أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 33
 
عدد الزيارات : 34918078
 
عدد الزيارات اليوم : 2205
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   طائرات الاحتلال تستهدف موقع للمقاومة شرق غزة       ناجي الزعبي // سر اجتماع رؤساء الاركان الثلاث      جنرالُ إسرائيليُّ للشرطة: نتنياهو ربح حوالي خمسة ملايين دولار من صفقة شراء الغواصّات من ألمانيا ووافق على بيع مصر غواصّاتٍ خلافًا لموقف الأجهزة الأمنيّة      ترجيحات بارتفاع نسبة مُقاطعي الانتخابات لغضبهم من تفكيك القائمة المُشتركة وتوجهّهم لـ”ميرتس″ الـ”يساريّة” الصهيونيّة والشعبيّة تدعوهم لمُقاطعة الانتخابات      إيزنكوت: كنا قريبين بمسافة شعرة من الحرب      وزير الدفاع السوري يعلن أن الجيش “سيحرر” مناطق سيطرة الأكراد بـ”المصالحات أو بالقوة” وأي وجود عسكري من دون دعوة الدولة السورية هو احتلال..      القبض في هولندا على المشتبه به الرئيسي في هجوم أوتريخت الارهابي المفترض قتل فيه ثلاثة أشخاص.. واغلاق كافة المساجد في المدينة      ذاكـرة تـَحـت الـطـَـلـَب /// الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين      حسن العاصي // قلاع الاستبداد ومطارق الفساد      مرورُ 26 عامًا على وفاة ِ الموسيقارِ المصري الكبير " أحمد فؤاد حسن " بقلم : حاتم جوعيه       ماذا يحدث في قطاع غزة ؟! بقلم : شاكر فريد حسن      ليس معروفا لاجهزة الاحتلال جيش الاحتلال يزعم الكشف عن هوية منفد عملية "أرئيل" ويجري مسحا لمنزله      مقتل 3 إسرائيليين وجرح واحد في عملية قرب سلفيت في الضفة الغربية      قياديٌّ في حماس: العلاقات مع سوريّة وفتح مكتبٍ لها بقطاع غزّة مطروح للنقاش كبقية الملّفات المفتوحة بالمنطقة ويُهاجِم المُطبّعين مع إسرائيل      مصادر رفيعة بتل أبيب: اختراق إيران لهاتِف غانتس حسم المعركة الانتخابيّة لصالح نتنياهو وحزب “أزرق-أبيض” يُطالِب بالتحقيق الفوريّ مُلمّحًا لمسؤولية رئيس الوزراء      محللون اسرائيليون: صواريخ تل ابيب لم تطلق بالخطأ والجيش قرر تأجيل عمليته الكبرى للصيف      جيش الاحتلال يصادق على خطة لاعادة احتلال قطاع غزة واسقاط حكم حماس      تل أبيب: حماس “دفنت” تحت الأرض مئات الصواريخ التي تعمل بدون مُطلقٍ وحالة من الرعب تنتاب الإسرائيليين      أزمة غزة الكارثية مركبة وجوهرها سياسي بقلم :- راسم عبيدات      الفصائل الوطنية تدعو حماس إلى احترام حقّ التظاهر السلمي والحركة تستنكر البيان      حركة حماس والحراك ضد الضرائب وزيادة الأسعار // بقلم الدكتور أيوب عثمان      الإرهاب " الداعشي" الأبيض بقلم :- راسم عبيدات      بيان استنكار وشجب صادر عن مركز اللقاء للحوار والعيش المشترك في الجليل      حديث الانتخابات - (1): لا تكرهوا أمراً... علّه خيرٌ لكم سميح غنادري      إسرائيل تبلغ ميلادينوف بعدم رغبتها في التصعيد والوفد المصري حمل اجابات محدودة لـ"حماس      مؤلفات أفلاطون في التراث العربي لاقت مصيرا بائسا      محمد عادل الكاتب والمثقف الفلسطيني المشبع بالمقاومة والحلم بقلم : شاكر فريد حسن      مادورو يكلف الجيش بتأمين البنية التحتية في فنزويلا      الشعبية: اجتماع عاجل للفصائل لبحث الأوضاع بغزة في ظل قمع حراك "يسقط الغلاء"      ترامب يلجأ للفيتو للرد على قرار الكونغرس رفض تمويل بناء الجدار مع المكسيك     
تحت المجهر 
 

