أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
شاكر فريد حسن/ رحيل أيقونة الفكر السياسي والثوري أنيس النقاش
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 62
 
عدد الزيارات : 45805436
 
عدد الزيارات اليوم : 19733
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   إشكاليات النظام السياسى الفلسطيني وحلول مقترحة // د. عبير عبد الرحمن ثابت      ترجح بإلغاء الانتخابات.. صحيفة تكشف عن فحوى تهديد "البرغوثي والقدوة" للرئيس ومركزية فتح في حال لم يأُخذ في مقترحاتهما      نتنياهو يتهم إيران رسميًا بالمسؤولية عن تفجير السفينة الإسرائيلية ويتهرب من الإجابة حول الرد على الهجوم...مسؤول أمني: إسرائيل قررت الرد على الهجوم الإيراني.      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان اسرائيلي في محيط مدينة دمشق وتسقط معظم الصواريخ      النجــــار.. (حكاية عربية) // نبيــل عــودة      ماجدات فلسطين خلف قضبان السجون شموخ وعزيمة لا تلين رغم الألم الأسيرة/ روان نافذ رضوان أبو زيادة (1994م -2021م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      إبراهيم أبراش / فوضى (الربيع العربي) تطبيقٌ للجيل الرابع للحروب      إسرائيل توسع من جمع معلوماتها بشأن النووي الإيراني... فهل تتخذ قرارا عسكريا قريبا؟      بايدن: سنصدر إعلانا يوم الاثنين عن السعودية عقب تقرير المخابرات عن ولي العهد      نتنياهو يمتنِع عن التلويح بالخيار العسكريّ الإسرائيليّ ضدّ إيران ومصادر بتل أبيب امريكا: “لن تتورّع عن اللجوء للعمل العسكريّ” !.      بصاروخ بالستي و15طائرة مسيرة.. الحوثيون يعلنون تنفيذ عملية هجومية كبيرة باتجاهِ العمق السعودي ردًا على “تصعيد التحالف”      حزب الله: التدويل خطر على البلاد والتمسك باتفاق الطائف يوجب عدم دعوة الدول إلى لبنان لحل الأزمة والمعالجة تبدأ من الداخل..      في تأمّل تجربة الكتابة منّك لله يا سهر... منّك لله! فراس حج محمد/ فلسطين      يديعوت : غانتس التقى سرا الملك الأردني عبد الله الثاني في عمان       إسرائيل تتهّم إيران رسميًا باستهداف سفينتها في بحر عُمان وتؤكّد أنّ الحديث يجري عن عمليةٍ “إرهابيّةٍ” انتقاميّةٍ مقصودةٍ.      حزب "يمينا": نفضل الانضمام لنتنياهو على الوصول لانتخابات خامسة      خلال أقل من 10 سنوات | التحقيق مع 60 رئيس سلطة محلية بقضايا فساد      قوائم الانتخابات الفلسطينية والمعركة المتوقعة..؟ د. هاني العقاد      طموح--- رانية مرجية      عدوان أمريكي على سوريا- منير شفيق      محنة التجارب الجديدة في الشِعر الفلسطيني نمر سعدي/ فلسطين      يا قدسُ معذرة عبد الله ضراب الجزائري      الظلم التاريخي للشعب العربي الفلسطيني بقلم : سري القدوة      قد يكون هناك نطعيم ثالث متمم .."فايزر" و"موديرنا" تعملان على تطوير لقاحهما ضد سلالات كورونا المتحورة      سوريا تندد بأشد العبارات بالضربات الجوية الأمريكية “الجبانة” على أراضيها وتدعو الرئيس بايدن لعدم انتهاج “شريعة الغاب”      بعد الطعن بشرعية الخطوة: الحكومة الإسرائيلية تجمّد توزيع لقاحات كورونا لدول عدّة      بايدن ابلغ العاهل السعودي عن تغييرات كبيرة في العلاقات الأمريكية – السعودية: سنحاسبكم على انتهاكات حقوق الإنسان      الجمعة المقبل: تظاهرة قطرية في أم الفحم رفضًا للجريمة وقمع الشرطة      العالم ينتظر الحرب واللاحرب؟ ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      جواد بولس // هل يحلم عماد بالزنابق البيضاء     
تحت المجهر 
 

من هي الممثلّة البريطانيّة فانيسا ريدغريف التي تقُضّ مضاجع الإسرائيليين: مُستمّرةٌ بدعم فلسطين.. عام 1978 خلال حفل الأوسكار وصفت قادة دولة الاحتلال بـ”حفنة من السفّاحين”

2020-11-06
 

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

ما تزال بيروت خلال الحصار الإسرائيليّ تذكرها، والفدائيون الفلسطينيون الذين ناصرتهم وظلّت أمينةً لقضيتهم، اليوم وقد بلغت من العمر (83 عامًا) ما زالت على عهدها مؤيّدةً مُثابرةً جدًا لقضية فلسطين، لم ترضَخ للضغوطات ولم تنحنِ للإملاءات، إنّها الممثلة البريطانيّة فانيسا ريدغريف، التي لم تتورّع في حفل تسّلمها جائزة الأوسكار عام 1978 عن مُهاجمة إسرائيل ووصف قادتها بالـ”سفّاحين”، وحثت على نصرة الشعب الفلسطينيّ، الأمر الذي أقام دولة الاحتلال والصهاينة في جميع أرجاء المعمورة ضدّها، ولكنّها لم تتراجع، وبقيت شامِخةً كزيتون فلسطين.

