أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 6
 
عدد الزيارات : 34944252
 
عدد الزيارات اليوم : 440
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   والدة الاسير المكافح الرفيق والصديق صدقي المقت بذمة الله ...      غرامٌ وانتقامٌ… نائب رئيس الموساد: كيف نثِق بنتنياهو وهو الذي خان زوجاته الثلاث؟ ورئيس الوزراء: غانتس أخفى في هاتفه الذي اخترقته إيران فيديوهات مع عشيقته      دمشق تعتبر تصريحات ترامب حول الجولان انتهاكا “سافرا” للقرارات الدولية وتؤكد انحياز واشنطن الأعمى للاحتلال ودعمها اللامحدود لسلوكه العدواني..      صراع المحاور...المشرق العربي بقلم:فراس ياغي      رفض عربي وأوروبي لتصريح ترامب عن الاعتراف بسيادة      مصادر بتل أبيب والقاهرة لصحيفةٍ عبريّةٍ: خطّةٌ إسرائيليّةٌ-مصريّةٌ لنزع سلاح المُقاومة الثقيل بقطاع غزّة وإبقاء حماس بالسلطة بمُوافقة دولٍ عربيّةٍ وخليجيّةٍ والأمم المُتحدّة وواشنطن      ترامب: حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان.. ونتنياهو يرحب ويقول له “انت صنعت تاريخا”..      بين حانا ومانا.. فقدنا خيارنا زياد شليوط      القياديّ بالجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين مزهر: الشعبيّة في صفِّ الجماهير وعلى حماس مُراجعة سياساتها والاعتذار للشعب الفلسطينيّ      صحيفة عبرية: ترتيبات عربية – دولية بشأن قطاع غزة تشمل تجريد التنظيمات من الأسلحة      شهيد رابع واصابات برصاص الاحتلال في بيت لحم الليلة      تطورات قادمة خطيرة .. تضع المنطقة على فوهة بركان البارود كمال خلف      حماس تهدد: الخيارات مفتوحة للمقاومين للرد على جرائم إسرائيل بعد استشهاد ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية      مركز أبحاث الأمن القوميّ: موسكو نصبت فخًّا لتل أبيب بسوريّة والمؤسسة الأمنيّة الروسيّة تتبنّى لغةً مختلفةً وأكثر عدائيّةً تجّاه إسرائيل وتُعارِض تحسين العلاقات معها      كتاب بعنوان "شركة كوشنر" يكشف مزيدا من تفاصيل وغرائب "صفقة القرن"      سليم سلامة // قطع غانتس قول كل المخوِّفين والمضلِّلين!      ديموكتاتوريّة إسرائيل: ارتفاع حاد العام الماضي في تدّخل الرقابة العسكريّة بالكيان وحظر 6 مقالات أسبوعيًا والأمن “بقرة مُقدّسة والعرب “خارِج التغطيّة”      بسم الله الرحمن الرحيم بيان صادر عن "جمعية أساتذة الجامعات- فلسطين"      روسيا تتجه إلى أفريقيا ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      شهيدان فلسطينيان برصاص الاحتلال واستشهاد عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت      استشهاد منفذ عملية “سلفيت آريئيل” في عملية تبادل لاطلاق النار بعد محاصرة مبنى في قرية عبوين في شمال مدينة رام الله..      مسؤولية القيادات في عصر التطرّف صبحي غندور*      طائرات الاحتلال تستهدف موقع للمقاومة شرق غزة       ناجي الزعبي // سر اجتماع رؤساء الاركان الثلاث      جنرالُ إسرائيليُّ للشرطة: نتنياهو ربح حوالي خمسة ملايين دولار من صفقة شراء الغواصّات من ألمانيا ووافق على بيع مصر غواصّاتٍ خلافًا لموقف الأجهزة الأمنيّة      ترجيحات بارتفاع نسبة مُقاطعي الانتخابات لغضبهم من تفكيك القائمة المُشتركة وتوجهّهم لـ”ميرتس″ الـ”يساريّة” الصهيونيّة والشعبيّة تدعوهم لمُقاطعة الانتخابات      إيزنكوت: كنا قريبين بمسافة شعرة من الحرب      وزير الدفاع السوري يعلن أن الجيش “سيحرر” مناطق سيطرة الأكراد بـ”المصالحات أو بالقوة” وأي وجود عسكري من دون دعوة الدولة السورية هو احتلال..      القبض في هولندا على المشتبه به الرئيسي في هجوم أوتريخت الارهابي المفترض قتل فيه ثلاثة أشخاص.. واغلاق كافة المساجد في المدينة      ذاكـرة تـَحـت الـطـَـلـَب /// الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين     
تحت المجهر 
 

تطبيعُ دينيٌّ؟ السعوديّة تمنع حُجّاج الداخل الفلسطينيّ من الحّج والعمرة بجوازات سفرٍ أردنيّةٍ مؤقتةٍ فهل سيكون الدخول للمملكة بالجواز الإسرائيليّ؟

2018-11-08
 

November 8, 2018

 

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

في قرارٍ مفاجئٍ ولكنّه في الوقت عينه كان لافتًا، قررت سلطات المملكة العربيّة السعوديّة، منع فلسطينيي الداخل من أداء فريضة الجّج في المملكة، لأنّهم يحمِلون جوازات سفرٍ مؤقتةٍ من الأردن، وهذا القرار سيؤدّي إلى منع أكثر من مليون فلسطينيّ من مناطق الـ48 من السفر لأداء فريضة الحّج، ولكن في الأهميّة بمكانٍ، الإشارة إلى أنّ الرياض كانت قد وافقت على سفر الحُجاج من فلسطينيّ الداخل من مطار بن غوريون إلى عمّان، ومن هناك مُباشرةً إلى المملكة، في خطوةٍ اعتُبرت “بداية للتطبيع”.