صاحب مقولة إيران تُسيطر على أربع عواصم عربيّة يرد على الأستاذ عطوان: لست مسؤولاً إيرانيّاً وليس لي أيّ وضع رسميّ.. وكلامي جرى تحريفه وتوكل كرمان أوّل من ردّدته

2019-02-17
 
February 16, 2019

 

بيروت ـ “رأي اليوم” ـ كمال خلف:

في مقال اليوم السبت للأستاذ عبد الباري عطوان جاء بعنوان ألا يَخجلُ العرب المَهزومون مِن تِكرار العِبارة التي تُدينهم حول سيطرة إيران على أربعِ عواصم عربيّة؟ ألا يُذكّرنا فُرسان مؤتمر وارسو الذين سلّموا مفاتيح القدس لنِتنياهو بأبي عبد الله الصغير الذي سلّم مفاتيح غرناطة لفرديناند؟ وما هو الفَرق؟ أشار الأستاذ عطوان في بداية هذه الافتتاحية إلى مقولة سيطرة إيران على أربع عواصم عربية التي يرددها بعض الإعلام العربي ليل نهار، وكم لا بأس به من النخب العربية، للدلالة على أحقية وجهة نظرهم في أن خطر إيران لا يقارن بالخطر الإسرائيلي، وأن هذا يبرر التطبيع مع إسرائيل أو التحالف معها لدرء الخطر الأكبر وهو إيران.

ما أشار إليه الأستاذ عطوان في مقاله أن أحد المسؤولين الإيرانيين قد يكون هو صاحب حقوق النشر لهذه المقولة، ويعني أنه مطلقها أو مصدرها، وتلقّفها بعض العرب المُعادين للمشروع الإيرانيّ، ولكن تِكرارها بطريقةٍ مُملّةٍ، تُدين قائِليها ودولهم أكثر ممّا تُدين إيران مُشكّكاً بمدى واقعيّة هذه الطرح.

صاحب هذه المقولة وهو ايراني طبعا، أرسل لكاتب هذا التقرير رسالة لإيصالها إلى الأستاذ عبد الباري بخصوص مقولته التي أصبحت أشهر من مقولات أرسطو في العالم العربي، يعتب فيها على الأستاذ عطوان لأنه قال إن مطلقها أحد المسؤولين الإيرانيين، ويقول في رسالته ما نصه “أستغرب من الأستاذ الموقر عبد الباري عطوان كيف ينقل عن أحدهم دون أن يسميه، بأنه قال بأن إيران قالت إنها تسيطر على أربع عواصم عربية”.

صاحب المقولة الأكثر استعمالاً في الإعلام العربي والخليجي منه على وجه الدقة، ليس مسؤولا إيرانيّاً وليس لديه أي منصب حكومي، وهو الكاتب والباحث “محمد صادق الحسيني” يقول الحسيني أنا صاحب هذه المقوله، وقلتها في مقابلة مع قناة “الميادين” وبإمكان الأستاذ عبد الباري التحقق من ذلك بنفسه”.

ويوضح الحسيني هذه المقوله في متن رسالته ويؤكد انه قال “صار لنا في محور المقاومة أربع عواصم عربية، وهذا لا يعني من قريب أو بعيد انه أصبح لإيران!!”.

ويقول السيد الحسيني في رسالته، أن أول من تلقف هذه المقولة وحرّفها ونقلها إلى سائر الإعلام العربي هي توكل كرمان، ومن ثم جرى استخدامها من كثيرين، والدولة السعودية، وينهي السيد الحسيني رسالته بعتب على الأستاذ عطوان طالبا منه ضرورة التحقق من هذه المقوله قبل الاستناد اليها.

وكان ذاك التصريح عادةً ما نسب إلى مسؤول إيراني على لسان مسؤوليين عرب كرروا هذه العبارة أو التصريح، كما أدانها عدد من الرسميين والدبلوماسيين والكتاب العرب، كما استند إليها كثيرون من الكتاب والصحفيين والإعلاميين العرب، باعتبارها تصريحاً رسميّاً، للهجوم على إيران، واستعمالها حجة، وفق معادلة من فمك أدينك.

 
تعليقات