 ما زالت مُتمسّكةً بدعمها لفلسطين، وتحضن برأفة وحنان الأمّ قضية فلسطين، تستمّر ريدغريف، في دعمها المُطلق لـ”قضية العرب المركزيّة)، عمليًا وكلاميًا، في ظلّ حالة الذُلّ والهوان التي تُميّز العديد من قادة الدول العربيّة، وليس الشعوب الناطِقة بالضاد. تُواصِل الممثلّة ريديغريف مُعارضة إسرائيل، في الوقت الذي باتت الهرولة للتطبيع معها ربّما شعار المرحلة.

 كثيرون ربما لا يعرفون فانيسا ريدغريف، الممثلة البريطانيّة النجمة التي أحبّت فلسطين وشعبها، وقطعت آلاف الأميال لتُناصِر الثورة الفلسطينيّة، في عزّ معارك الاجتياح الإسرائيليّ للعاصمة اللبنانيّة عام 1982، والتقت الراحل ياسر عرفات، لتشُدّ على أيدي المُقاومين وترقص معهم بالكلاشنكوف.

 هذه الممثلة التي اشتهرت في السينما مثلما المسرح، عرفت بتعاطفها مع الفلسطينيين، ممّا تسبب لها بالكثير من المشاكل، ومحاولات الإقصاء، لكنّها وهي التي نشأت ماركسية الفكر وتروتسيكية التوجه، كانت أقوى من كلّ محاولات كسرها.

 وقال صالح رافت عضو اللجنة التنفيذيّة لمنظمة التحرير الفلسطينيّة ورئيس الدائرة العسكريّة والأمنيّة فيها، قال في مقالٍ نشره على موقعه الشخصيّ إنّ ريدغريف قوبِلت للأسف بتجاهلٍ عربيٍّ، لكنّها وهي المناصرة لقضايا الإنسان، لم تكن تكترث. وإضافةً إلى القضية الفلسطينيّة ناصرت قضية شعب فيتنام وطالبت بنزع السلاح النوويّ وناضلت من أجل حقوق الإنسان، كما ساهمت في المظاهرات التي عارضت الحرب على العراق عام 2003.

 ومن الجدير بالذكر أنّ ريدغريف ولدت يوم 30  كانون الثاني (يناير) من العام 1937 في غرينتش، وبدأت مسيرتها الفنية عام 1958. كما أنها من الفائزات بجوائز الأوسكار وجائزة إيمي وجائزة غولدن غلوب. وتمّ ترشيحها لنيل جائزة الأوسكار ست مرات وفازت بها مرة واحدة كأفضل ممثلة مساعدة في فيلم Julia. اندلعت مظاهرات قام بها بعض اليهود-الصهاينة ضدّ حصولها على جائزة الأوسكار وضدّ حضورها الحفل لتسلم الجائزة، وذلك لمشاركتها في فيلمٍ وثائقيٍّ يتناول القضية الفلسطينيّة عام 1977 حمل عنوان “فلسطينيون”، فأثارت الجدال أثناء كلمة شكرها في حفل الأوسكار وهاجمت “تلك الحفنة من السفّاحين الصهاينة الذين اعترضوا على مشاركتها في الفيلم الوثائقيّ”، كما قالت.

بالإضافة إلى ما ذُكر أعلاه، كرّمتها لجنة جائزة الأوسكار في سابقة بالتوجّه لمقر سكنها في لندن. وعن التمثيل وطبيعة عمل الممثل قالت إنّه لا يُمكِن التمثيل دون فهم للطبيعة الإنسانية وفهم الذات، وتابعت: “أقوم دومًا بدراسة الطبيعة الإنسانية وطبيعتي الخاصّة أيضًا كي أستطيع التمثيل”.

مرور ريدغريف في درب الثورة الفلسطينيّة كان نصرةً للإنسان المقهور في مخيمات اللاجئين، ولأنّها تؤمن بالإنسان، وحاربت ماكينة الإعلام التي يسيطر عليها أعداء الإنسان، أشرق الفلسطينيون في عينيها الجميلتين.

وخلال عملية البحث عن معلوماتٍ عنها، ولجنا في العديد من مواقع الإنترنيت الفلسطينيّة، للأسف لم نجِد الكثير عن الممثلة البريطانيّة الداعِمة لقضية فلسطين، فعلى سبيل الذكر لا الحصر، الموقع الرسميّ لمنظمّة التحرير الفلسطينيّة، بموجِب بحثنا فيه، لا يذكر ريدغريف بتاتًا، حيثُ يُجيب الموقع على مُحاولة البحث: “لم يتم العثور على نتائج للبحث عن (فانيسا ريدغريف )”.

لذا ولأسبابٍ أخرى، فإنّ هذه الصحيفة، (رأي اليوم)، تنشر هذه المادّة المُقتضبة عن ريدغريف، لتكون مُساهمةً مُتواضعةً في تعريف القارئ العربيّ بشكلٍ عامٍّ، والفلسطينيّ على نحوٍ خاصٍّ، بهذه المُناضِلة الصنديدة من أجل قضية فلسطين، قضية شعبٍ اقتُلِع من أرضه، وهُجِّر من وطنه، بالنكبة المنكودة عام 1948، في أبشع جريمةٍ اقتُرِفت خلال التاريخ.

 
تعليقات