.

زيارة الكويت اليوم، تشكّل عمليا حجر الزاوية الحقيقي في الخليج العربي، وهي موطن الاستقرار الحقيقي فيه، والاهم ان ليس لديها اجندات متضادة مع السياسة الاردنية بل على العكس تكمّلها خصوصا في ما يتعلق بالقضية الفلسطينية واحتمالات “صفقة القرن” القادمة. بهذا المعنى، فلقاء الكويت قد يظل هو الاهم والاولى لعمان، واهميته ليس فقط على الصعيد المادي، اساسية في موازنة السياسة الاردنية خصوصا في الازمة الخليجية.

من الزيارة الجديدة (ومن قبل ذلك من وجود الكويت في الاجتماع الرباعي في مكة)، وبغض النظر عن مخرجات اللقاء الثنائي، يمكن القول ان موقف عمان لم يتغير في ملفات اساسية منها واهمها القضية الفلسطينية واعلان القدس، بالاضافة الى الازمة الخليجية، حيث الكويت “حكيمة الخليج” تصطف بصورة اكبر الى جوار قطر في الاخيرة، ولا تساوم في مواقفها بخصوص القدس، كما لا تغالي في معاداة ايران.

بيت القصيد، ان الاردن اليوم وبعد “ممارسة الحرية المسؤولة” التي حصلت لديه خلال الحراك الشعبي الاخير، والتي اضطرت كاتب مقال في صحيفة “هآرتس” الاسرائيلية ليعنون أن “الأردن هي الدولة الوحيدة الديمقراطية في المنطقة وليس اسرائيل”، يبدو انه يمكنه “التحلل” من قيود التحالفات الضيقة لصالح الشراكات الواسعة والمفتوحة، وهنا على الاغلب لا ينبغي ان يكون محكوماً بتصورات مسبقة ولا بقيود الماضي. فمجدداً، هو يذهب اليوم الى الكويت، التي وقف مع العراق ضدّها في حرب الخليج.

الاردنيون تكفّلوا عمليا بالشعور بالخجل ازاء موقف مرّ عليه نحو 20 عاما منذ بداية التطورات في الموقف الامريكي الى جانب اسرائيل، وهذا قد يفتح المجال امام السياسة الاردنية باكرا لتراجع بعض مواقفها مع الدول الاخرى كقطر وايران بعقل مفتوح واكبر مما يريده حلفاء الامس اصحاب الـ “2.5 مليار”

 
تعليقات