أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ماذا يعني اعتقال المكافح الفلسطيني رجا إغبارية؟ د. عبد الستار قاسم
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 27
 
عدد الزيارات : 33928714
 
عدد الزيارات اليوم : 5264
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   السنوار للعرب المطبعين: افتحوا للإسرائيليين عواصمكم.. نحن سنفتح عليهم النار      مشروع قرار يُطرح في الكونغرس ضد السعودية بشأن الحرب على اليمن وقضية خاشقجي      أردوغان وترامب يتفقان على كشف ملابسات مقتل خاشقجي وعدم السماح بالتستر عليها ويعلنان عزمهما على تطوير التعاون بين البلدين في كافة المجالات      في لهجة غير مسبوقة… سوريا “تفتح النار” على السعودية وترفض مشروع قرار لها في الأمم المتحدة حول حالة حقوق الإنسان      "ماذا يمكن أن نفعل لردع حماس؟". ضابط كبير بالجيش الإسرائيلي: نحن في أرذل المراحل الأمنية منذ حرب الغفران..      ياسر عرفات ..ذكرى جواد بولس       ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية بقلم :- راسم عبيدات      الفتن الداخلية العربية والصراع العربي/الصهيوني صبحي غندور*      حسن العاصي // رسمتني مرايا قلبي      إسرائيل تتوعّد الفلسطينيين بـ”ردّ قاس″ بمسيرات العودة في غزة‎ ومستوطنون يطالبون باستقالة نتنياهو بسبب هدنة غزة.. والاخير يلغي زيارة للنمسا      الإدعاء العام السعودي يطالب بتنفيذ حكم الإعدام بحق 6 متهمين بقتل خاشقجي      قضية خاشقجي: سيناريو الإدعاء في العيون التركية..” أفضل نسبيا” لكن أنقرة “تطالب المزيد” وتلوح ب”تدويل التحقيق”      بطـل مـن هـذا الزمـان نبيــل عــودة      نتنياهو يدرس مواعيد مناسبة لإجراء انتخابات مبكرة في مارس      قراءة في الصراع الليبي // بقلم :هشام الهبيشان.      قراءه بمعركة اليومين والنصر المُعلن!!! بقلم:فراس ياغي      اللعب في مستلزمات الهندسة المناخية وملف الطاقة في المنطقة " الهندسة المناخية" كأحد أهم استراتيجيات القرن الحادي والعشرين الأردن وسورية والكويت ولبنان ساحة تجارب لسلاح الطقس هارب *كتب: المحامي محمد احمد الروسان*      القوة الخاصة الراجلة التي دخلت خانيونس مكثت قبل العملية 24 ساعة في منزل أحد العملاء      إلى أين تتجه حكومة نتنياهو بعد استقالة ليبرمان؟! كتب: شاكر فريد حسن      استقالة ليبرمان إعلان هزيمة هنية: المقاومة حققت انتصاراً عسكرياً على المحتل البغيض في أقل من أسبوع      مصادر اسرائيلية رفيعة : انتصار حماس الأكبر هو إسقاطها لحكومة اليمين       ليبرمان يعلن استقالته ويدعو لانتخابات مبكرة والسبب غزة      صحيفة عبرية : حماس تفرض معادلات جديدة وهي التي تقول الكلمة الأخيرة      د/ إبراهيم ابراش تصعيد عسكري لتمرير صفقة سياسية      الولايات المتحدة تصنّف نجل الأمين العام لحزب الله "إرهابياً عالمياً"      إسرائيل، قصة فشل أخرى ! د. عادل محمد عايش الأسطل      غزة تلوي ذراع الإحتلال بقلم :- راسم عبيدات      سعيد نفّاع // كلمة في أدب السجون الكلمة المنتصرة على القُضبان أقوى من كلّ العراقيل!      مصدر بحماس: التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين ستدخل حيز التنفيذ خلال الساعات المقبلة      موسكو: نتواصل مع سيف الإسلام القذافي... نعتقد أنه سيكون له دور في مستقبل ليبيا     
ملفات اخبارية 
 

