أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان// فِلسطين العِزَّة والمَجد.. نَفتَخِر بانتمائِنا إلى هذا الشَّعب الذي يُقَدِّم قوافِل الشُّهداء دِفاعًا عن كرامَة الأُمّة والعَقيدة..
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 18
 
عدد الزيارات : 32523097
 
عدد الزيارات اليوم : 3625
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   تقرير اسرائيلي يرشح 6 شخصيات لخلافة الرئيس عباس ويستبعد دحلان والبرغوثي      طهران: لا أحد يستطيع إجبارنا على الخروج من سوريا فوجودنا شرعي      دمشق ومحيطها مناطق آمنة بعد تحرير الغوطتين من داعش      بِرْفِيرُ غُرُوبِكِ! آمال عوّاد رضوان      حالة الرئيس الفلسطينى الصحية ... والسيناريو القادم د. عبير عبد الرحمن ثابت      مادورو يفوز بانتخابات الرئاسة في فنزويلا      الافراج عن 12 من معتقلي حيفا.. وفرح: جنود الاحتلال ضربوني على باب المحكمة      تل أبيب تكشف: “مُنسّق أعمال الحكومة” زار سرًا معظم العواصم العربيّة وكان وراء اختطاف قيادات حماس وتربطه علاقات وطيدة جدًا مع قيادة السلطة      القناة 10 تزعم : الرئيس عباس يعاني من التهاب رئوي حاد.. عريقات: الرئيس يخضع لفحوصات      موقع إسرائيلي يكشف عن اتفاق بين زعماء دول خليجية ومصر ونتنياهو على خطة ترامب لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي والاعلان بعد عيد الفطر رغم رفض الفلسطينيين لها وأردوغان رفض حضور اجتماع لمناقشة الخطة      عرب فلسطين 1948 بين الصديق الجاهل والعدو القاتل (3) عبدالله حموده      مصادر سورية للميادين: الموقف المنسوب لبوتين حول انسحاب القوات الإيرانية من سوريا غير صحيح      باحِث مُستقبليّات أُردني شَهير يُذكِّر محمد بن سلمان بمَقولة ماوتسي تونغ “ليس مُهِمًّا لون القِط بَل صَيدُ الفِئران”.. مَشروع السَّادات انتهى بمَقتَلِه وغورباتشوف بـ”تفكيك” 15 جمهوريّة..      متى ترتقي قرارات القمم العربية والإسلامية الى مستوى الجريمة..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      الناطق العسكريّ الإسرائيليّ سابقًا يُقّر: الاحتلال يقوم بتطبيق “عقيدة الضاحية”-استعمال النيران الكثيفة والقاتلة في غزّة والجولان استعدادًا للمُواجهة الكبرى      المخابرات التركية تتلقى معلومات عن محاولة لاغتيال أردوغان      نمر سعدي // غزو الشمس      د/ إبراهيم ابراش الأمم المتحدة شاهد زور      واشنطن بصدد طرح “صفقة القرن” في شهر حزيران وتطلق مشاورات مع “الحلفاء والشركاء المختارين”.. والفلسطينيون مهددون بالحرمان من مزيد من الدعم      نضال السبع: إسرائيل تتهم إيران بقصفها لأن المجتمع أعطى سوريا "مشروعية" تحرير أرضها      دبات إسرائيلية تقصف مواقع لـ”حزب الله” في القنيطرة جنوبي سوريا ودوي انفجارات في مطار “دير الزور” العسكري شرقي سوريا      غزة: حصيلة شهداء مجزرة العودة الكبرى ترتفع إلى 64      دلالات مشاركة الملك عبدالله الثاني في قمة إسطنبول بقلم :- راسم عبيدات      ملاحظات أوّلية حول مسيرة عودة لم تبدأ جواد بولس      غـونـثـر فـالـراف والتقـمص لــفـضح الـظلـم الدكتور عـبدالقادر حسين ياسين      روسيا تدعو لخروج القوات الأجنبية من سوريا يجب أن يتم هذا بشكل شامل بما فيها حزب الله والقوات الايرانية      فلسطينيون يتوافدون نحو مخيمات العودة على طول السياج بين غزة وإسرائيل للمشاركة بمسيرة العودة.. ومشروع قرار في الامم المتحدة يدعو الى “بعثة حماية دولية” في القطاع      أحمد فال داي// ما هي صفقة القرن؟      اجراءات امنية مشددة في القدس الاحتلال يستعد لقمع مواجهات "جمعة الوفاء" و الجمعة الأولى لرمضان      الإتحاد الأوروبي سيتخذ إجراءات للتصدي للعقوبات الأميركية على إيران     
ملفات اخبارية 
 

مركز أبحاث الأمن القوميّ: في الحرب القادمة حماس ستكون أخطر وأكثر استعدادًا ومُشكلة الجيش الإسرائيليّ الحرب في الأماكن المُكتظّة

2018-03-11
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

رأى الجنرال الإسرائيليّ في الاحتياط غابي سيبوني إنّه في جولة القتال القادمة ستكون حماس مستعدّةً أكثر ممّا سبق، وأخطر ممّا سبق أيضًا، ذلك أنّ نتائج الحرب الأخيرة ضدّ قطاع غزّة، صيف العام 2014، واستخلاص التنظيم لعبرها باتت معروفة جدًا في أساليب عملها في كلّ مواجهةٍ جديدةٍ، مُضيفًا في الوقت عينه أنّ هذه المعلومة يجب أنْ تؤخذ بالحسبان عند التقدير فيما إذا كان الهدف الإسرائيليّ الذي وضعته تل أبيب في المواجهة الأخيرة مع حماس، تأسيس ردع طويل الأمد في مواجهة التنظيم، قد تحقق فعلًا.

