أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 30
 
عدد الزيارات : 42406689
 
عدد الزيارات اليوم : 19592
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   رسميا ومنذ الثانية ظهرا .. البلاد دخلت في اغلاق كامل لمدة ثلاثة أسابيع لمواجهة وباء الكورونا..اليكم التعليمات مفصلة      جون أفريك: مفاجأة ترامب لشعب الخليج… مقاطعة قطر قد تنتهي قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية      الصحة الفلسطينية:8 وفيات و692 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" خلال الـ24 ساعة الماضية      واشنطن: 5 دول عربية أخرى تدرس التطبيع مع إسرائيل      "طوبى لصانعي السلام" - أريد مسيحًا يسعفني//جواد بولس       الجامعة العربية ليست عربية ولا أمل بإصلاحها // بقلم : شاكر فريد حسن      الأسير يوسف اسكافي مصاباً بمرض القلب ويصارع المرض في سجون الاحتلال (1972م - 2020م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      حماس تدين تصريحات أمريكية حول استبدال دحلان بعباس وتعتبر بأنها تمثل تدخلاً مرفوضاً في الشأن الداخلي      كورونا عالميا : 30 مليون إصابة ودول أوروبية تشدد القيود      كلامُ عُروبَتي وجعٌ يخونْ د جمال سلسع      الجماهير الفلسطينية صانعة المتغيرات التاريخية بقلم : سري القدوة      هي صبرا تحاصركم ..!! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      العرب بين اتفاق أوسلو وتطبيع الخليج د. عبد الستار قاسم       لَحْنُ الفِدَاء //شعر : حاتم جوعيه      هل هُناك خطّة أمريكيّة لاستِبدال عبّاس بدحلان وتعيين الأخير زعيمًا للسّلطة؟ لماذا تسرّبت هذه المعلومة على لِسان السّفير فريدمان مُهندس صفقة القرن      صحيفة "إسرائيل اليوم" تعدل ما نسبته لفريدمان بشأن استبدال الرئيس عباس بالقيادي دحلان يعقب      امريكا ترغب في إعلان الدوحة "حليفا رئيسيا" لها سجل في التعامل معها.. مسؤول امريكي: واشنطن ستتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل      نتنياهو عشية فرض الإغلاق: لن يكون مفر الا بتشديد اكبر للقيود والتعليمات لمحاربة الكورونا... فرض إغلاق شامل على منطقة الضفة وإغلاق المعابر       فيالق الاعلام المأجور في لبنان أخطر من أي سلاح كان زياد شليوط      إبراهيم أبراش المطبعون يُجَرِمون العرب ويبرؤون الكيان الصهيوني      سيناريو فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة د. عبير عبد الرحمن ثابت      الحكومة تصادق على أنظمة الإغلاق التام...اليكم بالتفاصيل ما هو مسموح وما هو ممنوع خلال الاغلاق      وزارة الصحة: 45145 اصابة نشطة بالكورونا و1163 حالة وفاة      “لو كان صدّام حياً لاحتل كل الخليج”.. تغريدة لمستشار نتنياهو. تثير جدلا واسعا      دمشق تصف تصريحات ترامب حول عزمه قتل الرئيس الأسد: “أرعن” ولا يدل “إلا على نظام قطاع طرق”      الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!      داوود أوغلو: عزلة تركيا في أزمة شرق المتوسط دليل على فشل حزب أردوغان      هارون هاشم رشيد: «غداةَ غَدٍ لنا النَّصرُ» فيحاء عبد الهادي      أي ديمقراطية نريد ؟؟ بقلم : حكم طالب *      لأفخم فيما خفي أعظم مصطفى ابو السعود     
تحت المجهر 
 

عبد الباري عطوان يكتب // لماذا أجّل السيّد نصر الله الحديث عن “الحرب” الأخيرة في جنوب لبنان؟...وما هو السّيناريو الأخطر الذي يخشاه نِتنياهو هذه الأيّام؟

2020-08-29
 

لماذا أجّل السيّد نصر الله الحديث عن “الحرب” الأخيرة في جنوب لبنان؟ وهل سيكون التّوقيت الجديد بعد زيارة ماكرون؟ وماذا يعني توجيهه التحيّة للجرحى وعائلاتهم.. التّلميح بوقوع إصابات؟ وما هو السّيناريو الأخطر الذي يخشاه نِتنياهو هذه الأيّام؟