“القُنبلة النوويّة”: ثلاثة مسؤولين كبار في الصناعات العسكريّة يؤكّدون أنّ ضرب حزب الله لمُجمّع المنشآت الكيميائيّة بخليج حيفا سيُحدث كارثةً لم تعهدها إسرائيل

2017-11-13
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

كُشف النقاب أمس الأحد عن أنّ تقريرًا إسرائيليًا رسميًا، تمّ تقديمه للجنة مُراقبة الدولة العبريّة البرلمانيّة حول الخطر الذي يتهدد خليج حيفا، إذا قام حزب الله بقصف مصانع الأمونيا، كما هدّدّ مؤخرًا الأمين العّام للحزب، السيّد حسن نصر الله، الذي شدّدّ على أنّ حزب الله يمتلك “قنبلةً نوويّةً”، إذا قصف المكان.

وبحسب القناة الثانية في التلفزيون العبريّ فإنّ التقرير يؤكّد على أنّ عدد القتلى في حال إخراج التهديد إلى حيّز التنفيذ سيصل إلى 17 ألف مُواطن. وقال رئيس اللجنة، النائب يائير لبيد، زعيم حزب (يش عتيد) المُعارض، إنّ هذا العدد من القتلى المُتوقّع يفوق عدد القتلى الذين قضوا في حروب إسرائيل كلّها منذ إقامتها في العام 1948.

وبثت القناة تقريرًا خاصًّا حاورت خلاله ثلاثة من كبار مسؤولي الصناعات العسكريّة الإسرائيليّة (رفائيل) سابقًا، حيث حذّروا من أنْ تركيز المنشآت النفطيّة في منطقةٍ واحدةٍ من خليج حيفا، كما أقرّت الحكومة الإسرائيليّة، سيجعل من المنطقة هدفًا إستراتيجيًا لحزب الله، التي يُخطّط لضربها، مُشدّدّين في الوقت عينه، على أنّ ضرب المنطقة سيؤدّي إلى كارثةٍ لم تعهدها إسرائيل منذ إقامتها.

علاوةً على ذلك، شدّدّ الثلاثة على أنّ حزب اله يملك الصواريخ الدقيقة لإصابة المنطقة، وفي هذه الحالة، أضافوا، سيسقط عددًا كبيرًا من القتلى والجرحى، بالإضافة إلى أنّ سكان مدينة حيفا، 200 ألف، وسكّان منطقة (الكرايوت) المتاخمة سيضطرون إلى الهروب من المكان. وفي معرض ردّهم على سؤالٍ قال الثلاثة إنّ صنّاع القرار في تل أبيب ما زالوا أسرى النظرية التي أكل الدهر عليها وشرب، والتي تؤكّد على أنّ العرب ما زالوا متخلّفين، لافتين في الوقت عينه، إلى أنّ حزب الله يملك العقول والأدمغة التي بإمكانها إحداث أضرارٍ جسيمةٍ جدًا، بحسب تعبيرهم. وقال أحدهم، لو كان مسموحًا لنا بنشر كلّ ما نعرفه، لكان الجمهور الإسرائيليّ انتفض من خطورة المعطيات التي نملكها، بحسب تعبيره. وأشار التلفزيون إلى أنّ وزارة الأمن والجيش رفضا التعقيب على ما ورد في النبأ.

وكان رئيس بلدية حيفا، يونا ياهف، قد قال مؤخرًا للقناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيليّ في معرض ردّه على تهديد الأمين العّام لحزب الله اللبنانيّ، حسن نصر الله، بأنّ غاز الأمونيا الموجود في خليج حيفا وصواريخ حزب الله، سيُنتجان قنبلة نوويّة، تُسبب أضرارًا فادحةً جدًا في الأرواح والممتلكات، قال: للأسف الشديد، إننّي أُصدّق نصر الله، وما تحدّث عنه كان صحيحًا مائة بالمائة، وعلى الحكومة برئاسة نتنياهو، أنْ تأخذ الأمور على محملٍ كبيرٍ من الجديّة والمسؤولية، على حدّ تعبيره.

