أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ناجي الزعبي // اتفاق رابح رابح بسوشي
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 19
 
عدد الزيارات : 33497836
 
عدد الزيارات اليوم : 5377
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   وزير الدفاع الروسي: سنرسل إلى سوريا نظام “إس-300” المضاد للصواريخ خلال أسبوعين بعد اسقاط طائرة “إيل-20”      عبد الباري عطوان // هل بَدَأ الأمير بن سلمان في تَنفيذِ تَهديداتِه بنَقلِ الحَرب إلى العُمُق الإيرانيّ      وزير الدفاع الإيراني: على منفذي هجوم الأهواز انتظار انتقامنا قريبا..تحذر أميركا وإسرائيل من انتقام "مدمر"      الأزمة تستعّر: روسيا أبلغت إسرائيل رفضها الضربات العسكريّة قبل إسقاط الطائرة ولكنّ نتنياهو تجاهل وتوجّس من إغلاق المجال الجويّ السوريّ وعقوباتٍ أخرى      شهيد وعشرات الإصابات برصاص الاحتلال الإسرائيلي في مخيم البريج وسط غزة      ما هو دور واشنطن في إسقاط الطائرة الروسية؟      وزير المخابرات الإيراني: تم القبض على شبكة "كبيرة" لصلتها بهجوم الأهواز      الدفاع الروسية تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة "إيل 20" في سوريا      ليبرمان: سنواصل عملياتنا في سوريا حتى بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية      يديعوت تحذر من عملية عسكرية بغزة إذا تصاعدت مسيرة العودة      روحاني: الجماعة التي نفذت هجوم الأهواز تلقت دعماً مالياً وعسكرياً من دول خليجية ,وداعش يعلن مسؤوليته عن الهجوم      تل أبيب: زيارة قائد سلاح الجوّ رفعت منسوب التوتّر مع موسكو التي اتهمته بالكذب والتمثيل والأزمة مع روسيا خطيرة وعميقة وإسقاطاتها إستراتيجيّة ولا حلّ في الأفق      آيزنكوط: تضاؤل شعبية عبّاس وتردّي صحّته وترك الدول العربيّة وأمريكا له حولّت الضفّة إلى بركانٍ سينفجِر في أيّ لحظةٍ ويُحذّر من حربٍ إسرائيليّةٍ على ثلاث جبهاتٍ      محمد احمد الروسان // المحور الخصم، حرب الولادة من الخاصرة، الأهواز شراره حزب الله في مفاصل هياكل الإستراتيجية الروسيّة وزوتشي "اسرائيل" الدولة الشكّاءة في المنطقة بلا قادة تاريخيي      د/ إبراهيم أبراش تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك      الناطق باسم الجيش الإسرائيلي يتحدث عن "سرداب يختبئ فيه نصر الله".. وماهو السر وراء هذا الحديث      نتنياهو كسر قواعد اللعبة وردّ على نصر الله؟ والإعلام العبريّ يؤكّد بأنّ الرجل لا يكذِب؟ إسرائيل اعترفت بفشل “الحرب بين الحربين”! فهل أقرّت بإخفاقها أيضًا في معركة الوعي؟      اعنف اشتباك كلامي بين قائد سلاح الجو الروسي والاسرائيلي في موسكو      ثمانية “عسكريين” على الأقل قتلوا في اعتداء الأهواز في إيران خلال عرضا عسكريا ..ظريف: إيران سترد بسرعة وبحزم للدفاع عن حياة الإيرانيين      شهيد فلسطيني شرق غزة، وعباس يعلن استعداده لأي مفاوضات مع إسرائيل      الموقف المصري تغير لصالح فتح والسلطة.. "واللا العبري" : انذارات عباس الأخيرة لحماس ستنتهي بحرب دموية بغزة      معلومات للميادين: روسيا رفضت تقرير الوفد الإسرائيلي حول إسقاط الطائرة      صحيفة: سفن روسية تصوب صواريخها نحو إدلب بعد الكشف عن نية المسلحين منع تطبيق اتفاق سوتشي      إطلاق صاروخ زلزال 1 على تحصينات الجنود السعوديين بعسير السعودية      هل حماس ستنتصر على فتح .. ام فتح ستنتصر على حماس؟! منذر ارشيد      صحيفة: رد روسي... إغلاق المجال الجوي السوري أمام الطيران الإسرائيلي      إجماع في تل أبيب: فقط ضربةً قويّةً ستدفع إسرائيل إلى الاستيقاظ من نشوة القوّة وروسيا ستجبي ثمنًا كبيرًا بسبب الطائرة والعملية فشلت لأنّها انتهت بأزمةٍ دبلوماسيّةٍ مع دولةٍ عظمى      الحرية لرجا اغبارية بقلم: شاكر فريد حسن      الخارجية الروسية: معلومات بتزويد "النصرة" للتشكيلات المسلحة في سوريا بالأسلحة الكيميائية      كمال خلف // سوريا والقوة الاستراتيجية.. السر الذي كشفته كلمة نصرالله عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة     
ملفات اخبارية 
 

المخابرات الإسرائيلية تمنع فعالية في القدس وتعتقل وتستدعي عدد من القيادات المقدسية