عبد الباري عطوان

من تابع “الحرب” التي اشتعل أوارها على الحُدود اللبنانيّة مع فِلسطين المُحتلّة ليل الثلاثاء الأربعاء، وحالة الارتباك التي سادت صُفوف نِتنياهو وجِنرالاته وتمثّلت في قطع الأوّل إجازته وترؤّسه اجتماعًا للحُكومة الأمنيّة المُصغّرة، يخرج بانطباعٍ مفاده أنّ جبهة جنوب لبنان تعيش حاليًّا حالةً من الغليان وليس التّسخين فقط، ومُعرّضة للانفجار في أيّ لحظة، وسط حالةٍ من “التكتّم” من جانب المُقاومة الإسلاميّة على أحداثها جاءت ثمرةً لتغييرٍ جديد في قواعد الاشتباك، وأُسلوب الحرب النفسيّة، أبرزها المزيد من إرباك العدو عسكريًّا، وعدم الإعلان عن التّفاصيل احترامًا للوضع اللبنانيّ الداخليّ المُتوتّر، خاصّةً بعد كارثة انفجار ميناء بيروت، وتفاقم انتشار فيروس الكورونا.

من الواضح أنّ القيادة السياسيّة لـ”حزب الله” طلبت من جميع كوادرها الإعلاميّة والسياسيّة عدم الإدلاء بأيّ تصريحات، أو القيام بتغطيات إعلاميّة ميدانيّة لهذه الحرب، والالتزام بالرواية الرسميّة التي تنفي أيّ تسلّل لخلايا جهاديّة إلى العُمق الفِلسطيني المُحتل، وتُؤكّد أنّ العدو الإسرائيلي يُحارب “أشباحًا” تمامًا مثلما حصل في الحرب الأخيرة قبل أُسبوعين.

***

الرواية الإسرائيليّة جاءت مُختلفةً كُلِّيًّا، حيث أكّد الجيش أنّ قوّاته قصفت صباح الأربعاء “نُقاط مُراقبة” لحزب الله قُرب الحُدود مع لبنان ردًّا على إطلاق نار على إحدى دوريّاته، إلى جانب إطلاق صواريخ وقذائف على ثلاث قرى لبنانيّة، وشمل هذا القصف إطلاق 117 قذيفة فوسفوريّة مُضيئة، و100 قذيفة مُتفجّرة، واستمرّ ساعتين حسب شُهود العِيان في المِنطقة الحُدوديّة.

اللّافت أنّ هذا التّصعيد العمليّاتي من الجانبين جاء بعد إسقاط منظومات المُقاومة الجويّة طائرةً “مُسيّرة” إسرائيليّة اخترقت أجواء الجنوب، وكانت في مَهمّةِ استطلاعٍ وتجسّس، وجرى نشر صور لها في رسالة واضحة للإسرائيليين بأنّ هذا سيكون مَصير أيّ مُسيّرة تتجرّأ على خرق الأجواء اللبنانيّة مُستَقبلًا.

أمام حالة الغُموض هذه التي سادت مُعسكر المُقاومة تُجاه ما حدث فجر الأربعاء على الحُدود وأثارت العديد من علامات الاستفهام، قام السيّد حسن نصر الله بالإدلاء بتصريحٍ مُقتضبٍ بقوله أمس “ما حصل في جنوب لبنان مساء الثلاثاء أمرًا مُهمًّا وحسّاسًا لدينا، لكن لن أُعلّق عليه الآن، وسأترك ذلك إلى وقتٍ لاحق”، ووجّه في كلمةٍ له أدلى بها خلال المجلس العاشورائي المركزي “التحيّة إلى جرحى المُقاومة، وعائلاتهم، الذين كانوا مُتواجدين دائمًا في الميادين، ولبّوا النّداء، ولم يبخَلوا بأيّ عطاءٍ أو جُهد، وذهبوا للشّهادة، ولكنّ الله أعطاهم وسام الجِراح، وألحقهم بالعُظماء الذين رمزهم أبو الفضل العباس”.