وتابع رئيس بلدية حيفا قائلاً إنّه “يشكر” نصر الله، لأنّه بتهديده ضرب خليج حيفا أعاد إلى واجهة الرأي العام الإسرائيليّ ما أسماها بالقنبلة الموقوتة، التي تُسببها المواد القاتلة الموجودة في المنطقة.

بالإضافة إلى ذلك، قال التلفزيون إنّ نصر الله ضرب على الوتر الحسّاس، الذي يُرعب الإسرائيليين، خصوصًا وأنّه كانت هناك العديد من المطالب الرسميّة بنقل المصانع الكيميائيّة من خليج حيفا إلى مناطق أخرى في إسرائيل لدرء الخطر عن سكّان المنطقة في حال انفجارها، إلّا أنّ وعود الحكومة لم تخرج إلى حيّز التنفيذ.

ونقل التلفزيون أيضًا عن عدد من سكّان مدينة حيفا قولهم إنّه يتحتّم على الحكومة أنْ تأخذ تهديدات وتصريحات نصر الله على محملٍ من الجّد، لأنّها مُقلقة للغاية. وقال أحد سكّان المدينة للتلفزيون إنّ التهديد على خليج حيفا، وتحديدًا على مصانع الأمونيا، موجود منذ العام 1991، ولكن منذ ذلك الحين وحتى اليوم لم تقُم حكومات إسرائيل المتعاقبة بعمل أيّ شيء من أجل إبعاد هذا الخطر عن المنطقة.

وأضاف، للأسف الشديد، لدينا يستفيقون من سُباتهم فقط بعد أنْ تقع الكارثة، على حدّ قوله. ونقل التلفزيون عن جمعية (تسالول) الإسرائيليّة قولها إنّ حزب الله يمتلك قنبلة نوويّة، إذْ أنّه في حيفا يوجد أكثر من  15 طُن من غاز الأمونيا، وكلّ صاروخ يُصيب هذا الموقع من شأنه أنْ يُحوّل المكان إلى قنبلةٍ نوويةٍ، التي ستؤدّي إلى مقتل عشرات ألآلاف. وتابعت الجمعية إنّ السيناريو الذي طرحه نصر الله ليس بعيدًا بالمرّة عن الواقع، كما أنّ جمعيات أخرى تُعنى بشؤون البيئة انضمّت هي الأخرى لمخاوف الجمعية المذكورة.

وأشار التلفزيون إلى أنّ غاز الأمونيا يتواجد في خليج حيفا، في منطقةٍ مكتظةٍ جدًا بالسكّان، الأمر الذي يُعرّض مئات ألآلاف من السكّان للخطر، كما أنّ المبنى يعمل بدون رخصة، وهو بناء غير مرخّص من قبل السلطات ذات الصلة.

يُشار إلى أنّ وزير الأمن الإسرائيليّ السابق، موشيه يعلون، كان قد أشار في مؤتمر هرتسليا إلى أنّ الحرب المقبلة في مواجهة حزب الله وحماس، ستكون قاسيةً وستجبي ثمنًا وعددًا كبيرًا من الضحايا الإسرائيليين في الجبهة الداخليّة المدنيّة، وأيضًا في الجبهة الأماميّة لدى القوات المقاتلة.

وشدد يعلون على أنّ كلا الجانبين، حزب الله وحركة حماس، يُعّدان أنفسهما وقدراتهما لليوم الذي يصدر فيه الأمر بالمواجهة في مقابل الجيش الإسرائيليّ، وهما يُطوّران قدراتهما العسكرية، مع مراكمة قدرات عملياتية

 
تعليقات