أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لا لصفقة القرن بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 33
 
عدد الزيارات : 38881256
 
عدد الزيارات اليوم : 5941
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   النقد الأدبي كمعيار فكري وابداعي وفلسفي نبيل عودة      التحالف السعودي: الرياض اعترضت صواريخ بالستية أُطلقت من اليمن      حفتر: عصابات ومرتزقة إردوغان والسراج تستمر في خرق الهدنة      4 سنوات على الغياب سلمان ناطور حكاية فلسطينية لا ولن تنتهي بقلم : شاكر فريد حسن      إبراهيم ابراش هل انتهى فعلاً المشروع القومي العربي الوحدوي ؟      اسراطينيات // جواد بولس      الأسير محمود الشرحة يصارع المرض بعد إصابته بسرطان الحنجرة في سجون الاحتلال// بقلم :- سامي إبراهيم فودة      ابراهيم بوعتيله// العودة حق طريقه الكفاح المسلح      القوات الجوية الروسية تدمر آليات تابعة للإرهابيين مزودة بأسلحة ذات عيارات ثقيلة في إدلب      مصادر الميادين تنفي أي تقدم للمجموعات المسلحة والقوات التركية في ريف إدلب      قِصص أبي جلال - خضوع وأجرُه بجانبه Abū Ğalāl’s Stories - Surrender and its Wage is Included ترجمة ب. حسيب شحادة      الكشف عن تحقيق إسرائيلي بشأن إمكانية تورط غانتس بقضية فساد      محافل أمنيّة رفيعة جدًا بالكيان: الوضع الأمنيّ تردّى جدًا بالعقد الأخير خلافًا لتصريحات الساسة وبالحرب ضدّ إيران لن يقدِر الجيش على فعل أيّ شيءٍ      تركيا: لم نتوصل للنتيجة المرجوة في محادثاتنا مع روسيا بشأن سوريا والمباحثات مستمرة      الحرس الثوري الإيراني يعلن مقتل 120 جنديا أمريكيا في "ضربة صاروخية مؤلمة"      بينيت : أنا لا أؤمن بالتهدئة الطويلة ويعلن عن إعادة التجارة مع السلطة الفلسطينية      مصدر أمني فلسطيني: أمريكا وإسرائيل تجهزان "قيادة بديلة" لعباس       لماذا تأجل الضم ..؟! بقلم : شاكر فريد حسن      عن جديد إنعكاس الأزمة اللبنانية على أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان// علي هويدي*      الناتو.. وأزمة العلاقات بين ضفّتيْ الأطلسي صبحي غندور*      بينت: أريد تجنّب حرب لبنان الثالثة "لكن قد لا يكون هناك مفر"      فيلمٌ استقصائيٌّ إسرائيليٌّ: الكيان مردوع أمام حزب الله ولا يملك الحلّ لصدّ الصواريخ الذكيّة والدقيقة وبإمكان الأعداء إصابة كلّ بُقعةٍ بالدولة العبريّة وتدمير (الكنيست) كُليًّا      مقتل شاب بعد اشتباكات مع قوى الامن بقباطية جنوب جنين      تل أبيب تُقِّر: حماس تقتحِم هواتف الجنود عبر إغرائهم بالتواصل مع فتياتٍ عارياتٍ للحصول على معلوماتٍ سريّةٍ عنهم وعن الجيش والحركة استخدمت أساليب وتقنيات مُتطوِّرةٍ جدًا      وزير الحرب الاسرائيلي يتوعد حركة حماس بـ"ربيع مؤلم"..      الحرس الثوري الإيراني: لدينا إمكانات كبيرة للقضاء على إسرائيل لكن الظروف ليست مواتية      العِـلـمو نـُورنْ...!! الدكتور عـبـدالقادر حسين ياسين      د. نضير الخزرجي// حدودنا الملتهبة من الداخل وعلى الثغور!      لماذا يستهبلون شعوبهم وسائر الشعوب؟ // فازع دراوشة      ابراهيم ابوعتيله // منظمة ماتت وثورة قادمة     
تحت المجهر 
 

هكذا يستعّد الجيش لاحتمال احتلال حزب الله مستوطناتٍ في شمال إسرائيل وجنرال: العدوّ ديناميكيّ ومُتغيِّر وهذا يفرض علينا أنْ نكون مرنين والردّ بسرعةٍ وسنُعيد لبنان للعصور الحجريّة

2020-01-30
 

بسبب الخشية من أنْ يُحاوِل حزب الله أثناء اندلاع مواجهةٍ في الشمال احتلال إحدى المستوطنات على طول الحدود، أجرى الجيش الإسرائيلي، يوم الأحد الماضي، مناورةً هدفها بالتحديد مواجهة هذا التهديد، كما كشف النقاب المُراسِل العسكريّ للقناة الـ12 في التلفزيون العبريّ، نير دفوري، في مقالٍ نشره على موقع القناة الالكترونيّ. وطبقًا لما نشره دفوري، والذي اعتمد على مصادر عسكريّةٍ رفيعةٍ في المنطقة الشماليّة بجيش الاحتلال، فقد شاركت في المناورة طائرات ومروحيات حربية، وطائرات غير مأهولة وقوات برية كبيرة، بالأخص من اللواء المناطقي 300 والفرقة 91.