هُناك ثلاث نُقاط يُمكن استخلاصها من بين سُطور هذا التّصريح المُقتضب والمكتوب بعنايةٍ، والمَليء بالغُموض والتّشويق المُتعمّدين، لإحداث المزيد مِن الإرباك في صُفوف الإسرائيليين، انتظارًا لخِطابه المُقبل:

  • أوّلًا: السيّد نصر الله بهذا التّصريح كسر دائرة “التّعتيم” التي سادت أوساط الأجهزة الإعلاميّة والسياسيّة التّابعة للمُقاومة حول أحداث الجنوب الأخيرة باستِخدامه تعبير “ما حدث كان أمرًا مُهِمًّا وحسّاسًا بالنّسبة إلينا”.

  • ثانيًا: عندما يُوجّه التحيّة لجرحى المُقاومة وعائلاتهم “الذين كانوا مُتواجدين دائمًا في الميادين ولبّوا النّداء” ودون أن يُحدِّد أين، فإنّه يكشف معلومتين مُهمّتين، الأولى أنّه لم يسقط أيّ شهيد من جرّاء القصف الإسرائيلي الأخير، والاعتِراف في الوقت نفسه بوقوع إصابات في صُفوف رجال المُقاومة وعائلاتهم من جرّائه.

  • ثالثًا: وجود “نوايا” أو “خطّة” لدى السيّد نصرالله بالإقدام على الرّد على هذه الغطرسة الإسرائيليّة، بالانتقام للشّهيد الذي سقط في غارات على غلاف مطار دمشق قبل شهر أوّلًا، وللجرحى الذين سقطوا في القصف الإسرائيلي قبل يومين ثانيًا، ولعلّه ينتظر انتهاء زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للبنان بعد بضعة أيّام للإقدام على الرّد بالمِثل، حسب ما ذكر لنا مَصدرٌ مُقرّبٌ من الحزب.

***

السيّد حسن نصر الله سيَضرُب حتمًا في العُمق الإسرائيليّ إن عاجلًا أم آجلًا لتثبيت قواعد الاشتِباك مع الإسرائيليين، تنفيذًا لوعوده وتهديداته، خاصّةً أنّ هُناك “معلومات” تُؤكّد أنّ أعدادًا كبيرةً مِن المُقاتلين الذين عادوا من سورية جرى نشرهم في القُرى الجنوبيّة على طُول الحُدود انتظارًا للأوامر من القِيادة العُليا، وربّما هذا ما يُفسِّر حالة الارتباك في صُفوف الجيش الإسرائيلي وردود فِعله الانفعاليّة وإطلاقه النّار والقنابل الفسفوريّة خوفًا من أيّ “شبح” يقترب من الحُدود، وهي الرّدود المُكلفة ماديًّا ونفسيًّا.

أكثر ما يخشاه نِتنياهو في ظِل الأزمة السياسيّة الحاليّة التي يُواجهها إلى جانب فشله الذّريع في التّعاطي بفاعليّة مع أزمة الكورونا، أن تتسلّل قوّات تابعة لحزب الله عبر الحُدود وتُهاجم مُستوطناته ومُستوطنيه وتحتل، ولو مُؤقّتًا، أجزاءً من الجليل الفِلسطيني الأعلى المُحتل، وهذا السّيناريو غير مُستبعدٌ على الإطلاق، والصّحف الإسرائيليّة نقلت عن مصادر أمنيّة رفيعة المُستوى يوم أمس أنّ السيّد نصر الله “مُستمرٌّ في مُحاولاته لتوجيه ضربة عسكريّة مُؤلمة لإسرائيل انتقامًا لشهيده في دِمشق، وأنّ القِيادة العسكريّة الإسرائيليّة وضعت خطّةً للرّد”.

المَوازين والمُعادلات على الأرض تغيّرت كُلِّيًّا، والتّهديد الذي كانت تُلوّح به القِيادات الإسرائيليّة طِوال العِشرين عامًا الماضية بتدمير بيروت لم يَعُد مُجدِيًا، لأنّ نِصف بيروت بات مُدمّرًا بفِعل الانفجار على أيّ حال، ولأنّ الرّد سيكون بالمِثل، إن لم يَكُن أعظم، أيّ تدمير تل أبيب وفوقها حيفا وعكا ومخازن الأمونيا فيها، وما تيَسّر مِن ديمونا وإيلات.. واللُه أعلم.

 
تعليقات