وكما هو معروف، فلا توجد علاقات دبلوماسيّة بين المملكة السعوديّة ودولة الاحتلال، وبالتالي فإنّ إخراج فريضة الحّج إلى حيّز التنفيذ يُمكِن القيام به منذ عام 1978 بمساعدة المملكة الأردنّيّة الهاشميّة، إذْ أنّه بحسب قرار الملك الراحِل حسين فإنّ الحجاج من إسرائيل يصلون إلى الأردن، ومن هناك يحصلون من وزارة الأوقاف الأردنيّة على جواز سفرٍ أردنيٍّ مؤقتٍ يعبرون بواسطته الحدود السعوديّة، وهذا الجواز يستخدمه الحجاج عند خروجهم من السعودية، ويقومون بإعادته إلى السلطات الأردنيّة بعد أدائهم فريضة الحّج وعودتهم إلى عمّان.

صحيفة (هآرتس) العبريّة كشفت النقاب عن أنّه في الأيّام الأخيرة، اكتشفوا في اللجنة التي تنظم الحج، لجنة الحج والعمرة، أنّ رؤساء اللجنة ممنوعون من دخول السعودية بواسطة جواز سفرٍ أردنيٍّ من أجل تحضير الزيارات لصالح من سجل لها، وأراد المسجلون القيام بفريضة العمرة، وهي زيارة يمكن إجراؤها في أيّ وقتٍ من السنة وتعدّ كحّجٍ مصغرٍ.

من ناحيته قال رئيس اللجنة، الحاج سليم شلاعطة، للصحيفة العبريّة إنّه عند فحص الموضوع مع وزارة الأوقاف الأردنيّة تبينّ أنّ السلطات السعوديّة قررت منع استخدام الجوازات المؤقتة وإلزامهم باستخدام جوازاتٍ دائمةٍ عند دخولهم إلى الدولة.

وتابع الحاج شلاعطة قائلاً إنّ إجراءات الدخول بواسطة جواز سفرٍ مؤقتٍ جرت بصورةٍ مُتواصلةٍ على مدار 40 عامًا، واستخدمها حوالي 30 ألف حاج ومعتمر من المسلمين من مواطني إسرائيل، لافتًا في الوقت عينه إلى أنّه “ليس لدينا أي تفسير لهذا الوضع.. هناك آلاف سجلوا، وتوجّهنا لكلّ الجهات الممكنة من أجل المساعدة في هذه القضية، ولكن للأسف الشديد فإنّ فريضتي الحج والعمرة لن تخرجا إلى حيز التنفيذ”.

وأشارت الصحيفة العبريّة إلى أنّ لجنة الحّج والعمرة توجهّت إلى رئيس لجنة المتابعة للجمهور الفلسطينيّ في الداخل محمد بركة، وعضو الكنيست أحمد الطيبي (القائمة المشتركة)، وطلبوا منهما التوجّه للسلطات الأردنيّة والضغط على السلطات السعوديّة من أجل العمل على إلغاء هذا القرار.

وأكّدت الصحيفة على أنّه في وزارة الأوقاف الأردنية أشاروا إلى أنّ المسألة موجودة قيد البحث لدى الجهات العليا في الوزارة، ولكن لم يتم بعد التوصل إلى حلّ، مُوضحةً إنّ القرار السعوديّ يمس أيضًا عشرات آلاف الفلسطينيين الذين لديهم جوازات سفر أردنيّةٍ مؤقتةٍ، من بينهم سكان القدس المُحتلّة والضفّة الغربيّة، ولكن هؤلاء يُمكِنهم الاستعانة بجواز سفرٍ فلسطينيٍّ.

وتابعت الصحيفة قائلةً إنّه في لجنة الحّج والعمرة امتنعوا عن توجيه انتقادٍ علنيٍّ للسعودية، ولكن في جلساتٍ داخليّةٍ عبّروا عن تقديرهم بأنّ القرار يستهدِف فحص إمكانية أنّ المسلمين من فلسطينيي الداخل، الذي يحمِلون جوازات الدولة العبريّة، يُمكنِهم دخول المملكة السعوديّة مُباشرةً مباشرة دون المرور بالأردن، في إطار التقارب بين إسرائيل والسعودية، كما أفادت اللجنة أنّ التقدير تمّ طرحه وتداوله في المحادثات، ولكن ليس بحوزتهم معلومات تؤكد ذلك، وقال جهات في اللجنة، طلبت عدم الكشف عن اسمها لحساسية الموضوع، “نحن نأمل جدًا في ألّا يتحول فلسطينيو الداخِل المُسلِمون إلى رهائن بسبب قضايا سياسية”، على حدّ قولها.

يُشار إلى أنّ برلمانيًا أردنيًا بارزًا كان قد توجّه نهاية الأسبوع الماضي بسؤالٍ علنيٍّ للسعودية عمّا إذا كانت قد قررت إسقاط فريضة الحج والعمرة عن العرب الفلسطينيين في مناطق 1948 وأهالي قطاع غزة. ودفع النائب محمد ظهراوي باتجاه تحويل قرارٍ سعوديٍّ في هذا الاتجاه إلى قضية رأي عام ناقشتها فعاليّات البرلمان الأردنيّ.

وكانت السلطات السعوديّة قد أبلغت وزارة الأوقاف الأردنيّة أنّها لن تسمح باستقبال أيّ حاجٍ أوْ معتمرٍ عبر الأردن لا يحمل رقمًا وطنيًّا أردنيًّا، ومن شأن الإجراء، الذي لم يتم تبريره رسميًّا بعد، منع أكثر من مليونين ونصف المليون فلسطيني من فريضة الحج ومناسك العمر

 
تعليقات