سيبوني، الذي كان قائد وحدة الأبحاث في شعبة الاستخبارات العسكريّة (أمان)، ويعمل اليوم باحثًا كبيرًا في مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ (INSS) لفت إلى أنّه من الواضح اليوم أنّ التنظيم مستعّد جيدًا للمواجهة القادمة، يُرمم ويبني من جديد، وبشكلٍ حثيثٍ، قوّته وبناه التحتيّة والعسكريّة، في حين أنّه من المتوقع ألا تُغيّر حماس بشكلٍ دراماتيكيٍّ عقيدتها القتالية صوب المواجهة القادمة، ولكن نُقدّر أنها تعمل جاهدة على تحسينها وتقويتها من خلال استيعاب وتطبيق العبر التي استفادتها منذ دخول وقف إطلاق النار الذي أنهى الحرب في صيف العام 2014 حيز التنفيذ. ورأى أيضًا أنّه من المفترض استمرار التنظيم في حفر الأنفاق في محاولة لإنزال المفاجأة بإسرائيل مرّةً أخرى بهدف تدفيعها ثمنًا باهظًا، على حدّ تعبيره.

وشدّدّ على أنّ جيش الاحتلال يُواجِه عدّوًا يعمل من داخل مناطق آهلةٍ مدنيّةٍ غير مشاركة، مع إطلاق نارٍ مائل المسار على مناطق مدنية في إسرائيل، مشيرًا إلى أنّ تل أبيب تشهد في السنوات الأخيرة زيادة قوّة المنظمّات التي هي ليست دولاً، مثل حزب الله وحماس، إذْ أنّهما تزيدان القدرات الناريّة المائلة المسار في جميع المعايير: بالكمية والمدى والقدرة على الدمار والدقّة الشديدة.

وبحسبه، فإنّ تطورات هذا التهديد تُحتّم على الجيش الإسرائيلي أنْ يُطوّر ردًا مناسبًا لحالة تنشب فيها جولة مواجهة عنيفة، مع الإدراك أنّ وضع الدولة العبريّة الإستراتيجيّ لا يُمكّن الجيش الإسرائيليّ من إحراز تغييرٍ عميقٍ يُبطل التهديد كليًّا ومع عدم وجود حلٍّ سياسيٍّ للصراع.

وبرأيه، فإنّ الردّ العسكريّ يجب أنْ يكون مبنيًا على عنصرين أساسيين: الأوّل هو بناء الردع من جديدٍ، خلافًا لذلك الذي انهار مع نشوب الحرب، وهكذا يتّم تأخير المواجهة القادمة سنين، ويتم إحراز هذا العنصر بضربةٍ قويةٍ تُسدد للعدو وتتركه يواجه مسارات إعادة بناء طويلة. والعنصر الثاني هو مضاءلة مدّة القتال ومقدار الضرر الذي سيصيب إسرائيل أثناء المُواجهة المُحتملة، ولفت إلى أنّه يتّم إحراز هذا العنصر بمداورة سريعة وقوية في مناطق إطلاق النار مع استعمال نار موجهة على مصادر تهديد العدو، وفي النهاية أيضًا القدرات الدفاعية السلبية والفعالّة، لتحسين القدرات على التحمّل وإعادة البناء السريع للجبهة المدنية.

وتطرّق الباحث إلى أنّ نشاط الجيش الإسرائيليّ في ميداني القتال الشماليّ والجنوبيّ يُوجب القتال في مناطق مزدحمةٍ، في استعمال النار وفي الحاجة إلى مداورة في هذه المناطق، ويُحتّم هذا بناء تصورٍ نظريٍّ ملائمٍ يُمكّن الجيش الإسرائيلي من توجيه ضربةٍ قاصمةٍ للعدو، مع مضاءلة الأضرار التي ستلحق بغير المشاركين في القتال.

وبحسب سيبوني، فإنّ إحدى الوسائل التي تُمكّن من هذا التفريق هي إجلاء السكان غير المشاركين في القتال عن منطقة القتال، وبهذا يقّل عدد المدنيين غير المشاركين في القتال الذين سيُصابون، مشيرًا إلى أنّ تجربة حرب لبنان الثانية بينّت أنّ الجيش الإسرائيليّ يعمل بطريقة ذات ثلاث مراحل: الأولى تهاجَم، مع وجود السكان، أهداف هي تهديد حقيقي مباشر لمواطني الدولة، وفي الثانية يُطلب إلى السكان في منطقة القتال أنْ يرحلوا لحماية أنفسهم، وفي الثالثة فقط يُجرى هجوم ومداورة واسعان إلى داخل المنطقة.

ولفت أيضًا إلى أنّ موافقة حكومة لبنان على إقامة مواقع عسكرية داخل محيطٍ مدنيٍّ يجب أنْ تضيء مصباحًا احمر لدى المجتمع الدوليّ، وينبغي تحميلها المسؤولية حكومة لبنان، وعليها أنْ تتحقق من أنّ المواطنين غير المشاركين بعيدون عن منطقة المعارك لحمايتهم، على حدّ تعبيره.

 
تعليقات