وأشار الكاتب إلى أنّ أحد المواضيع الأساسية التي تُشغِل بال الجيش الإسرائيليّ في السنوات الأخيرة، والتي انعكست أيضًا في هذه المناورة، هي الدمج بين قوات البرّ وقوات الجوّ والقدرة على “إغلاق دائرة” على هدفٍ أوْ تهديدٍ، على حدّ قول المصادر في قيادة المنطقة الشماليّة بجيش الاحتلال.

وتابع المُحلِّل العسكريّ قائلاً إنّ ضابطًا في جيش الاحتلال الإسرائيليّ أوضح أنّ العدوّ ديناميكيّ، ومتغير وهذا ما يفرض علينا أنْ نكون مرنين ولينّين والردّ بسرعةٍ، لافتًا في الوقت عينه إلى أنّ السيناريوهات مختلفة ومتنوعة وفي نهاية المطاف يوجد احتكاك جسدي بين الطرفين، وخلُص الضابط إلى القول إنّ المسألة هنا هي ترجمة الكلام بين القوات الجوية وقوات النار، على حدّ تعبيره.

من ناحيته، لخصّ المُراسل العسكريّ في هيئة البثّ الإسرائيليّة، روعي شارون، لخصّ السنة الفائتة بالقول إنّه في الشهر الأخير، وفي خُطوةٍ غيرُ مسبوقةٍ، أجرى جيش الاحتلال، أربع مُناورات عسكريّة كبيرة لمُحاكاة الحرب القادِمة مع حزب الله، مُشدّدًا في الوقت عينه على أنّ سلاح المظليين تدّرب على احتلال قرى لبنانيّة، لافتًا إلى أنّ الجيش أقام ستّ “قرى” لبنانيّة، في الجزء المُحتّل من هضبة الجولان العربيّة السوريّة.

علاوةً على ذلك، نقل المُراسِل عن مصادر أمنيّةٍ وصفها بأنّها واسعة الاطلاع في تل أبيب، نقل عنها قولها إنّ ترسانة حزب الله الصاروخيّة تطورّت بشكلٍ غيرُ مسبوقٍ، مُشدّدًا في الوقت نفسه على أنّ كلّ بقعةٍ في إسرائيل، بما في ذلك المفاعل النوويّ في ديمونا، باتت في مرمى صواريخ المُقاومة، وأضافت المصادر أنّ الحزب يملك أكثر من مائة ألف صاروخ بمديّاتٍ مُختلفةٍ، لافتةً إلى أنّ قسمًا لا يُستهان به، هو من الصواريخ المُتطورّة والمُتقدّمة، ناهيك عن المفاجئات التي تعهّد الأمين العّام للحزب، السيّد حسن نصر الله، باستخدامها إذا “فُرضَت الحرب على لبنان”.

المصادر ذاتها، بحسب هيئة البثّ الإسرائيليّة، أقرّت للمرّة الأولى بأنّه في حال اندلاع الحرب الأولى في الشمال، سيقوم جيش الاحتلال بالتعاون مع الجبهة الداخليّة والسلطات المحليّة بعملية إخلاء 22 مُستوطنة من سُكّانها لسببين: الأوّل إبعاد السكّان قدر الإمكان عن الصواريخ التي سيُطلِقها حزب الله، أمّا السبب الثاني والأهّم فيكمن في أنّ الجيش الإسرائيليّ بات على قناعةٍ تامّةٍ بأنّ الوحدة المُختارة في حزب الله “وحدة الرضوان” ستقوم بـ”احتلال” مُستوطنةٍ أوْ أكثر في الشمال لتحقيق إنجازٍ في مجال الوعي والتأثير على الرأي العّام في الدولة العبريّة، كما أكّدت المصادر في تل أبيب.

وتابع المُراسِل قائلاً إنّ الجيش الإسرائيليّ سيقوم بـ”تحرير” المُستوطنة أوْ أكثر من “احتلال” حزب الله، وسيقتل جميع مَنْ دخل إليها من حزب الله، ولكنّ الخشية والتوجّس لدى كبار الجنرالات في جيش الاحتلال يكمنان في المعركة على الوعي، ذلك أنّه حتى اليوم لم يتعافَ الإسرائيليون، قيادةً وشعبًا، من الصدمة النفسيّة والمعنويّة، التي كانت من نصيبهم في حرب لبنان الثانيّة، بصيف العام 2006.

ونقلت هيئة البثّ الإسرائيليّة، شبه الرسميّة، عن جنرالٍ كبيرٍ في الجيش قوله إنّ عدم توفّر قائمة أهدافٍ محتملةٍ وشاملةٍ تُعتبر أحد أكبر أخطاء حرب لبنان الثانية، وعليه، فإنّ الأولويّة في عمليات الجيش ستكون لأيّ شيءٍ يُستخدم كقاعدةٍ لإطلاق الصواريخ على العمق الإسرائيليّ وعلى السكان المدنيين وعلى الأهداف العسكريّة، وعليه، فإنّ الجيش سيُركّز اهتمامه على البنية التحتية لحزب الله، وبعدئذ على الجيش اللبنانيّ، على حد قوله.

وفي هذا السياق، من الأهميّة بمكان الإشارة إلى أنّ قادة من المُستويين السياسيّ والأمنيّ في نل أبيب توعّدوا بإعادة لبنان إلى العصور الحجريّة في الحرب القادمة

 
تعليقات