2018-01-09
 

المخابرات الإسرائيلية تمنع فعالية في القدس

وتعتقل وتستدعي عدد من القيادات المقدسية


القدس:- داهمت صباح اليوم المخابرات الإسرائيلية وشرطة الإحتلال وقوات معززة من الجيش فندق الدار في شارع نابلس رقم 35 -55،ومنعت إقامة فعالية مقدسية بعنوان "اما آن للعالم أن يسمع صرخة القدس"،كان من المقرر إقامتها في فندق الدار بالقدس،بمشاركة مؤسستي الدار الثقافة ومؤسسة ايليا للإعلام،وقامت تلك القوة بمحاصرة الفندق ومنعت المشاركين من الدخول،وقامت كذلك بمصادرة اليافطة المرفوعة في قاعة المؤتمر،وسلمت مدير مؤسسة الدار الثقافية المهندس سامر نسيبه عضو الهيئة الإسلامية العليا ورقة استدعاء للمخابرات الإسرائيلية،وبعد ذلك توجه جزء من المشاركين في المؤتمر الصحفي الى البيت الأمريكي في شارع نابلس،وهناك اعتقلت المخابرات الإسرائيلية كل من الأستاذ عبد اللطيف غيث عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية،والأستاذ هاني العيساوي عضو المجلس المركزي للمنظمة أيضاً،كما جرى اعتقال الأستاذ احمد الصفدي مدير مؤسسة ايلياء للإعلام،وسلمت ورقة استعداء للمخابرات الى الأستاذ سمير جبريل مدير التربية والتعليم في القدس،وتم نقلهم الى مركز تحقيق المسكوبية بالقدس.

ومما تجدر الإشارة اليه ان هذه الفعالية،كانت بمثابة صرخة مقدسية للعالم من أجل سماع صوت المقدسيين،وما يتعرضون له من قمع وبطش على يد دولة الإحتلال،وبان المدينة بعد القرار الأمريكي المجحف بالإعتراف بالقدس عاصمة لدولة الإحتلال،المرفوض مقدسيا بشكل مطلق،دخلت في مرحلة أمريكية - اسرائيلية جديدة،مرحلة فرض الحل بمنطق القوة والبلطجة وقبر حل الدولتين،وكذلك ما بعد هذا القرار الأمريكي،فإن الإحتلال ازداد "تغولا" وتوحشاً على مدينة القدس وسكانها ومقدساتها،من حيث "التوحش" الإستيطاني في المدينة والقرارات والقوانين والتشريعات العنصرية المستهدفة تهويد المدينة وتغيير واقعها الديمغرافي لصالح المستوطنين،وفصل القدس عن محيطها الفلسطيني ديمغرافياً وجغرافياً،من طراز قانون " القدس الموحدة" الذي جرى إقراره بالقراءتين الثانية والثالثة في الكنيست الإسرائيلي،والتمهيد لقانون ما يسمى بالقدس الكبرى،وغيرها من الإجراءات والممارسات الهادفة لطرد وترحيل المقدسيين،وقد تضمنت رسالة المؤتمر رفضاً مقدسياً لقرار ترامب بإعتبار القدس عاصمة لدولة الإحتلال،واعتبار ذلك "اعطاء من لا يملك لمن لا يستحق،وكذلك دعوة العالم العربي والإسلامي الى اعادة البوصلة تجاه القدس،وتثمين لمواقف الدول التي رفضت التهديدات الأمريكية بمقايضة المواقف بالمال،وكذلك تحية وتقدير لكل الشعوب التي صوتت الى جانب القرار الفلسطيني في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

هذا وقد استنكرت القوى والفعاليات المقدسية وكذلك المؤسستين القائمتين على هذا النشاط اغلاق فندق الدار ومنع هذا النشاط،الذي يأتي في إطار سياسة تكميم الأفواه التي تمارسها مخابرات الإحتلال بحق المقدسيين،والتعدي على الحريات الصحفية وحرية الرأي والتعبير،وهي تخشى مثل هذه المؤتمرات لأنها تكشف وتفضح وتعري سياسات الإحتلال بحق المقدسيين،وكذلك وجدنا الإحتلال يصعد بشكل غير مسبوق من عدوانه على الصحفيين من خلال تعرضهم للقمع والتنكيل والإعتقال وتكسير كاميراتهم وأجهزة بثهم وكذلك منعهم من التغطية واطلاق القنابل الغازية والصوتية تجاههم،بالإضافة الى تعرضهم للضربهم بشكل مبرح.وما يقوم به الإحتلال ليس فقط مخالف للقانون الدولي والحريات الصحفية التي كفلها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2222 لهم،بل نشهد تصاعد في حدة القمع والتنكيل بحقهم.

وكذلك قالت القوى والشخصيات المقدسية في لقاءات معها بأن ما يجري في القدس،من منع أية فعاليات وانشطة في مدينة القدس،حتى لو كانت فعاليات اجتماعية ورياضية وشبابية،يشكل خروج سافر عن القانون الدولي،والذي يعتبر مدينة القدس مدينة محتلة،بما يوجب على الإحتلال السماح لسكانه بالتعبير عن رأيهم ووجهة نظرهم في هذه الأنشطة والفعاليات السلمية


 
تعليقات